خاص- ملخص أحداث اليوم الـ3 من الدورة الـ40 لمهرجان القاهرة السينمائي..غضب في صفوف الحاضرين

خاص- ملخص أحداث اليوم الـ3 من الدورة الـ40 لمهرجان القاهرة السينمائي..غضب في صفوف الحاضرين

إنجي سمير | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة،مهرجان القاهرة السينمائي 2018 تاريخ النشر: السبت ، 24 نوفمبر 2018 - 11:16 | آخر تحديث: السبت ، 24 نوفمبر 2018 - 11:21
فريق عمل فيلم ليل خارجي فريق عمل فيلم ليل خارجي
شهد اليوم الثالث في الدورة الـ40 لمهرجان القاهرة السينمائي العديد من الفعاليات بين الأفلام والندوات. 

يقدم لك FilFan.com في السطور التالية أبرز ما حدث من فعاليات:

_غضب بعض الحضور من عدم ترجمة بعض الأفلام في المسابقة الرسمية للغة العربية، ومن المفترض ترجمتها على حسب لائحة المهرجان التي تنص على ذلك.

وهناك أفلام أخرى تم ذكرها في الجدول الخاص بالمهرجان أنها ليست مترجمة بالعربية مما جعل بعض من الحضور يخشى دخولها، ولكن عند دخولهم اكتشفوا أنها مترجمة، مما تسبب في تعجب البعض من هذا الخطأ، والعكس.

_ واجه الفيلم اللبناني "غداء العيد" في برنامج آفاق السينما العربية انتقادا من قبل أحد النقاد وهو الناقد مجدي الطيب الذي كتب على صفحته الشخصية "كيف تصر إدارة مسابقة "آفاق السينما العربية" بمهرجان القاهرة السينمائي، على مشاركة الفيلم اللبناني "غداء العيد"، وتوجيه الدعوة لمخرجه لوسيان بورجيلي، رغم كونه الفيلم الوحيد من بين الأفلام الثمانية التي تُعرض في المسابقة، الذي يعود إنتاجه إلى عام 2017، كما سبق عرضه منذ عام تقريباً في الدورة الرابعة عشر لمهرجان دبي السينمائي ( 2017)، يحدث هذا رغم وجود فيلم لبناني آخر يُشارك في مسابقة آفاق السينما العربية، هو "جود مورنينج"، إخراج بهيج حجيج، من إنتاج 2018، ويُعرض لأول مرة في الشرق الأوسط، بما يعني أن اختيار "غداء العيد" لم يأتي من منطلق التمثيل الجغرافي أو الرغبة في وجود السينما اللبنانية في المسابقة، وكان بالإمكان الاكتفاء بسبعة أفلام فقط في المسابقة.. فلماذا تم الزج به" ؟

وردا على ذلك قال الناقد أحمد شوقي نائب المدير الفني للمهرجان، ومدير مسابقة آفاق السينما العربية إنه يمكن مراجعة لائحة المهرجان للتأكد من إنه لا تعارض أو مخالفة في عرض الفيلم..أما التمثيل الجغرافي فلا يهمنا في فريق البرمجة وبناء على معايير فنية فقط يتم الاختيار الأفلام وليس الزج بها".

مضيفا أن الفيلم قد حاز على إعجاب الجمهور في قاعة العرض التي كانت مكتملة العدد، إذ أعرب مخرج العمل لوسيان بورجيلي في الندوة التي أقيمت عقب عرض الفيلم عن سعادته بعرضه في مهرجان القاهرة، موضحا أن معظم أبطال العمل يمثلون للمرة الأولى، إلا أن بعضهم كان قد حصل على ورش تمثيلية فقط، والجزء الآخر منهم عملوا في المسرح ويمتلكون الموهبة ولكنهم غير متمرسين، و احتاجوا للتمرين لمدة شهرين، بينما استغرق التصوير 9 أيام فقط، ورغم ذلك لم تكن إعادة المشاهد كثيرة وذلك لأن كل فنان درس دوره جيدا.
 
مشيرا إلى أن أن معظم المواقف بالعمل لم تكن مرتجلة كما أعتقد البعض فيما عدا مشاهد الطفلة الصغيرة التي تضمنت إرتجال وذلك لعفويتها وصغر عمرها، موضحا: كما كنا نقصد أن يشعر المشاهد أن بعض المواقف مرتجلة لكي يشعر بطبيعية الفيلم ويتعايش فيه أكثر. 

_ افتتح عروض مسابقة سينما الغد للأفلام القصيرة في دورتها الخامسة برئاسة الناقد السينمائي أندرو محسن، وسبق العروض تقديم لجنة التحكيم المكونة من المبرمجة الألمانية كاثي دي هان، المخرج الجزائري كريم موساوي، الفنانة ياسمين رئيس. 

ضم البرنامج 6 أفلام هي الفيلم المصري "التجربة: آسف"إخراج علاء خالد، الفرنسي في أول عرض عالمي له، "هي، كوسوفو" إخراج مور راتشا، "سكان الأرض اليباب" إنتاج ألمانيا - سوريا وإخراج هبة خالد، الفيلم الأمريكي "الفراشات المضيئة" إخراج رؤوف زكي، وفيلم "ماما إستونيا" إخراج فلاديمير كوت، وفيلم"ذاكرة الأسماك" من كولومبيا و إخراج كرستيان ميخيا كراسكال. 

_ غضب بعض الحضور بعد منع أمن مركز الهناجر للفنون لهم من الدخول لحضور عرض فيلم "يوم الدين" للمخرج ابو بكر شوقى ضمن برنامج بانوراما السينما المصرية على الرغم من حصولهم على تذاكر لحضور الفيلم بحجة أن قاعة العرض ممتلئة.

وهنا تدخل المنتج محمد حفظي رئيس المهرجان بعد دقائق قليلة من الأزمة وحاول تهدئة الجميع، حتى قام الناقد أحمد شوقى بتفقد صالة العرض لبحث عن أماكن متاحة وبالفعل تم حل الأزمة سريعا، كما وعدهم بالبحث في إعادة العرض مرة أخرى ليشاهده الجميع.

_ حاز الفيلم المصري "ليل خارجي" الذي عرض ضمن المسابقة الرسمية على إعجاب الجمهور، بحضور المنتج محمد حفظي رئيس المهرجان، ومخرج الفيلم أحمد عبدالله، والمؤلف شريف الألفي، والأبطال كريم قاسم، ومنى هلا التي احتد التصفيق لها عند دخولها قاعة العرض، وشريف دسوقي، وأحمد مجدي وزوجته، وأحمد مالك، وعمرو عابد، ودنيا ماهر،  و مصممة الأزياء ريم العدل، ومهندس الديكور عاصم علي، والمونتيرة سارة عبد الله، والمنتجة هالة لطفي،
بينما غابت الفنانة بسمة والممثل الشاب على قاسم لسفرهما خارج البلاد.

كما حاز على إعجاب الفنانين المتواجدين مثل يسرا، وشيرين رضا، وليلى علوي، وأمينة خليل، والمؤلف تامر حبيب، ولقاء الخميسي، والمؤلف عمرو سلامة، وسلوى محمد علي، ولبلبة، وسمير صبري، ومحمد العدل وخالد عبد الجليل رئيس الرقابة على المصنفات الفنية.

وتأخر عرض العمل بسبب الأمطار الغزيرة التي جعلت الأبطال ينتظروا توقفها حتى يستطيعوا التسجيل مع كاميرات المحطات الفضائية على السجادة الحمراء.

واستاء بعض الحضور من المنظمين لتخصيصهم جزء كبير من المقاعد للجنة التحكيم، وأبطال العمل، والضيوف مما جعلهم يجلسون على مقاعد لا يرغبون فيها.

بينما اهدى مخرج الفيلم أحمد عبد الله الفيلم للناقد الراحل سمير فريد الرئيس الأسبق لمهرجان القاهرة لدعمه الدائم له، موضحا أن الفيلم تم تصويره في ظروف صعبة حيث وجد هو والمنتجة هالة لطفي أنهنا يملكان القدرة على إنتاج العمل دون الاعتماد على جهات الإنتاج الكبرى وذلك لإثبات قدرتهم على عمل فيلم مميز.

وأضاف عبدالله أنه لا يتفق مع الآراء التي تقول أن العمل أن العمل يتشابه مع الفيلم الشهير "ليلة ساخنة"، وربما يرجع ذلك لتأثير بعض مشاهدات سابقة حازت على إعجابه، مشيرا إلى أن بطل الفيلم مخرج شاب يهرب من الواقع باستمرار ويقفز للخيال، ولهذا يظهر فى الفيلم قصة وقصة اخرى موازية يقدمها على قاسم.

ومن جانبه قال كريم قاسم إن هذا الفيلم من أكثر التجارب التي استمتع بها، لأن مخرج العمل احمد عبد الله كان متعاونا بدرجة كبيرة وكان يترك إحساس الفنان يقوده لتجسيد الشخصية.

بينما أكد الفنان شريف الدسوقى الذى تألق فى دور سائق التاكسى أنه لا يقلد الفنان الراحل محمد شرف، حيث من الممكن أن يكون التشابه الذي شعر به المشاهد نتيجة تخزين في العقل من الأفلام التي شاهدها.

وأضافت الفنانة منى هلا: الإنتاج كان مرهق قليلا ولكن حاولت المنتجة هالة لطفي ضبط الأمور بالإضافة للمخرج أحمد عبدالله كان مرنا ويتفق معنا على كل مشهد قبل تصويره، كما كنا نرتجل قليلا في بعض المواقف.

وتدور أحداث الفيلم حول 3 أشخاص وهم مو وتوتو ومصطفى الذين يلتقون في ظروف غير متوقعة، ومن هنا يدخلون في مغامرة لم تكن بالحسبان، يكتشفون بها كثير من الأمور.

_ نفاذ تذاكر الفيلمين المصريين المقرر عرضهما اليوم وهما "الكيلو 64" إخراج كريم الشناوي، والمقرر عرضه في الـ3 والنصف ظهرا بالمسرح الصغير، والفيلم الثاني "لا أحد هناك" إخراج أحمد مجدي في الـ6 والنصف مساءا بالمسرح الكبير.

اقرأ أيضا
أحمد مجدي ينتظر أول أفلامه الروائية "لا أحد هناك" بمهرجان القاهرة السينمائي

خاص- ملخص أحداث اليوم الثاني من الدورة الـ40 لمهرجان القاهرة السينمائي

comments powered by Disqus

إنجي سمير

11/24/2018 11:21:57 AM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"