"البدلة" لتامر وأكرم حسني ليس الأفضل لكنه الأول! 6 نقاط تفسر لك الأسباب

"البدلة" لتامر وأكرم حسني ليس الأفضل لكنه الأول! 6 نقاط تفسر لك الأسباب

نسمة أحمد | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة، أفلام عيد الأضحى 2018 تاريخ النشر: الأربعاء ، 5 سبتمبر 2018 - 15:19 | آخر تحديث: الأربعاء ، 5 سبتمبر 2018 - 15:19
تامر حسني وأكرم حسني تامر حسني وأكرم حسني
نجحت الكوميديا والرومانسية بفيلم "البدلة" في تحقيق نجاحا كبيرا وسط منافسة شديدة بين 7 أفلام متنوعة بين الإثارة والغموض والتشويق والكوميديا، كما تصدر أعلى الإيرادات في قائمة الأفلام المشاركة في موسم أفلام عيد الأضحى 2018.

تامر حسني وأكرم حسني استطاعا من خلال فيلم "البدلة" جذب الجمهور إلى شباك التذاكر، رغم أن المنافسة كانت شديدة مع أفلام لـمحمد رمضان "الديزل" وأحمد فهمي "الكويسين" وآسر ياسين ومنة شلبي ومجموعة "تراب الماس".

"البدلة" ليس الفيلم الأفضل في السينما، لكنه العمل الأنجح تجاريا والذي يقبل عليه الجمهور بشدة أكثر من أي فيلم آخر.. هل تجد هذه النقطة غير واضحة.. حسنا دعنا نحاول في النقاط التالية الإجابة عن هذا السؤال كيف حقق "البدلة" هذا النجاح رغم أنه ليس الأفضل؟


شعبية تامر

هذه نقطة بديهية تماما، فالجمهور يذهب إلى النجم المفضل له، ويتمتع تامر حسني بقاعدة جماهيرية كبيرة في الوطن العربي خصوصا من سن الشباب، وهم يمثلون القوة الشرائية الأكبر في صناعة السينما.

لكن ذلك لا يبرر وحده سبب تفوق الفيلم في شباك التذاكر، لأن الموسم شهد حضور محمد رمضان صاحب الجماهيرية الشبابية الطاغية، وأيضا النجم الكوميدي أحمد فهمي الذي كان حقق من قبل بفيلمه "كلب بلدي" نجاحا كبيرا.


فكرة الفيلم

لننتقل من الشخصيات والأبطال إلى فكرة العمل في الأساس، لنجد أنها فكرة مشوقة للغاية، رغم أنها سبق أن قدمت في كتير من الأفلام، بل إن العمل نفسه مقتبس من فيلم Let's Be Cops بطولة جاك جونسون وديمون وايانز، وكثيرا ما حققت الأفلام المقتبسة من أعمال أجنبية نجاحا كبيرا عند تمصيرها، والنماذج هنا كثيرة منها فيلم "الف مبروك" لأحمد حلمي المأخوذ عن Groundhog Day، وغيرها.

إذن تحويل فيلم أجنبي ناجح إلى فيلم سينمائي مصري، يعد أحد الأسباب القوية لنجاح العمل، فنحن أمام خطة أعيد تجريبها أكثر من مرة، وفي كل مرة تحقق المرجو منها.

إلا أن طريقة آدائها يختلف كثيرا، وأضافت الطابع الكوميدي في شكله الصحيح جعل الجمهور يتشوق لرؤيته، وكان الدور الرومانسي بين تامر حسني وأمينة خليل لم يتحدث عنه الكثير لغلبة الطابع الكوميدي في الفيلم.

كوميديا الفيلم

/b>جمهور مواسم الأعياد يفضل الأفلام الكوميدية بشكل كبير، لذا كان ذلك سلاحا ونقطة قوة في يد "البدلة"، وهي النقطة التي أشاد بها العديد من النقاد، إذ تحدث الناقد السينمائي طارق الشناوي خلال برنامج "صباحك مصري"، على قناة Mbc مصر عن أن الفيلم لم يخرج عن الشكل التقليدي للأفلام لكنه قادرا على الضحك من خلال خفة الظل بطريقة الآداء المختلفة.

وأشاد الناقد السينمائي أندرو محسن خلال برنامج "8 الصبح" على قناة Dmc، بفيلم "البدلة" حيت كانت المشاهد الكوميدية موظفة جيدا ويعتبر الفيلم متماسك كوميديا ومكتوب بعناية جيدة.

لأعلى سعر

المخرج محمد جمال العدل يعرف جيدا كيف يقدم عملا فنيا قريبا للجمهور، حتى وإن كانت هناك العديد من العيوب والأخطاء أو الملاحظات على الأمور الفنية في العمل، وهو ما نلاحظه بشده في تجربته الدرامية التليفزيونية "لأعلى سعر" بطولة نيللي كريم عام 2017، إذ حقق المسلسل نجاحا جماهيريا كبيرا، رغم عيوبه الدرامية وتكرار المشاهد وزخمه بـ"كليشيهات" الدراما، وهو ما يتضح خصوصا في المشهد الأخير من المسلسل، لكن محمد جمال العدل له طريقته في جذب الجمهور إلى العمل، وأن يكون العمل قريبا إلى مشاعر الجمهور، وبسيطا لدرجة أنها قد تضطر أساسا بالقيمة الفنية له.

أكرم حسني

وجود أكرم حسني في العمل، نستطيع أن ننسب له نصف النجاح، فهو يمتلك موهبة كوميدية وخفة ظل، يغلفها بشكل وأسلوب خاص به، وحول ذلك قال الناقد طارق الشناوي إن أكرم حسني مفتاح مهم في نجاح فيلم "البدلة"، فمع عدم إغال دور تامر حسني إلا إن أكرم كفنان كوميدي استطاع فرض السيطرة وعمل حالة كوميديا خاصة في العمل.

فيما أوضح أندرو محسن خلال برنامج "8 الصبح" أن التعاون بين أكرم حسني وتامر حسني كان موفقا للغاية، وأن الممثل الذي اشتهر بشخصية "أبو حفيظة" استطاع تأدية شخصيته في الفيلم بما يستلزمها من حركات كوميدية.

خلطة خاصة

في الفيلم يجد المشاهد كل ما يريده، كوميديا بالطبع غالبة، مع رومانسية ومشاهد حب وعلاقة عاطفية يراقبها الجمهور، أيضا لا يخلو من مشاهد الأكشن والمغامرات- الأمر نفسه لعب عليه محمد إمام في فيلمه "ليلة هنا وسرور"- أيضا نجد أغنية لتامر حسني.

اقرأ أيضا

التحضير لجزء ثاني من فيلم "البدلة".. هذا موعد عرضه


صعيدي في الـ20.. حكايات بالفيديو عن جيل (خلف الدهشوري خلف) الذي سيطر على سينما الألفينيات

comments powered by Disqus

نسمة أحمد

9/5/2018 3:19:59 PM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"