حوار FilFan- أشرف عبد الباقي: تفاديت كارثة بتوقيت إعلان نهاية "مسرح مصر".. استعد لتقديم "مطبخ مصر"

حوار FilFan- أشرف عبد الباقي: تفاديت كارثة بتوقيت إعلان نهاية "مسرح مصر".. استعد لتقديم "مطبخ مصر"

رحيم ترك | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة تاريخ النشر: الأثنين ، 9 سبتمبر 2019 - 16:33 | آخر تحديث: الثلاثاء ، 10 سبتمبر 2019 - 16:42
أشرف عبد الباقي أشرف عبد الباقي
اعضاء الفرقة المسرحية أصبحوا نجوم وعانيت من تجميعهم للمسرح العام الماضي

وضع نهاية لـ "مسرح مصر" أمر كان لابد منه

لن يكون هناك عودة "لمسرح مصر" حتى ولو بنجوم جدد

نستعد لفكرة مشروع مسرحي جديد سيشارك فيه أبطال "مسرح مصر" بعد الختام

حافظت على فرقة مسرح مصر طوال السنوات الماضية لأننا أسرة واحدة

سأعتزال التمثيل في حالة أن انتهي الفن نهائياً ولم يعد موجودا

برنامج "مطبخ مصر" أحدث مشاريعي الفنية


بعد رحلة نجاح طويلة امتدت إلى ٦ سنوات قدم خلالها ١٢٠ عرضا، أعلن الفنان أشرف عبد الباقي عن انتهاء مسيرة "مسرح مصر" بتقديم الموسم السابع والأخير الذي يعرضه حاليا على خشبة مسرح جراند نايل تاور بجارن سيتي.

حول كواليس هذا القرار وأسبابه ومصير الفرقة المسرحية بعد "مسرح مصر"؟، التقي FilFan.com، مع الفنان أشرف عبد الباقي وأجرى معه هذا الحوار الذي كشف من خلاله الكثير من الأسرار وجديد مشاريعه الفنية التي سيقدمها خلال الفترة المقبلة:


لماذا أعلنت عن انتهاء عروض "مسرح مصر" في نفس وقت الكشف عن بداية "الموسم السابع" وليس بعد انتهائه؟


لو فعلنا غير ذلك كانت ستكون كارثة بالفعل ونصبح عرضه للشائعات وأن فلان غادر مسرح مصر أو أن هناك مشكلة بين أشرف وفرقته توقفت والتي طالما عانينا منها طوال السنوات الماضية، لذلك تجنبا كل ذلك، وقطعنا كل السبل أمام الشائعات ومن يروجها وأعلنا عن موسم سابع وأخير حتى نكون متفقين تماماً على الختام قبل حتى انطلاق الموسم السابع.


بعد كل هذا النجاح في السنوات الماضية وتعلن توقف "مسرح مصر" ما السبب الحقيقي لهذا القرار الذي صدم جمهورك؟


كان لابد من وضع نهاية لعروض "مسرح مصر" لعدة عوامل أهمها هو أننا على المواسم الـ6 الماضية قدمنا 120 عرضا وهو عدد ضخم جدا، استهلكنا خلالها الكثير من الأفكار ولم يعد هناك جديد نقدمه في الوقت الذي نحرص في على الحفاظ على جودة العروض التي نقدمها للجمهور، ونعاني من البحث عن فكرة جديدة وخلال الكواليس مثلا نطرح فكرة عرض جديد وبعدها نكتشف إننا قدمناها ف السابق ونقرر إلغائها والبحث عن غيرها.

ثانيا- أعضاء الفرقة المسرحية أصبحوا نجوم الآن، وكل منهم من لديه فيلم أو مسلسل ولا يجوز أن أمنعهم من ذلك، والعام الماضي بالفعل عانيت من تجميع الشباب في عروض "مسرح مصر" خاصة مع نهاية الموسم فذلك لديه مسلسل وأخر فيلم، ولحرصنا على عدم تقديم جودة أقل في العروض بعد النجاح لسنوات قررنا إعلان الختام.

ما احتمال عودة عروض "مسرح مصر" مجددا بعدما أعلنت عن انتهائه؟


هناك بالفعل مشروع مسرحي جديد سنعلن عنه قريبا بعد انتهاء الموسم السابع، ولكن سيكون بطريقة مختلفة وليس بالضرورة أن يكون بنفس الفرقة الحالية وقد يكون بجزء منهم مع آخريين، وكل ذلك سيتضح بعدما نضع الخطة النهائية لتنفيذه، ولكن فكرة عروض "مسرح مصر" التي تعرض في وقت قصير مدته ساعة ويتم تصويرها تليفزيونيا انتهت بالفعل، ولو تم تكرارها ستفشل حتى لو بنجوم جدد، لأنها استهلكت وانتهت ولابد من فكرة جديدة.

قدمت نموذج رائع في اختيار أبطال "مسرح مصر" وأصبحوا نجوم حاليا، ثم قدمت مواهب جديدة ونجحت في "جريما في المعادي".. ما السر في طريقة اختيارك للمواهب الجديدة؟


الأخلاق أولا قبل الموهبة، والتجانس بين أعضاء الفرقة، فلو كان الشباب أخلاقهم جيدة سيحبون بعضهم وينجحون معنا، وأن يتمتع كل منهم بفكرة أن يتقبل نجاح الآخرين، أما لو كان بداخل أحدهم شر أو لا يحب الخير لغيره ستكون هناك مشاكل عديدة من لاشيء وكواليس العمل تكون سيئة، وبالتالي الفشل، وأهم شيء في المسرح كواليسه والتجانس والجو الأسري بين جميع أعضاء الفرقة.

حدثني عن الكواليس عندما أعلنت لأعضاء فرقة "مسرح مصر" عن انتهائه وهل شعروا بالحزن لهذا القرار؟


كان هناك بالفعل حالة حزن ولكنها ليست ظاهرة بشكل كبير، ولكنه سيظهر في نهاية أخر عرض بالموسم الحالي، واستعد لهذا اليوم جيدا، لان ذلك حدث وعشت معهم هذه اللحظات في وقت انتهاء آخر عرض من أول موسم لـ"مسرح مصر" وكانوا يبكون وسيطر عليهم الحزن ولكني بلغتهم وقتها أن هناك مواسم جديدة سنقدمها، وبعد هذه السنوات أصبحوا أكثر خبره ودراية بالأمور ومقتنعين أن التجربة أدت ما عليها وحققت نجاحها ولكل شئ نهاية، وأن هناك تجارب جديدة نخوضها بعيدا عن "مسرح مصر".

أطلقت فرقة مسرحية جديدة بعرض "جريما في المعادي" العام الماضي، هل كان ذلك مؤشرا لانتهاء "فرقة "مسرح مصر" والانتقال لغيرها؟

لا ليس له علاقة نهائياً، فنحن عرضنا موسما كاملا من "مسرح مصر" وحاليا نعرض موسم سابع، وذلك بعد تقديم "جريمة في المعادي"، ولن استغني عن فرقتي وهناك مشاريع جديدة ستجمعنا خلال الفترة المقبلة، وعن نفسي أحب العمل بصفة دائمة فما المانع من تقديم مواهب جديدة وفرقة وأثنين وثلاثة طالما هناك نجاح على أرض الواقع.


هل كنت تشعر بالانزعاج أو الغضب من الهجوم على "مسرح مصر".

لا نهائياً أنا حققت نجاح على أرض الواقع على مدار 6 سنوات ماضية وحجز تذاكر المسرح تنتهي قبل بدء العرض بشهر قادم، واحترم جميع الآراء ولن ارضي جميع الأذواق ولن يحبني الجميع، وليس هناك فنان يحبه جميع الناس، ولم أحزن من رأى من انتقدني من زملائي بالوسط الفني، على قدر ما حزنت من صاحب الرآي نفسه، لأنني أحترمه وتعلمت منه كثيراً ولا أغضب منه أبدا، ونجاح "مسرح مصر" استمر ولم يتأثر من أي انتقادات.


من الصعب التحكم في ارتباط مجموعة أشخاص ببعضهم أو الحفاظ على تجانسهم لفترة طويلة، كيف حافظت على فرقة "مسرح مصر" طوال هذه السنوات الماضية؟


العلاقة بيني والفرقة المسرحية ليست علاقة عمل أو نجاح جماعي فقط، ولكنها علاقة أسرية وأتعامل معهم كأبنائي وأصدقائي وحتى في خالة المشاكل الشخصية أو العائلية نجتمع ونبحث عن حلول سويا، والحمد لله جميع أفراد الفرقة محترمين وولاد ناس جدا، وسر نجاحهم هو ارتباطهم وحبهم الشديد لأهلهم، وكان أول شئ فعلوه عندما نجحوا وأصبحوا نجوم هو الزيادة في مراعاة أهلهم.

ما أكثر الصعوبات التي واجهتك في "مسرح مصر"؟

الشئ الصعب كان متكرر طوال الوقت وهو ظروف بداية عرض جديد لأننا نبحث عن فكرة جديدة وبجودة أفضل ولا تقل عن ما تم تقديمه وهي معادلة صعبة جدا فنحن نقدم عروض جديدة أسبوعيا، وليس عرضا واحدا فقط يستمر لسنوات.

هل تحرص على تقديم النصائح لفرقة "مسرح مصر" على المستويين المهني والشخصي؟

بالفعل ولكن مجرد تقديم النصح فقط، ويجب أن يخوضوا التجارب في الحياة بتقلباتها سواء النجاح أو عدم التوفيق في أمر ويتعلمون من تجاربهم، وعشت معهم الكثير من اللحظات التي مرت عليها والأجواء داخل الكواليس عائلية بيننا.

الموسم الأخير من "مسرح مصر" يتضمن كم عرضا، وما هو موعد انتهاء أخر مسرحية ؟


الاتفاق كان على تقديم 10 أو 12 عرض مسرحي في الموسم السابع والأخير الذي يعرض حاليا على مسرح جراند نايل تاور، وسينتهي "مسرح مصر" بتقديم أخر عروضه في شهر ديسمبر المقبل، بعد مسيرة امتدت إلى 7 مواسم قدمنا من خلالها 120 عرضا، وسعيد بما حققناه من نجاح، وسيكون هناك احتفال في ختام أخر يوم عرض".

ما المشاريع الفنية الجديدة لأشرف عبد الباقي التي ستقدمها خلال الفترة المقبلة؟

هناك برنامج طبخ سيكون بعنوان "مطبخ مصر" سأقدم من خلاله أكلات بطريقة مختلفة ويتضمن أكلات مصرية بسيطة فقط، وقال ضاحكأ "اخترت له هذا العنوان ليكون بعيدا عن اسم "مسرح مصر"، وأثناء تصوير إحدى حلقاته كنت أنصح الجمهور بالطريقة الصحيحة لتقطيع البصل وأثناء الشرح جرحت إصبعي، وطلبت من الجمهور في نهاية الحلقة ان من الأفضل كل شخص يسأل والدته عن الطريقة الصحيحة لتقطيع البصل بعدما حدث ولا يستمعون لنصائحي.


حتى الآن صورنا حلقتين من البرنامج على سبيل التجربة، وسيعرض على YouTube خلال الفترة المقبلة، وموضوع فكرة البرنامج، جاء بطريق الصدفة عن طريق مشاركتي في إعلان "فودافون" مع عمرو دياب رمضان الماضي، ووقتها كان هناك اتفاق مع الجهة المنتجة على أن أقدم طريقة تحضير لوجبة طعام وكذلك الفنانة سوسن بدر لتقديمها أيضا في شكل منفرد على YouTube، وحضرت وقتها طاجن فول، وعجبهم الأمر وحقق مشاهد مرتفعة، وطلبوا أن أقدم برنامج كامل للطبخ على طريقتي.

قدمت شخصية "إسماعيل ياسين" في مسلسل ببراعة، من تتمني تقديم السيرة الذاتية له من نجوم زمن الفن الجميل؟


أحب إسماعيل ياسين ولذلك قدمت مسلسل سيرة ذاتية عنه، ولكن وقتها جاء العمل جاهزا ومشروع متكامل تأليف وإنتاج وما إلى ذلك، ولو عرض علي أي عمل جيد وجاهز لنجم أخر سأقدمها بالفعل، ولكني لن أقول أحب فولان وأبدا في رحلة البحث عن قصة حياتي وعائلته ثم مؤلف ثم منتج لتنفيذه لأنه موضوع مجهد جدا.

برنامج "قهوة أشرف" سيكون كم موسما؟

صورنا من البرنامج 45 حلقة وأعتقد أنه تم تقسيمهم إلى 3 مواسم.

هل العمل يبعدك عن حياتك الأسرية؟


أحافظ على حياتي الأسرية جيداً، ويوم الجمعة مقدساً لدي وأقضيه مع عائلتي وكذلك في أي وقت يكون ليس لدي عملاً فيه.

يعرف عن اشرف عبد الباقي حبه الشديد للعمل والفن ولكن متى تقرر اعتزال التمثيل؟

ليس لدي فكرة التوقف عن العمل ولا أحب الأجازات أو الجلوس في المنزل بدون عمل وهدف، وسأعتزل التمثيل فقط في حالة لو انتهى الفن نهائياً ولم يعد موجودا.

اقرأ أيضا


خاص- عبد الباسط حمودة ينضم لـ "مسرح مصر"

صور- كواليس مسرحية "عزبة الباشا" أحدث عروض "مسرح مصر"

رحيم ترك

9/10/2019 4:42:45 PM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"