٦ أسئلة حيرت الجمهور بعد نهاية The Haunting of Hill House.. هل هذا الشبح ميت بالفعل؟

٦ أسئلة حيرت الجمهور بعد نهاية The Haunting of Hill House.. هل هذا الشبح ميت بالفعل؟

مروة لبيب | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة تاريخ النشر: الأثنين ، 29 أكتوبر 2018 - 15:54 | آخر تحديث: الأربعاء ، 31 أكتوبر 2018 - 0:49
The Haunting of Hill House The Haunting of Hill House
أحدث مسلسل الرعب The Haunting of Hill House ضجة كبيرة منذ طرحه مطلع الشهر الجاري عبر شبكة Netflix بسبب محتواه المرعب الذي تسبب للبعض بنوبات أرق وتسبب لآخرين في الشعور بالغثيان والإغماء رغم نيله العديد من الإشادات النقدية وحصوله على نسبة 92% عبر موقع Rotten Tomatoes.

ولكن جاءت نهاية المسلسل لتجعل الكثيرين في حيرة من أمرهم حول بعض الأمور، وهناك بعض الأسئلة التي راودتهم بشأن تلك النهاية التي فسرت العديد من الألغاز الغامضة حول حقيقة ما يحدث في المنزل.

ورصد موقع Digital Spy الإجابات الواضحة حول التساؤلات التي شغلت جمهور المسلسل حول نهايته، نستعرضها لكم في السطور التالية:

لو لم تشهد مسلسل The Haunting of Hill House، فجدير بك أن تشاهده أولا ثم تعود للمقال لأنه يحرق بعض الأحداث.

ماذا حدث في الليلة الأخيرة لعائلة "كارين" في منزل "آل هيل"؟


مسلسل

غادرت الأم والزوجة "أوليفيا" المنزل من أجل قضاء فترة من الوقت في منزل شقيقتها، وفي الواقع لم تذهب إلى منزل شقيقتها بل إلى فندق قريب من المنزل "، وهو الفندق الذي ستمكث فيه ابنتها نيل بعد مرور 26 عاما في الليلة التي سبقت انتحارها" ثم تعود إلى منزل آل هيل في وقت لاحق من تلك الليلة.

عند عودتها إلى المنزل تصطحب "أوليفيا" التوأمين "لوك" ونيلي" وصديقتهما الجديدة " أبيجيل" من أجل حفل شاي، حيث خططت لقتلهم جميعا وقتل نفسها بسم الفئران ولحسن الحظ لم تنجح خطتها سوى مع "أبيجيل"، بعدما منعها زوجها "ستيف".

أخرج "ستيف" أولاده من المنزل وهرب ولكن قبل عودته مرة أخرى كانت "أوليفيا" متبوعة بشبح صاحبة المنزل الأصلي "بوبي هيل" أقدم شبح في المنزل، ثم قفزت من أعلى السلم الحلزوني، وعندما عاد "ستيف" وجد زوجته ميتة على الأرض.

هل "أبيجيل" ميته حقا؟


مسلسل

عدد من المشاهدين شعروا بالارتباك عند وفاة "أبيجيل" في الغرفة الحمراء وذلك عندما تظهر حية مرة أخرى بعد أن تناولت السم في الشاي الذي صنعته "أويليفيا".

هذه قوة المنزل، هذا شبح "أبيجيل" لذا لم يرغب آل "دادلي" اللذين كانا يعملان لخدمة عائلة "كارين" في تدمير المنزل بعد وفاة ابنتهما، كي يتمكنا من زيارتها خلال السنوات المقبلة.

قد يراود البعض سؤالا آخر ألا تتساءل الشرطة أين هي؟ حسنا لن يحدث هذا حيث كانت "أبيجيل" تتلقى تعليمها في المنزل، فهي بالكاد تترك منزلها الذي هو عبارة عن كوخ على حافة منزل " آل هيل".

لذلك يظهر هوارس والد "أبيجيل" وهو يحمل زوجته "كلارا" التي تحتضر إلى منزل "آل هيل" كي يتم لم شملها مع شبح ابنتها "أبيجيل" وابنهما الذي ولد ميتا.

ما هو السر وراء لغز الغرفة الحمراء؟


مسلسل

ليست هناك آلة لحلوى القطن أو مهر صغير كما تتمنى "نيللي" ولكن الكثير من العفن الأسود.

تم احتجاز جميع الأشقاء البالغين ومعهم شبح شقيقتهم "نيلي" في الغرفة الحمراء وذلك خلال أحداث الحلقة الأخيرة.

وفي هذه اللحظات يكشف شبح "نيللي" حقيقة تلك الغرفة، فقد تواجد الجميع بها من قبل دون أن يعلم، حيث كانت الغرفة الحمراء هي غرفة ألعاب "ستيف" وبيت الشجرة الخاص بـ"لوك" وأستوديو الرقص الخاص بـ "ثيو"، وغرفة القراءة الخاصة بالأم وغرفة المعيشة الخاصة بـ"شيرلي" وغرفة ألعاب "نيلي" كانت تضم وجوها مختلفة، فهي مثل المعدة الخاوية التي كانت تحتاج إلى تلك المخلوقات كي تشعر بالشبع.

وهذا معناه أن الغرفة الحمراء هي المكان الذي يتغذى فيه المنزل على المشاعر والمخاوف التي تنتاب ضحاياه، وهذا ما أكدته "أوليفيا" لابنتها "نيللي" في حفل الشاي قائلة "نحن المفتاح".

من هي المرأة الشابة التي طاردت "أوليفيا"؟


مسلسل

كانت "بولي هيل" أقدم شبح في المنزل ويعود إلى عشرينيات القرن الماضي وكانت تسكن بالمنزل الذي تملكه شقيقتها "هازل" في الأصل "بوبي" عانت من مرض عقلي وقضت طفولتها في مدرسة داخلية أشبه بمصحة عقلية كي يتخلص الأثرياء من إعاقة أبنائهم، وقد ظهرت لأوليفيا في بعض اللحظات وأعطتها نصائح مثيرة للاهتمام حول الأبوة والأمومة مثل "لإنقاذ الأطفال من أهوال الحياة عليك قتلهم للحفاظ على أرواحهم للأبد في هذا المنزل"، وقد أخبرت "بوبي" "أوليفيا" عن الحلم الذي ظل يطاردها حول موت أطفالها (في الواقع فإن أطفالها قد ماتوا بالفعل) وقد رأينا شبح ابنها الذي يجلس على كرسي متحرك وهو الذي يسبب ضجيج الجدران الذي كان يخيف "شيرلي" و"ثيو" في بداية أحداث المسلسل حيث روت "بوبي" أنه كان يصنع ضجيجا من أجل أن تحضر والدته إليه.

لماذا لم يتمكن "لوك" من حرق المنزل وهل مات بالفعل؟


مسلسل

ببساطة لأن المنزل لا يريد ذلك، فإذا كان منزل "آل هيل" يمكنه تغيير "الغرفة الحمراء" في غمضة عين ويقوم بإنشاء حوائط مسدودة تلك التي ظهرت عندما كان "هيو" يلاحق "أوليفيا" في المنزل أثناء العاصفة، ويجعل الناس يختفون ويملأ المنزل بالأشباح، فمن المحتمل أن يكون له القدرة على تقرير ما إذا كان يريد الإحتراق أم لا.

أما فيما يتعلق بـ "لوك" فقد تم إنعاشه من قبل أشقاءه "ستيف" و"شيرلي" و"ثيو".

كيف مات الأب؟


مسلسل

بعد أن غادرت "شيرلي" و"ثيو" مع "لوك" إلى المستشفى ظل الأب "هيو" مع ابنه "ستيف" في المنزل كي يفسر له ما حدث في الليلة الأخيرة وعقب توضيح الأب لكل شيء ينظر "ستيف" على الأرض ليفاجأ بوالده ميتا وملقى على الأرض وإلى جانبه حبوب دواء متناثرة.

كانت تلك الحبوب لقلبه لذا فمن الواضح أن "هيو" قد عانى من نوبة قلبية حادة تسببت في وفاته، وبعدها ظهر الشبح الخاص به يحتضن شبح ابنته "نيللي" وزوجته " أوليفيا".

اقرأ أيضا

حل اللغز الغامض وراء الغرفة الحمراء في The Haunting of Hill House

مسلسل The Haunting of Hill House في عيون النقاد.. مهرجان رعب يكسر قالب الأفلام النمطية

comments powered by Disqus

مروة لبيب

10/31/2018 12:49:19 AM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"