بفضل ابنتهما.. نجما يوتيوب "أحمد وزينب" يتصدران "الترند" بتهمة الإساءة لطفلة

بفضل ابنتهما.. نجما يوتيوب "أحمد وزينب" يتصدران "الترند" بتهمة الإساءة لطفلة

هالة أبو شامة | في تقارير،حياة المشاهير تاريخ النشر: السبت ، 3 أغسطس 2019 - 9:0 | آخر تحديث: السبت ، 3 أغسطس 2019 - 9:0
أحمد حسن وزينب أحمد حسن وزينب
بعد أيام قليلة من ولادة طفلتهما "أيلين"، عاد كلاً من الثنائي "أحمد حسن وزينب" مجددًا إلى تصدر "الترند" على مواقع التواصل الاجتماعي، والسبب في ذلك قلة الخبرة في التعامل مع ابنتهما حديثة الولادة، والرغبة المُلحة في تحقيق أقصى استفادة ممكنة من عدد المشاهدات واللايكات، لجني أرباح أكثر.

أدت معاملة الوالدين قليلي الخبرة، للطفلة، إلى استياء الكثيرين من متابعي قناتهم على موقع youtube، ذلك الأمر الذي دفعهم إلى الاتصال بخط نجدة الطفل لتقديم عدة شكاوى وبلاغات ضدهما، بتهمة "الإساءة لطفلة حديثة الولادة وتعريضها للخطر"، وتطور الأمر بعد أن تقدم المجلس القومي للطفولة والأمومة ببلاغ للنائب العام، حول نفس الواقعة.

بعد ساعات قليلة، بدأت المواقع الإخبارية وبرامج "التوك شو"، تتداول خبر الشكاوى وبيان المجلس القومي للطفولة والأمومة، مما دفع الكثيرين للتساؤل عن نوع العقوبة التي تنتظر الوالدين، وجاءت الإجابة على هذه التساؤلات من قِبل صبري عثمان، مدير خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة، حيث قال في مداخلة هاتفية مع برنامج "الجمعة في مصر"، عبر شاشة "mbc مصر"، إن فيديوهات أحمد حسن وزينب، تقع تحت بند استغلال تجاري للطفل، موضحًا أن هذه الجريمة تصل عقوبتها إلى السجن 5 سنوات، ودفع غرامة قدرها 200 ألف جنيه.



لكن وسط كل ذلك الجدل، ما هو رد فعل أحمد حسن، وزينب؟ ل قدما توضيحًا أو اعتذارًا عما بدر منهما؟، وللإجابة عن هذا السؤال كان لا بد أيضًا من متابعة حساباتهما على مواقع التواصل الاجتماعي، فالطبيعي أن يقوما بالتعليق على ما حدث، إلا أن رد فعلهما كان غريبًا للغاية، فقد نشر "حسن" عبر حسابه الشخصي على instagram، صورة جمعته بالطفلة، وعلق عليها كاتبًا: "أول حب حقيقي للفتاة هو والدها"، فيما نشرت زينب صورة أخرى عبر حسابها على نفس الموقع، جمعتها بالطفلة أيضًا وعلقت عليها كاتبة: "حب حياتي".





وفي ساعات متأخرة من الليل، نشر "حسن" عبر قناته فيديو جديد، بعنوان "أول مرة زينب تقرا قرأن لبنتنا.. رد فعل أيلين كان مفاجأة"، ظهرت فيه "زينب" بالحجاب، لتقرأ لابنتها الرقية الشرعية، وبعض آيات من القرآن الكريم. ولم ينته الأمر عند هذا الحد، بل طلب "حسن" من متابعيه أن يشاهدوا الفوتوسيشن الخاص بـ أيلين على instagram.



كيف بدأ استغلالهما للطفلة؟


بدأت قصة استغلالهما للطفلة، يوم 5 فبراير 2019، حينما قاما بنشر فيديو بعنوان "مقلب زينب حامل.. أحمد حسن اتصدم وفرح في النهاية"، عبر قناة "ahmed hassan vlogs"، حيث ظهرت "زينب" في بداية الفيديو، الذي تخطت نسب مشاهداته حاجز الـ 2 مليون ونصف مشاهدة، مع شقيقته "ياسمين"، لإخبار المتابعين بأنهما يستعدان لعمل مقلب في أحمد، لمعرفة رد فعله بعد إخباره بالحمل.


توالت بعد ذلك العديد من الفيديوهات، التي دار محتواها عن الحمل، وحملت عناوين مختلفة ومتنوعة، مثل: "زينب قررت تعتزل اليوتيوب بسبب الحمل.. قرار صادم"، "أبشع مقلب في زينب بعد الحمل.. عيطت من اللي حصل فيها"، "أحمد حسن وزينب سابوا بعض.. لازم تنزلي الطفل يا زينب"، "مقلب البيبي سقط، أقوى مقلب من زينب في أحمد حسن"، "زينب مش عايزة تخلف وقررت تسقط البيبي".



وبدأت بعد ذلك سلسلة فيديوهات جديدة، متعلقة أيضًا بالحمل والولادة، لكن أكثر جدية وواقعية، وفضحًا للخصوصية، تنوعت عناوينها ما بين: "هنسمي طفلنا ايه، ويا ترى طلع ولد ولا بنت"، "لبس بنتنا الجديد.. وقررنا نسميها ايه"، "أخيرا زينب جالها الطلق.. حان موعد الولادة"، "بنتنا عملت فينا مقلب في المستشفى أثناء الولادة"، "حضرنا شنطة الولادة وجاهزين لاستقبال بنتنا"، "روحنا للدكتورة وأخيرًا عرفنا ميعاد ولادة زينب"، "زينب هتولد النهادرة أخيرا.. في طريقنا إلى المستشفى".



حتى الآن قد يرى البعض أن هذه الفيديوهات، هي فيديوهات عادية ولا يمكن تصنيفها على أنها فيديوهات مثيرة للجدل، هذا صحيح لأن الفيديوهات التي تسببت في تعرضهم لوابل من الانتقادات، بدأت داخل غرفة العمليات حينما كانت "زينب" تلد طفلتها، فلم يكن أحد يتخيل أن الثنائي يتجرآن على عرض محتوى كهذا عبر قناتهما، خاصًا وأنه قد يتعارض مع عاداتنا وتقاليدنا الشرقية، ففي يوم 27 يوليو 2019، نُشر فيديو عبر القناة، بعنوان "فلوج الولادة كامل من داخل المستشفى.. أول ظهور لـ بنتنا"، وتخطت نسب مشاهداته الـ 4 مليون مشاهدة.


ومن هنا بدأت سلسلة الفيديوهات الأكثر جدلاً على الإطلاق عبر القناة، والسبب الرئيسي وراء تقديم شكاوى ضدهما، والتي كانت بعناوين: "اللحظات الأولى بعد الولادة.. قاعدنا يوم كامل في المستشفى"، "أول مرة بنتنا تاكل من إيد زينب.. توقعوا حصل ايه"، "أول مرة بنتنا تخرج بره البيت.. حصلت كوارث بسببها"، "إزاي بنتنا دمرتلنا حياتنا.. مش هنقدر نسكت أكتر من كدا"، "أول مرة بنتنا تعمل فوتوسيشن.. أيلين طالعة كيوت".





إثارة الجدل بشكل دائم


وبالنسبة للثنائي أحمد حسن وزينب، فهذه ليست المرة الأولى لهما في تصدر "الترند" فقد سبق لهما أن أثارا الجدل حولهما عدة مرات منذ ظهورهما على مواقع التواصل الاجتماعي، فمن يتابعهما منذ البداية، يعرف جيدًا حجم الانتقادات التي تعرضا له، منذ أن بدأ أحمد حسن رحلته عبر موقع youtube.

ففي 29 يناير 2017، أطلق "حسن" قناة “Ahmed Hassan musical.ly”، وخصصها لمقاطع “الميوزكلي” فقط، ومن ثم أطلق يوم 11 أغسطس 2017، قناة آخرى بعنوان “Ahmed Hassan Vlogs“، وتعتبر هذه القناة هي القناة الأساسية بالنسبة له، والتي وصل عدد مشتركيها إلى ما يزيد عن 3 مليون مشترك، وتخطت نسب مشاهدتها حتى الآن 377,853,568 مشاهدة، وقدم من خلالها العديد من مقاطع "المقالب" التي جمعت بينه وبين زينب، قبل زواجهما، والتي كانت قائمة في الأساس على قيام أحد الطرفين بتمثيل موقف ما، دون علم الطرف الأخر، حتى يتم تصوير رد الفعل، الذي تم تصنيفه في بعض الفيديوهات على أنه مفتعل وغير حقيقي، مما وضعهم تحت طائلة الجدل الواسع، والانتقاد اللاذع.

ازداد انتقاد الجمهور لهما، بعدما تحول الأمر إلى "سبوبة"، وذلك من خلال مجموعة القنوات التي تم إطلاقها على نفس الموقع، مستغلين فيها اسم "حسن" و"زينب"، وذلك لجذب أكبر عدد من متابعيهم، لتحقيق أعلى ربح مادي، وبعد فترة بدأ محتواهما في الابتذال، للفت انتباه المشاهدين، عن طريق كتابة عناوين "ساخنة"، اعتمد فيها على كتابة جُمل مثل: "اتجوزنا عرفي ووقعنا في الغلط”، “زينب حامل”، “خونت زينب مع اختها”، “خونت زينب وزينب خانتني”، “برج القوس السافل.. يا ترى أنت برج ايه هتتصدم”، “الحلال اتأخر أوي يا صاحبي”، “خان صاحبه مع أخته.. غدر الصحاب”، “البنت المطلقة شمال”، “شاهد الفضيحة.. خانت جوزها مع صاحبه”، “طلب من خطيبته إنها تقلع”، “اغتصبها قبل فرحها بأسبوع”.



تسببت هذه المقالب المتكررة في انعدام مصداقيتهما، واقتنع البعض بأن هذه المقالب مُفبركة، وغير حقيقية، لكن ما زاد الأمر سوءً، وأثار الجدل حولهما من جديد، هو ظهور "زينب" بدون حجاب بعد زواجها من أحمد، إلا أن الثنائي زاد الطين بلة، بعدما اضطرا إلى توضيح حقيقة الأمر، حيث ظهرت بعد ذلك في أحد الفيديوهات، لتؤكد على أنها لم تكن محجبة في الأساس، وأنها كانت ترتديه أثناء التصوير فقط، مما يؤكد صحة الاستنتاجات السابقة، بأن مقاطع “المقالب” “مُفبركة”.



استاء الكثيرون منهما، باعتبار أنهما "يستخفان" بعقول متابعيهم، وبدأ الجمهور وأصحاب القنوات، في ربط الأحداث ببعضها البعض، والخروج بنتيجة واحدة، ألا وهي "كذب" أحمد وزينب.



ومع مرور الأيام، عاد أحمد حسن وزينب، لتصدر "الترند"، بعد تكريمهما من قِبل مجلة "وشوشة" كأفضل يوتيوبر في الإبداع الفني لعام 2018، فقد كان تكريمًا أشبه بالصدمة التي أربكت الجميع، خاصة في ذلك التوقيت، الذي تزامن مع انتقاد الكثيرين لهما بسبب فبركة الفيديوهات.
أحمد حسن وزينب

اقرأ أيضا:

بعد تصعيد الخلافات.. رسالة من عمرو أديب للفنانين

في أحدث ظهور.. أسرة سمير غانم تجدد مخاوفها من الحسد

كلمات متعلقة أحمد حسن وزينب

هالة أبو شامة

8/3/2019 9:00:00 AM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"