حل اللغز الغامض وراء الغرفة الحمراء في The Haunting of Hill House

حل اللغز الغامض وراء الغرفة الحمراء في The Haunting of Hill House

مروة لبيب | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة تاريخ النشر: الأحد ، 28 أكتوبر 2018 - 18:49 | آخر تحديث: الأحد ، 28 أكتوبر 2018 - 18:49
The Haunting of Hill House The Haunting of Hill House
اذا كنت لم تشاهد مسلسل The Haunting of Hill House، فجدير بك أن تشاهده أولا ثم تعود للمقال لأنه يحرق بعض الأحداث.

تبدأ قصة المسلسل مع انتقال عائلة مكونة من الأب والأم و5 أشقاء إلى منزل قديم نظرا لظروفهم المادية على أمل تجديده وتحقيق ربح من وراءه ولكن تلك الخطة تصبح محفوفة بالمخاطر منذ الليلة الأولى تجعلهم في مواجهة ظواهر مرعبة، وفي ليلة مصيرية يحدث شيئا مفزعا يجبر العائلة على ترك المنزل تاركين الأم ورائهم.



وبعد مرور 9 حلقات من التشويق، كشفت نهاية The Haunting of Hill House أخيرا عن الحقيقة المخفية حول ما يسمى بالغرفة الحمراء، وفقا لما ورد في مجلة TIME.

ظهرت الغرفة الحمراء لأول مرة في الحلقة الأولى من المسلسل حينما حاولت كلا من "شيرلي" و"نيللي" فتح الباب للغرفة المغلقة منذ سنوات باستخدام المفتاح الأساسي الذي وجده السيد "دادلي" فهو يفتح جميع أبواب المنزل، ولكن لم تنجح محاولتهما وبعد أن غادرا كان من الواضح أن هناك شخصا ما أو شيئا ما يقف على الجانب الآخر من الباب.

وفي الحلقة الأخيرة جاء تكرار للمشهد نفسه ولكن على الجانب الآخر ويتضح أن الشخص الذي شاهدنا خياله هو "ثيودورا" شقيقتهما فيما يبدو أنها غرفة الرقص الخاصة بها، ويظهر المشهد من جانب "ثيو" التي تعتقد أن شقيقها "لوك" هو من ينفذ مقلبا بها.

ولكن لم يفسر هذا المشهد بشكل كامل حتى تم احتجاز جميع الأشقاء البالغين ومعهم شبح شقيقتهم "نيللي" في الغرفة الحمراء وذلك خلال أحداث الحلقة الأخيرة.

وفي هذه اللحظات يكشف شبح "نيللي" حقيقة تلك الغرفة فقد تواجد الجميع بها من قبل دون أن يعلم، حيث كانت الغرفة الحمراء هي غرفة ألعاب ستيف وبيت الشجرة الخاص بـ"لوك" واستديو الرقص الخاص بـ "ثيو" وغرفة القراءة الخاصة بالأم وغرفة المعيشة الخاصة بـ "شيرلي" وغرفة ألعاب "نيللي" كانت تضم وجوها مختلفة فهي مثل المعدة الخاوية التي كانت تحتاج إلى تلك المخلوقات كي تشعر بالشبع.

وهذا معناه أن الغرفة الحمراء هي المكان الذي يتغذى فيه المنزل على المشاعر والمخاوف التي تنتاب ضحاياه، وهذا ما أكدته "أوليفيا" لإبنتها "نيللي" في حفل الشاي قائلة "نحن المفتاح".

"نيللي" مثل أي شخص يموت داخل المنزل مقدر له البقاء هناك كروح للأبد، وهذا يفسر لما طلب آل "دادلي" من "هيو" عدم بيع المنزل أو حرقه بعدما سممت زوجته "ليف" ابنتهما " أبيجيل"، كي تظل شبحا للأبد.

وقد لاقى أحدث عروض شبكة Netflix اشادات نقدية واسعة إلى جانب حصوله على نسبة 92% عبر موقع Rotten Tomatoes، ووصفه أحد النقاد بأنه أشبه بمهرجان ذعر يصبح في أفضل حالاته عندما تفعل القصة ما لا تفعله المشاهد المرعبة.

اقرأ أيضا
مسلسل The Haunting of Hill House يصيب المشاهدين بالأرق والغثيان.. هكذا يصفه ستيفن كينج

مسلسل The Haunting of Hill House في عيون النقاد.. مهرجان رعب يكسر قالب الأفلام النمطية

comments powered by Disqus

مروة لبيب

10/28/2018 6:49:11 PM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"