فيديو- صلاح نظمي.. شرير السينما الذي قاضى عبد الحليم حافظ ومات حزنا على زوجته

فيديو- صلاح نظمي.. شرير السينما الذي قاضى عبد الحليم حافظ ومات حزنا على زوجته

محمد سلطان محمود | في الأخبار،سينما وتلفزيون،حياة المشاهير تاريخ النشر: الثلاثاء ، 14 يوليو 2020 - 17:24 | آخر تحديث: الثلاثاء ، 14 يوليو 2020 - 17:25
صلاح نظمي صلاح نظمي
اشتهر الفنان الراحل صلاح نظمي بتجسيد أدوار الشر في الأفلام السينمائية، لكنه كان يعيش حياته الشخصية بطريقة مليئة بالإنسانية والاعتزاز بالنفس.

تحدث الكاتب الصحفي طاهر البهي مدير تحرير مجلة "حواء" في فيديو عبر قناته على YouTube عن واقعة غريبة جمعت بين الفنانين الراحلين عبد الحليم حافظ وصلاح نظمي.

اقرأ أيضا- مدحت العدل عن تصريحات يوسف الشريف: نفاق واضح للسوشيال ميديا

كشف البهي أن عبد الحليم حافظ كان يجري إحدى المقابلات عندما تم سؤاله عن الفنان الذي يراه "الأثقل دمًا"، ليختار صلاح نظمي، وهو ما أغضب الأخير الذي اتجه إلى قسم الشرطة واتهم عبد الحليم حافظ بسبه وقذفه.

أضاف أن صلاح نظمي قرر مقاضاة عبد الحليم حافظ بعد شعوره بتجاوزه في حقه، وتحددت جلسة للقضية حضرها الطرفين، وأكد محامي عبد الحليم حافظ أن موكله كان يتحدث عن أدوار صلاح نظمي الذي اشتهر بتجسيد شخصيات الشر في الأفلام، وحكم القاضي ببراءة عبد الحليم حافظ، وخرج نظمي وعبد الحليم من قاعة المحكمة وتعانقا وقام العندليب الأسمر بدعوة صديقه الجديد على العشاء، وهناك اتصل بمنتج فيلم "أبي فوق الشجرة" وطلب منه منح إسناد أحد الأدوار لصلاح نظمي في الفيلم.

أوضح طاهر البهي أن حياة صلاح نظمي مليئة بالقصص والمواقف الإنسانية، من بينها قصة زواجه، حيث كان عائدَا إلى منزله وقابل فتاة تخرج من البناية فابتسم لها لكنها صدته، وسأل البواب عنها ليعرف أنها كانت تزور منزل شقيقها وهو أحد جيرانه، ليتوجه نظمي إلى شقيقها ويطلب منه الزواج منها.

تابع البهي أن زواج صلاح نظمي من زوجته أليس يعقوب امتد إلى 30 سنة، وأنها بعد الزواج أشهرت إسلامها وحملت اسم رقية نظمي، وأنجبت ابنها حسين، الذي أطلق والده اسمه تيمنا بصديقه حسين رياض الذي وفر له فرصة للعمل بأحد الأفلام التي كان يستعد لإنتاجها، قبل ولادة الطفل ومنحه مقابل مادي أكبر من أجره وأخبره أن تصوير الفيلم سيكون بعد فترة، وهو ما لم يحدث، حيث كان يهدف حسين رياض إلى مساعدة صديقه في خروج من أزمته المادية.



روى طاهر البهي قصة أخرى عن حياة صلاح نظمي، بعد أن مرضت زوجته لمدة تقترب من الـ30 سنة، ظل يرعاها خلالهم ويهتم بشئونها ومتطلباتها رافضا بشدة اقتراحها بالزواج من أي امرأة ثانية، وظل وفيًا لها حتى وفاتها.

أكد الكاتب الصحفي أن صلاح نظمي دخل في حالة اكتئاب شديد عقب وفاة زوجته وانعزل في منزله حتى وفاته بعد أسابيع، ليلحق بزوجته.

اقرأ أيضا:
إخلاء سبيل المتحرشين بهنا الزاهد


بعد مرور 17 عاما..خطأ لم يلحظه الكثيرون في فيلم "عسكر في المعسكر"

محمد سلطان محمود

7/14/2020 5:25:34 PM

https://www.filfan.com/

2004-2020 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"