أسما شريف منير: لو كافرة مش دي الطريقة الصحيحة لعقابي

أسما شريف منير: لو كافرة مش دي الطريقة الصحيحة لعقابي

هالة أبو شامة | في الأخبار،حياة المشاهير تاريخ النشر: الأحد ، 10 نوفمبر 2019 - 22:42
أسما شريف منير أسما شريف منير
على الرغم من اعتذارها عدة مرات، إلا أن الإعلامية وخبيرة التجميل أسما شريف منير، مازالت تواجه العديد من الانتقادات وردود الأفعال القوية بعد التصريحات التي قالتها مؤخرًا عن الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي.

وردًا على هذه الانتقادات، وجهت منير، من خلال خاصية القصص القصيرة عبر حسابها الشخصي على موقع Instagram، رسالة للجمهور أعربت فيها عن انزعاجها من الهجوم الشديد عليها والذي وصل إلى حد المناداة بمحاكمتها وإعدامها شنقًا، حيث كتبت: "لما لم أوفق في تعبيري عن أحد آراء شيخنا الجليل، أنتم شايفين إن الصح إني أتشتم كم الشتايم دي أنا وأهلي، هل الصح إنهم ينادوا بقطع عيشي، هل الصح إني أتحاكم وأتقتل واتشنق ده كلام ناس بجد مش مجازاً".

اقرأ أيضًا: أسما شريف منير: أرجو بلاش شتيمه في أمي


تابعت: "هل بنتي تتيتم عشان قولت كلمة لم أقصدها واعتذرت عليها، محدش فاهم يعني ايه تكون بتتهاجم من الآفات مرة واحده بالعنف ده وكله بيفسر علي مزاجه، مرة قالوا عليا راقصة وكلام قبيح أوي مش هعرف أقولوا ومرة قالوا إني عايزة شهرة وقالوا إن الدولة مخلياني أعمل كده وقالوا إني كافرة وشتموني وشتموا أمي الله يرحمها وأبويا حتي أختي الصغيرة".

اقرأ أيضًا: فيديو- إعلان فيلم لن يكتمل لهيثم أحمد زكي



أردفت: " لو حد فيكم غلط اتنين تلاتة هينصحوك أو حتي هيتخنقوا معاك بس عشان أنا تحت الأنظار في كم من البشر فاجأه قرارو يربوني ويجلدوني، وفي ناس بتقولي أنا كنت بحبك ودلوقتي كرهتك، يبقي مكنش حب خالص بقي لو كنتي فعلاً بتحبيني كنتي لومتيني، فهمتيني أو زعلتي مني وعتبتيني لكن كرهتيني وبتشتميني كمان، أنتي لو اختك غلطت كنتي عملتي معاها كده؟، في صحفيين مراعوش ربنا في كتابتهم للخبر كل اللي همه السبق الصحفي".

تابعت: "أنا اتعلمت كتير من الغلط ده واتصدمت برضه كتير، يا ريت تتعاملوا مع الموقف زي ما دين الإسلام علمك، أنا لو كنت كافرة مش دي الطريقة الصحيحة لعقابي أو هديتي، اتقوا الله وخلي في قلبكم رحمة ومغفرة وحب وتسامح زي سيدنا رسول الله على أفضل الصلاة و السلام، ربنا يسامح كل اللي غلط فيا، توكلت عليك يا رب وفوضت أمري ليك".

محمد

كانت أزمة كبيرة قد أثيرت مؤخرا، بسبب أحد منشورات أسما شريف منير عبر حسابها ‏على‎ ‎Faceboo، الذي تحدثت فيه عن عدم وجود شيوخ معتدلين يمكن متابعتهم والاستفادة منهم، بعيدا ‏عن ‏التطرف والتشدد وخلط الدين بالسياسة، وعندما نصحها أحدهم بمتابعة الشيخ الشعراوي ردت بأنها توقفت ‏عن ‏متابعته بعدما شاهدت بعض الفيديوهات له والتي تحمل بعض الأفكار المتطرفة، الأمر الذي أثار حملة ‏انتقادات ‏واسعة ضدها، مما دفعها للاعتذار وتوضيح ما كانت تقصده من حديثها، وأوضحت أنها لم تقصد ‏الإساءة.‏‎

على الجانب الآخر تلقت أسما شريف منير دعما كبيرا من قبل زملائها ومحبيها.



هالة أبو شامة

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"