آسر ياسين لـFilFan.com: العالمية ليست بالصعوبة التي تتخيلونها

آسر ياسين لـFilFan.com: العالمية ليست بالصعوبة التي تتخيلونها

| في تقارير، تاريخ النشر: الأربعاء ، 24 سبتمبر 2008 - 15:16
آسر ياسين آسر ياسين
حوار: محمد عاشور
تصوير فيديو: محمد ممدوح


فنان موهوب، استطاع أن يتميز بين أبناء جيله، فاستحق ترشيحه للقيام بعدة بطولات منها "احنا اتقبلنا قبل كده" وفيلم "على جنب يا اسطى" "الوعد" الذي بدأ تصويره أمام النجم محمود ياسين، بالإضافة إلى فيلم "زي النهارده" موقع FilFan.com التقى بالفنان الشاب آسر ياسين أثناء الاحتفال بأحدث أفلامه "زي النهارده" فكان هذا الحوار.

الفنان آسر ياسين حدثنا عن دورك في "زي النهارده"
أقدم في الفيلم شخصية محمد أو "مو"، وهو مدمن، وشقيق الفنانة بسمة كما تربطه علاقة بالفنانة أروى وأقدم من خلال هذه الشخصية شكل جديد لم أقدمه من قبل.

متى عرض عليك هذا الفيلم؟

الفيلم عرض علي عام 2005 من خلال شركة إنتاح أخرى، وقمت وقتها بعمل تجربة تصوير مع المخرج عمرو سلامة الذي رشحني لدور "محمد"، ولكن لسبب أو لآخر لم يتم تنفيذ الفيلم، وبعدها قرر محمد حفظي أن يتولى إنتاج الفيلم وأكد اختياري لنفس الدور.

هل التأخير في تصوير الفيلم أثر عليه سلبيا؟

بالعكس، فأنا شخصيا استفدت من تأجيل التصوير، لأنني اكتسبت خبرة من الأفلام التي شاركت بها، والتي قدمت بطولاتها، بالإضافة لقرائتي في الشخصية أكثر وتعمقي فيها أفادني كثيرا، أما على صعيد الفيلم، فأعتقد أنه استفاد من التأجيل لأنه أخذ وقته في الإعداد قبل بدء التصوير، بالإضافة إلى أن الذين شاركوا في الفيلم بالفعل غير الذين تم اختيارهم في البداية، وظهر تحمسهم في تقديم أدوارهم.

ما شعورك بعد أن علمت أن الفيلم سيشارك ضمن المسابقة الرسمية لمهرجان أبوظبي السينمائي؟

من بداية الفيلم وأنا مستمتع بدوري جدا، وهذ ليس إحساسي أنا فقط بل إحساس كل من شارك فيه، فلم نكن نشعر أننا في عمل نؤديه ونذهب إلى بيوتنا، ولم يشعر أحد في الفيلم أنه بطل الفيلم، بالعكس كنا نشعر أن الفيلم قائم علينا جميعا، ويجب علينا الاهتمام ببعضنا البعض، ومن هنا نشأت بيننا علاقة طيبة مستمرة إلى الآن، وبعد كل ذلك أكد ترشيح الفيلم للمشاركة في المهرجان أن الاجتهاد في العمل يؤدي للنجاح حتى قبل عرض الفيلم، وهو ما وضح من تشوق الجمهور لمشاهدته.

آسر قدمت ثلاث بطولات سينمائية حتى الآن جميعها من نوعية أفلام البطولة الجماعية هل تفضل هذا اللون من العمل؟

الأمر يعود في النهاية إلى تسويق الأفلام، وهذا لا يخصني، فأنا أنظر لدوري كممثل، والدور الذي ساقدمه هل سيضيف لي أم لا؟ سواء من خلال فيلم جماعي أو فردي، وما يشغلني أيضا في اختياري للأعمال السيناريو، فمن الممكن أن يكون دوري قويا جدا وباقي الأدوار عادية، فيؤثر ذلك على نجاح الفيلم.

هل سنراك في الدراما التلفزيونية قريبا؟

بالفعل تلقيت عدة عروض للمشاركة في أعمال تعرض في رمضان الجاري، لكن انشغالي في "زي النهارده" الذي تزامن في بعض الأوقات مع أفلام "الجزيرة" و"على جنب يا اسطى" حال دون تمكني من المشاركة بها، بالإضافة إلى أن أدواري في هذه الأفلام تقدمني بشكل معين من الممكن أن يتعارض مع الشخصيات التي عرضت علي في التليفزيون.

بشكل عام أنا أرحب بتقديم أي شكل من أشكال الفنون سواء تليفزيون أو مسرح، فأنا أحب التمثيل بكل أشكاله، بشرط أن تكون الشخصية التي سأقدمها قريبة مني لكي أتمكن من تقديمها بشكل جيد.

ماذا عن أعمالك المقبلة؟

أشارك في فيلم جديد بعنوان "الوعد" إخراج محمد ياسين ومن تأليف وحيد حامد وإنتاج محمود بركة، ويضم فريق العمل الفنان الكبير محمود ياسين وباسم سمرة وأحمد عزمي، وأتوقع أن يكون الفيلم مفاجأة كبيرة للجمهور، خاصة من خلال المخرج محمد ياسين الذي أعتبره مستقبل السينما المصرية، لأنه بالفعل مخرج متميز جدا من السهل أن يقدم فيلما ينجح عالميا.

هذه ستكون ثاني مشاركة لك مع الفنان محمد ياسين بعد فيلم "الجزيرة"

فعلا، في فيلم "الجزيرة" لم يجمعني بالأستاذ محمود ياسين سوى مشهد واحد، ولكن في "الوعد" أنا "اترقيت" وسأقدم أمامه عددا من المشاهد، وهذا شرف كبير لي.

ما طموحاتك للسينما ما هو شكل الممثل العالمي والفيلم العالمي من وجهة نظرك؟

أولا الممثل العالمي يجب أن يتمتع بالاطلاع على جميع أشكال السينما سواء فنية أو تجارية، ورغبتي في الوصول للعالمية لا تعني أن أمثل في "هوليوود" والسلام، فهم أيضا يقدمون هناك أفلاما تجارية، وطموحي ليس أن أقدم شخصية عربي في فيلم أجنبي أو إرهابي، وهي معظم الأدوار التي تقدم للممثلين العرب، ولذلك يجب أن أهتم بنفسي أولا في وطني، وأثبت أنني ممثل قوي، ووقتها سيتم اختياري لفيلم أجنبي أو عالمي، وسأستطيع أن أختار وأفاضل بينهم، كما سيكون لي سعر أيضا أستطيع أن أتفاوض حوله كأي ممثل أجنبي مشارك في الفيلم.

أما عن الفيلم العالمي، فمن السهل أن تقدم فيلما يصل للعالمية وبتكلفة بسيطة، لأن الأفكار التي تقدم في هذه الأفلام هي الأهم وليس الإبهار فقط، وإذا وصلنا إلى أن شخص هندي في بلده يقوم بتحميل أحد الأفلام المصرية عن طريق الإنترنت لمشاهدته فسنكون وصلنا للعالمية دون أي مجهود.

هل تحلم بتجسيد شخصية معينة؟

لا، أنا أعجب بالشخصية التي أقدمها، وأعمل على أن أقدمها على أعلى مستوى، على الرغم من تأثري بالعديد من الشخصيات التاريخية والعامة في مصر، ولكن لن أقدم هذه النوعية من الأفلام لحين انتهائي من تقديم كل الشخصيات التي أستطيع أن أقدمها أولا في السينما، وبعدها أفكر إن كنت سأقدم هذه النوعية من الأعمال أم لا.

شاهد حوار آسر ياسين مع FilFan.com

الجزء الأول:




الجزء الثاني:

كلمات متعلقة آسر ياسين

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"