بسبب لونه.. والد الثنائي "ويليامز" يعرض ويل سميث لانتقادات حادة

بسبب لونه.. والد الثنائي "ويليامز" يعرض ويل سميث لانتقادات حادة

أمل مجدي | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة تاريخ النشر: الأربعاء ، 6 مارس 2019 - 11:22 | آخر تحديث: الأربعاء ، 6 مارس 2019 - 11:22
ويل سميث ويل سميث
ينجح الممثل الأمريكي ويل سميث في إثبات مدى قدرته على تجسيد أدوار مختلفة باستمرار، لكن براعة التمثيل ليست كافية، لاقتناص الأدوار المهمة.

يتفاوض سميث حاليا على تجسيد دور مدرب التنس ريتشارد ويليامز، والد لاعبتي التنس فينوس وسيرينا وليامز، في فيلم يحمل اسم King Richard.

لكن وقوع الاختيار عليه، أثار غضب البعض عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب أن الممثل صاحب الـ50 عامًا لا يتمتع ببشرة سمراء مشابهة لبشرة ويليامز. واقترح آخرون منح الدور لممثل أسود اللون مثل ماهرشالا علي وإدريس ألبا.

أول من فتح النقاش على موقع Twitter، كان الكاتب كلارنس هيل جونيور، الذي أكد أنه يحب ويل سميث، لكن مسائلة اللون مهمة.




يحظى ريتشارد ويليامز بشهرة واسعة، نظرا لأنه لم يتمتع بأي خبرة في مجال التنس قبل أن يدرب ابنتيه، اللتين تعتبران من أهم لاعبات التنس في التاريخ.

وافقته الرأي، الصحفي جورج إم. جونسون، الذي أكد أن ويل سميث لا يجب أن يلعب دور ويليامز، مثلما لم يكن صحيحا أن يقدم شادويك بوسمان دور أول قاض من أصحاب البشرة السمراء ثورجود مارشال.




وكتب آخر ساخرا هل الماكير الذي وضع مكياج زوي سالدنا في فيلم Nina متاحا؟ في إِشارة إلى الفيلم الذي هوجم بسبب سوء المكياج، وإظهار البطلة سوداء البشرة أكثر من اللازم.




وأشارت مستخدمة أخرى أن ويل سميث على وشك أن يصبح مثل سكارليت جوهانسون في أفلام السود. في إشارة إلى حملات الهجوم المستمرة التي تنتقد ترشيح جوهانسون لأدوار غير مناسبة لها.




ونظرا لأن ويل سميث، لديه الكثير من المعجبين الذين يؤمنون بموهبته ويساندونه طوال الوقت، فقد رد عدد منهم على التعليقات السلبية.

كتب أحدهم: "هذا أمر مثير للشفقة والحزن حقا. إنه ممثل رائع وسيبرع في أداء الدور. لا يهم لون بشرته، وإنما موهبته".




وأكد آخر أنه لا يهتم إذا كان لون بشرة ويل سميث ليس أسودا بما فيه الكفاية، مشددا على أنه سيشاهد الفيلم على أي حال.

وأشار إلى أنه عندما لعب ممثل أبيض دور المسيح، لم يعلق أحد على الأمر.




اقرأ أيضًا:
كل ما تود معرفته عن الجزء الثاني من Suicide Squad.. أزمة "الجوكر" وتفادي الأخطاء


هل تطارد لعنة الأوسكار رامي مالك؟ حياته الفنية والعاطفية تحت المجهر

كلمات متعلقة ويل سميث
comments powered by Disqus

أمل مجدي

3/6/2019 11:22:44 AM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"