أوجه تشابه بين "بوكسرات" حسن حسني وهاني رمزي في رمضان

أوجه تشابه بين "بوكسرات" حسن حسني وهاني رمزي في رمضان

خالد طه | في تقارير، تاريخ النشر: الأثنين ، 22 يونيو 2015 - 23:20 | آخر تحديث: الثلاثاء ، 3 نوفمبر 2015 - 13:8
حسن حسني وهاني رمزي في لقطة من فيلم "غبي منه فيه" (2004) حسن حسني وهاني رمزي في لقطة من فيلم "غبي منه فيه" (2004)
أثار ظهور الفنان حسن حسني في إعلان لـ "قطونيل" للملابس الداخلية في رمضان استياء عدد كبير ممن شاهدوه، وهو ما أعاد إلى الأذهان صورة الفنان الكوميدي هاني رمزي في إعلانه لنفس العلامة التجارية في 2014، والذي تعرض بسببه لحملة هجوم عنيفة.

ومن يتابع إعلاني حسن رمزي وهاني رمزي عن الملابس الداخلية، فسيلاحظ وجود أوجه تشابه بينهما:

الرقص بـ "البوكسر":
يظهر كلا من حسن رمزي وهاني رمزي في الإعلانين وهما يرقصان بـ "البوكسر"، ولكن مع فارق أن حسني يرقص وهو ممسكا له، بينما يرقص هاني وهو يرتديه.

استخدام لحن كلاسيكي شهير:
اعتمد صناع إعلاني حسن حسني وهاني رمزي لـ "قطونيل" على غنائهما لألحان كلاسيكية شهيرة؛ إذ غنى هاني رمزي في إعلانه على ألحان أغنية "أنا واد خطير"، وهي من ألحان الموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب، وغناها الفنان الراحل فؤاد المهندس في فيلمه "جناب السفير" من إنتاج سنة 1966.

أما حسن حسني فاختار القائمون على إعلانه أن يغني ألحان أغنية "سكر حلوة الدنيا سكر" للفنانة شادية من فيلم "نص ساعة جواز" من إنتاج 1969، ولكنه استبدل اسم الأغنية بترديده لـ "بوكسر قطونيل أجمل بوكسر".

Twitter هو منصة الهجوم:
نشب الهجوم على كلا من حسن حسني وهاني رمزي بسبب إعلاناتهما لـ "قطونيل" من موقع Twitter للتدوينات القصيرة، ولكن مع فارق أن هاني سارع بالدفاع عن نفسه، وأكد وقتها أن الهجوم عليه مدبر من قبل جماعة الإخوان المسلمين، ردا منهم على مهاجمته لهم في برنامجه "الليلة مع هاني"، وقت تولي محمد مرسي رئاسة مصر في 2013. (هاني رمزي عن إعلان "قطونيل": "أنا كل أفلامي لابس فيها بوكسر!")

بالنسبة لحسن حسني، فلم يصدر منه أي تعقيب حتى الآن بشأن حملة الهجوم ضده، ومن المتوقع ألا يعقب في المستقبل لسبب بسيط للغاية، وهو أنه قليل الظهور إعلاميا، ونادرا جدا ما تقرأ له أي تصريحات لوسيلة إعلامية، خصوصا وأنه سبق وأن تعرض لانتقادات خلال السنوات الماضية بسبب مشاركاته المستمرة في أعمال فنية دون المستوى، وكان دائما ما يجد أن لغة الصمت هي أفضل رد على مهاجميه.

Twitter عن تقديم حسن حسني لإعلان ملابس داخلية: "فقد وقاره.. وهي قطونيل ماسكة عليه ذلة؟"

وليس من المستبعد أن يكون هاني رمزي هو من رشح حسن حسني لأصحاب شركة "قطونيل" كي يتولى من بعده مهمة الترويج لمنتجهم، بسبب عملهما سويا في عدد من الأعمال الفنية الناجحة، ومنها مسرحية "عفروتو" وفيلم "غبي منه فيه".

ومن المؤكد أن هاني رمزي لا ينسى نصيحة حسن حسني له في فيلم "غبي منه فيه"، عندما قال له: "ويوم ما تفكر تنشن لازم تصيب"، في إشارة منه ألا يضيع أي فرصة ذهبية معروضة عليه، وهو ما طبقه هاني حرفيا في إعلان "قطونيل"، والذي نال بسبب عدم رفضه له لأجر مغري للغاية.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"