مخرج "ستموت في العشرين": قلت للمنتج أحتاج أخا أكبر

الخميس 10-10-2019 02:19 5130 مشاهدة

كتب – محمد سليم

خلال حلوله ضيفا في برنامج "معكم منى الشاذلي" على قناة CBC، قال المخرج أمجد أبو العلاء إن اختيار قصة فيلمه "ستموت في العشرين" كان مغامرة، بحكم كونها قصة قصيرة يراد تحويلها لفيلم روائي طويل، لكنه شعر منذ اللحظة الأولى بما يستطيع إسقاطه عليها من أشياء مرتبطة بالطفولة، وبعلاقة السودانيين بالحزن، واحتفائهم بالموت.

وأوضح حسام علوان، منتج "ستموت في العشرين"، الفائز بالجائزة الكبرى لمهرجان الجونة السينمائي، أنه لم يكن قد التقى بأمجد أبي العلاء في السابق إلا مصادفة ولدقائق معدودة، وعندما اتصل به وفاتحه في المشاركة في الفيلم كمنتج، طلب منه إرسال السيناريو ونماذج لأعماله السابقة، ما كان له بالغ الأثر في تحمسه سريعا للموافقة.

وأضاف أمجد أبو العلاء أن المنتج سأله عما يحتاجه من منتج في مصر، في حين أن فيلمه سيصور في السودان، فأجاب بأنه بحاجة لأخ أكبر، لديه تجربة سينمائية لكي يصنع فيلما في منطقة نادرا ما تشهد صناعة فيلم سينمائي.

وقال حسام علوان إن الفيلم كان مغامرة بالنسبة له أيضا، فهو لا يفهم كيف تمضي الأمور على أرض الواقع، لكن الجانب الأكبر من العمل مع المخرج، ومن البداية، انصب على محاولة وضع الفيلم على المستوى العالمي، ومن ذلك الذهاب لورش عمل في فرنسا، وتقديم الفيلم لسوق مهرجان برلين، وبشكل عام، محاولة تجنب انحصار أفقهما في نطاق مصر والسودان.

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"