صوت شيرين الذي يحبه تامر أمين- عن 7 كلمات أثارت أزمة لمطربة "نساي" في 7 أيام.. يبقى للحكاية بقية

صوت شيرين الذي يحبه تامر أمين- عن 7 كلمات أثارت أزمة لمطربة "نساي" في 7 أيام.. يبقى للحكاية بقية

محمود ترك | في تقارير،موسيقى وحفلات،المجلة تاريخ النشر: الأحد ، 6 يناير 2019 - 18:52 | آخر تحديث: الأحد ، 6 يناير 2019 - 19:45
شيرين عبد الوهاب شيرين عبد الوهاب
ربما كلمة عفوية أصبحت أكليشيه مكرر يجد طريقه دائما للأقلام الصحفية بعد كل أزمة لشيرين عبد الوهاب التي يبدو أنها أصيبت بالممل أيضا من هذا الوصف أو من هذه العفوية، قائلة لعمرو أديب: هحط سوستة على شفايفى.. هاتلي حزام ناسف علشان أخلص.

ما الذي أوصل شيرين إلى هذه الحالة من الغضب؟


للإجابة على هذا السؤال يجب أن نسترجع تفاصيل القصة الكاملة لاتهام شيرين عبد الوهاب –الجديد- بالإساءة إلى مصر، والذين من الممكن أن نحصر سبب الرئيسي في 7 كلمات هي "Welcome to Egypt" و"أنا خسارة في البلد".

نجوم كثيرة أحيُت يوم 31 ديسمبر حفلات غنائية بمناسبة حلول السنة الجديدة 2019، عمرو دياب في دبي وهيفاء في تونس ووائل جسار في القاهرة، وغيرهم في مختلف الأماكن، ومثلهم أيضا كانت شيرين عبد الوهاب تحيي حفلا في أحد الفنادق بالقاهرة، غنت ورحبت بجمهورها في بداية الحفل وشكرتهم في نهايته، والأمور مرت بسلام، وذهبت في طريقها لتستقبل العام الجديد وتودع 2018.

شيرين ظهرت في الحفل بشكل جديد وقصت شعرها، وقالت إنها ترفض أن تدفع 3 آلاف دولار للكوافير، وتفضل أن تحلق شعرها، كما قالت مازحة إنها تذهب مع زوجها حسام حبيب إلى نفس الحلاق.



نعم يا شيرين الأمور تسير على ما يرام، الحفل نجح، والكثير من جمهورك يتداول فيديو قصة شعرك، ومزحتك عن حسام حبيب.. ولكن!

ولكن ظهر تامر أمين في برنامجه "آخر النهار" يوم 2 يناير ليقول إن شيرين أساءت إلى مصر في حفلها وإنها قالت على نفسها "انا خسارة في البلد" لتتهكم على مصر، كما أن إحدى الطاولات تعرضت لكسر زجاجها، لتعقب شيرين ساخرة: Welcome to Egypt أو "أهلا بكم أنتم في مصر".

كل هذا نقله تامر أمين عبر أصدقاء سوريين، ليواجه هجوما شديدا بسبب عدم وجود ما يثبت اتهامه فهو مجرد كلام مرسل، لكن تامر الذي يقول لمشاهدي برنامجه "ما تراجعوش ورايا" أراد أن يثبت أنه لا يفتري على الفنانة شيرين التي يحب صوتها للغاية، وعرض في الحلقة التالية مباشرة يوم 3 يناير فيديو من الحفل عن واقعة الطاولة، ليطالب نقابة الموسيقيين بإيقافها عن إحياء الحفلات الغنائية، ولم ينس أن ينهئها بزواج شقيقتها ويتمنى لعائلتها حياة سعيدة.



لم تلتفت شيرين إلى ما قاله تامر أمين، واحتفلت بزفاف شقيقتها وغنت في الحفل أيضا، حتى فوجئت ببلاغ للنائب العام قدمه المحامي سمير صبرى ضدها، يتهمها بالتطاول على مصر والإساءة إليها.

دفاع تدريجي


الآن الموضوع اختلف يا شيرين.. أليس كذلك؟ أصبح لدينا حفل وإعلامي ومحامي، لذا بدأت المطربة الدفاع التدريجي عن نفسها، ففي البداية ظهر حسين حبيب والد زوجها حسام حبيب الذي قال إن الإعلامي الناجح يجب أن يعرف كواليس الخبر وليس أن ينشره فقط، بالطبع هنا يوجه كلامه إلى تامر أمين الذي يؤكد في برنامجه إنه انفراد لـ "آخر النهار".

وأضاف والد حسام حبيب أن شيرين رفضت عدة عروض لإحياء حفلات خارج مصر لأنها علمت من متعهد حفلها بالقاهرة إن هناك 2000 سائح خليجي سيحضرون الحفل بالإقامة وتذاكر الطيران وهو ما وجدته مفيدا لبلدها مصر وللسياحة وفضلت أن تحتفل برأس السنة في القاهرة.

وأشار حسين حبيب إلى أن منظم الحفل الكويتي خسر 14 مليون جنيه بسبب ما وصفه بالفساد في المصنفات والمسطحات المائية، وقرر المتعهد ألا ينظم حفلات بالقاهرة مرة أخرى.

كما قال حسين حبيب إن هناك فساد آخر يتمثل في العامل الذي لم يثبت قرص الزجاج على قاعدته مما تسبب في جروح للضيوف، بعدما انكسر.



ثم خرج حسام حبيب في تصريحات صحفية ليؤكد أن زوجته شيرين لم تتجاوز في حق مصر، وأن الاتهامات الموجهة لها ليس لها أي أساس من الصحة.

ليكتمل الأمر ببيان صحفي من مطربة "نساي" قالت فيه: فوجئت بمن يصطاد في الماء العكر، فيردد أنني تجاوزت في حق بلدي وهو أمر غير صحيح، والتسجيل السمعي البصري للحفل متاح للمتابعة. فما حدث هو أنني استمعت لصدى صوتي كلما غنيت فنظرت إلى الملحن الكبير حلمي بكر وكان من بين الحضور وقلت له الصدى ده من المرايا التي خلفي فأجاب نعم، فضحكت وقلت أنا خسارة في مصر، وهي عبارة دارجة نرددها جميعًا كدعابة لأنني كنت سعيدة بمعرفتي سبب صدى الصوت.

أما عن الواقعة الثانية فقد قالت شيرين عنها: أثناء الغناء سقطت مائدة زجاجية بمن عليها فأحسست بتوتر الحضور فقلت:welcome Egypt ورددت ما معناه أن كل شيء سيتم إصلاحه فورًا لأخفف من هلع الجمهور صدمة الصغار من صوت الزجاج عند تحطمه. ومرت الواقعة بابتسامة من الجميع وقد سمعت أن هناك بلاغًا قدم ضدي أمام النيابة العامة بدعوى أنني أتجاوز في حق بلدي.

وشددت شيرين عبد الوهاب: مرة أخرى أردد أنني مصرية النشأة والمولد ولا أسمح لأحد بالمزايدة على وطنيتي وعلى محبة جمهوري لي، وهي نعمة أقدرها حق قدرها، وأشكر كل من يلتف من حولي ليؤكد أن شيرين هي جزء من نسيج مصر وأرضها وشعبها.

ثم كشف شيرين عن أنها كلفت المحامي الدكتور حسام لطفي للتصدي لكل من ينسب إليها الإساءة إلى وطنها، أو يسعى إلى الشهرة باتهامات مختلفة، لأن الدعابة لا يجب أن تنتزع من سياق بغرض الإساءة لها أو النيل من وطنيتها.. واختتمت المطربة بيانها بـ " يقيني أن الله لن يخذلني أبدًا".

بيان شيرين


نقابة الموسيقيين: لم يصلنا شيء

نقابة المهن الموسيقية من جانبها قالت في بيان لها أنه في ضوء ما تناولته عدد من الوسائل الإعلامية مثل قنوات فضائية لها احترامها وأيضا عبر الصحافة الورقية كانت أو الكترونية بخصوص ما أثير حول الفنانة شيرين عبد الوهاب من أقوال خلال حفلها في القاهرة خلال الاحتفال برأس السنة أن النقابة لم تتلق أي شكوى أو بلاغ ضد الفنانة شيرين، كما لم تستقبل أي تسجيل للحفل يفيد إدانتها بأي شكل وعليه لم تتخذ النقابة أي موقف تجاهها أو مساءلتها عن ملابسات الحدث.

وشددت نقابة المهن الموسيقية علي أن مجلس النقابة يحترم الدولة المصرية ومؤسساتها ومواطنيها ولم ولن تسمح بالمساس أو التعرض لهم بأي شكل من الأشكال، مشيرة إلي أن المجلس لم يعرض عليهم الفيديو محل الواقعة للبت في ما جاء به بشكل واضح.

وأكدت النقابة أنه في حال تقدم أحد الاعضاء بشكوي ضد أي عضو يتم استدعائه لسؤاله حول ملابسات الواقعة خاصة وأن النقابة ومجلسها يقفون علي مسافة واحدة من كافة أعضائها ويبحثون دائما عن الصالح العام.

يبدو أن شيرين عبد الوهاب لم تكتف بالبيان الإعلامي وشعرت بأنه يجب أن تخرج لتتحدث بنفسها، وقالت في مداخلتها الهاتفية لبرنامج "الحكاية" الذي يقدمه عمرو أديب عبر شاشة "MBC مصر": "تصرفاتي الطبيعية والبسيطة يتم فهمها بطريقة خاطئة وقد تسيء لأسرتي، وأبدأ حديثي معك بأني لو مزاحي مع الجمهور في كل حفلة، سأتوقف عنها وأضع (سوستة) على فمي، ربما مكانتي وشهرتي الآن لم تعد تسمح لي بالمزاح الآن"

وتابعت: "شعرت بإنجازي عندما تمكنت من حل أزمة السماعات في الخلفية فمزحت مع الجمهور، وبعد سقوط الطاولة كاملة كان من الممكن أن تصيب أي طفل على الطاولة، حاولت تخفيف حدة الموقف بأهلا بكم وسيتم حل المشكلة".

وأضافت: "لم أكن أجري حوارا صحفيا لأتيقن من دقة كلامي، وأوجه كلامي لكل من يسمعني لأنهم من يهموني، فأنا لا أسمح لأحد أن يشكك في حبي لبلدي، فنحن قوتها الناعمة".

وأجابت شيرين على سؤال عمرو أديب حول إن كان هنام من يتربص بها لاصطياد أخطائها، قالت: "المؤمن دوما مصاب، اللهم لك الحمد، واللهم لا اعتراض".

وبالتأكيد يبقى للحكاية بقية،،


اقرأ أيضا

بالفيديو- عمرو أديب يبريء شيرين عبد الوهاب بعرض فيديوهات من حفلها ليلة رأس السنة


وشوش وحكايات- طارق لطفي .. المحترف

comments powered by Disqus

محمود ترك

1/6/2019 7:45:27 PM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"