أفلام لا تفوتك في الدورة الأربعين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي

أفلام لا تفوتك في الدورة الأربعين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي

| في آراء،سينما وتلفزيون،المجلة،مهرجان القاهرة السينمائي 2018 تاريخ النشر: الأحد ، 18 نوفمبر 2018 - 23:39 | آخر تحديث: الأثنين ، 19 نوفمبر 2018 - 15:1
أفلام يجب مشاهدتها في مهرجان القاهرة السينمائي الـ40 أفلام يجب مشاهدتها في مهرجان القاهرة السينمائي الـ40
بدأ العد التنازلي لانطلاق الدورة الأربعين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، إذ يقام حفل الافتتاح مساء الثلاثاء 20 نوفمبر، لتبدأ فعاليات المهرجان والعروض بدءًا من يوم الأربعاء صباحًا، الدورة التي يُنتظر منها الكثير، وذلك في ظل تغير إدارة المهرجان وإسناد رئاسته للسيناريست والمنتج محمد حفظي –أصغر رئيس في تاريخ المهرجان- وما يحمله من آمال وطموحات بتطوير المهرجان الأقدم والأعرق ليس في مصر فقط ولكن في المنطقة العربية كلها.

ومع إعلان المهرجان عن برنامجه الكامل والذي يحتوي على ما يقرُب من 150 فيلم، نُرشح لكم بعض من أهم وأمتع هذه الأفلام كي تستمتعوا بها على مدار أيام المهرجان.

قسم المسابقة الدولية


A Twelve-Year Night - ليلة الاثني عشر عامًا

الفيلم مستوحى من كتاب عن أحداث حقيقية في فترة حكم الديكتاتورية العسكرية لأوروجواي والتي استمرت لأكثر من 12 عاما، بدأت منذ عام 1973، وشهد الفيلم عرضه العالمي الأول من خلال مشاركته بمسابقة آفاق بمهرجان فينيسيا السينمائي الدولي في شهر أغسطس الماضي، حيث ترشح الفيلم لـ3 جوائز بمسابقة آفاق (أفضل فيلم وأفضل مخرج وأفضل سيناريو)، بالإضافة إلى تميز أعمال مخرج الفيلم ألفارو بريخنر السابقة التي كانت دائمًا تُرشح لتمثيل دولة الأورجواي لجائزة الأوسكار عن فئة أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية مثل فيلمه الطويل الأول "يوم سيء للذهاب إلى الصيد" الذي عُرض لأول مرة عالميًا من خلال مسابقة أسبوع النقاد بمهرجان كان السينمائي الدولي، وحصل على أكثر من 30 جائزة وشارك في أكثر من 60 مهرجانًا دوليًا.

ملخص الفيلم:
في عام 1973، أورجواي تحت حكم الديكتاتورية العسكرية. ذات ليلة خريفية، يؤخذ نزلاء سجن توبامارو من زنازينهم سرًا لأداء مهمة عسكرية. الأمر دقيق: "طالما أننا لا نستطيع قتلهم، إذن فلنقودهم إلى الجنون". سيبقى الرجال الثلاثة في الحجز الانفرادي لمدة اثنا عشر عامًا، ومن من بينهم "بيبي موخيكا" الذي سيُصبح رئيسًا لأورجواي في وقت لاحق.

مهرجان القاهرة السينمائي

Euforia – نشوة

الفيلم من إخراج الممثلة المعروفة عالميًا فاليريا جولينو الحائزة على جائزة أفضل ممثلة من مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي عام 2015 عن فيلم "من أجل حبك" للمخرج جوزيبي جودينو، ونال أول أفلامها كمخرجة "عسل" الذي عُرض في قسم نظرة ما بمهرجان كان السينمائي الدولي جائزة لجنة التحكيم المسكونية.

ملخص الفيلم:
"ماتيو" رجل أعمال شاب، ناجح، جريء، جذاب ومجتهد. على عكس "إيتوري" الذي يعمل مدرسًا فهو هادئ، مستقيم، يعيش دائمًا في الظلال وما زال يعيش في المدينة الصغيرة التي نشئا بها. "ماتيو" و"إيتوري" شقيقان ولكن شخصيتيهما مختلفتين. تجبرهما الحياة على أن يجتمعا معًا نتيجةً لموقف صعب يتعرضان له، ليتاح لهما أن يعرفا ويكتشفا بعضهما البعض في دوامة من الهشاشة والنشوة.

مهرجان القاهرة السينمائي

Ext. Night - ليل / خارجي

الفيلم المصري الوحيد بالمسابقة الدولية لمهرجان القاهرة هذا العام كما أنه أحدث إنتاجات المخرج المتميز أحمد عبد الله السيد بعد فيلم "ديكور" والذي عُرض من خلال قسم عروض خاصة بمهرجان القاهرة أيضًا عام 2014. شهد الفيلم عرضه العالمي الأول من خلال مهرجان تورنتو السينمائي الدولي ونال ردود فعل إيجابية.

ملخص الفيلم:
"مو"، "توتو"، و"مصطفى" 3 أفراد يجتمعون في ليلة غير عادية، يكسرون المعيار الاجتماعي ويغازلون حدوده، كل منهم يخوض معركته الخاصة، حيث تقودهم معاركهم إلى خوض رحلات لم يكونوا يتوقعوها داخل مدينتهم، كما يرون جانبًا منها لم يشهدوه من قبل.

مهرجان القاهرة السينمائي

Pause – وَقْفَة
الفيلم الروائي الطويل الأول لمخرجته القبرصية تونيا ميسيالي، ولكن وعلى الرغم من كونه التجربة الإخراجية الأولى لها، فهو فيلم متميز جدًا وذلك على صعيد معظم عناصره الفنية خاصة عنصري السرد السينمائي غير التقليدي وعنصر التمثيل الذي ربما تفوز بطلة الفيلم عن أدائها المتميز بالفيلم بجائزة التمثيل بالمهرجان.

ملخص الفيلم:
"إيلبيدا" ربة منزل في منتصف العمر، أسيرة المعاناة من زواج مُرهِق مع رجل ليس لديه أدنى شعور بمشاعرها واحتياجاتها. تتعطل حياتها الرتيبة عندما يتم توظيف رسام شاب ليُزين المبنى الذي تعيش فيه. فيبدأ خيالها في الانتعاش حيث تواجه رغباتها غير القابلة للإخماد، وجسدها، والزوج الذي لا تكن له أي مشاعر حب.

مهرجان القاهرة السينمائي

The Tower- البرج

فيلم تحريك عن عائلة فلسطينية تعيش بمخيم لاجئين بلبنان، ويتميز بتنفيذه المتقن والمتميز من خلال استخدام تقنية التحريك التي تناسبت جدًا مع طبيعة الفيلم الناعمة والتي ترتكز على العلاقة ما بين جد وحفيدته ويتخللها الكثير من الحكايات عن الأرض والوطن والمنزل القديم بفلسطين وحلم العودة. ساعد عيش المخرج ماتس غرورد وقربه هو وعائلته من مجتمع اللاجئين الفلسطينيين بلبنان على الاقتراب والشعور بمعاناة الشعب الفلسطيني خاصة وقت الحرب خاصة معاناة الأطفال الذي يكبرون في ظل ظروف الحرب، حيث كانت تعمل والدته ممرضة خلال الحرب عام 1980 كما أنه درس بالجامعة الأمريكية ببيروت حيث عمل أيضًا مدرسًا للغة الإنجليزية، تلك المعاناة التي سمعها من زملائه وأصدقائه وقرر أن ينسجها ويعبر عنها من خلال تقنية التحريك.

ملخص الفيلم:
تدور أحداث الفيلم في مدينة بيروت بلبنان في الوقت الحاضر، حيث تعيش "وردي" الطفلة الفلسطينية البالغة من العمر أحد عشر عامًا مع عائلتها كلها في مخيم اللاجئين حيث ولدت. كان جدها المحبوب "سيدي" أحد أوائل من استقروا في المخيم بعد طرده من منزله عام 1948. في اليوم الذي يعطيها فيه جدها "سيدي" مفتاح منزله في الجليل، تخشى أن يكون قد فقد الأمل في العودة إلى وطنه يومًا ما. أثناء بحثها عن أمل سيدي المفقود حول المخيم، سوف تجمع شهادات عائلتها من جيل إلى آخر.

مهرجان القاهرة السينمائي

القسم الرسمي خارج المسابقة الدولية


A Private War - حرب خاصة

أحدث أفلام المخرج "ماثيو هاينمان" الذي اشتهر بإخراج الأفلام الوثائقية المتميزة حيث عُرض فيلمه "أرض الكارتل" لأول مرة عالميًا بمسابقة الأفلام الوثائقية الأمريكية بالدورة الـ15 لمهرجان صندانس السينمائي الدولي، حيث فاز بجائزة أفضل مخرج وجائزة لجنة التحكيم الخاصة عن التصوير، كما أخرج "هاينمان" سابقًا وأنتج الفيلم الوثائقي الطويل "الهروب من النار: الكفاح من أجل إنقاذ الرعاية الصحية الأمريكية" الذي فاز بجوائز مهرجانات عديدة وترشح لجائزة آيمي، وهو ما يجعلنا نتشوق لمشاهدة أحدث أفلام المخرج الروائية التي في نفس الوقت لا تخلو من طابع توثيقي حيث تدور أحداث الفيلم عن شخصية حقيقية شهيرة وهي المراسلة الحربية الأمريكية "ماري كولفين".

ملخص الفيلم:
دراما سيرة ذاتية عن المراسلة الحربية الأمريكية "ماري كولفين". بمطاردة قصص عبر أكثر ساحات المعارك خطورة في العالم، قدمت "كولفين" تقاريرًا من قلب مناطق نزاع من بينها كوسوفو، الشيشان، تيمور الشرقية والشرق الأوسط.

مهرجان القاهرة السينمائي

BlacKkKlansman - بلاكككلانسمان

أحدث أفلام المخرج المعروف سبايك لي الذي يمتد تاريخه لـ30 عامًا ويضم أفلام منها "إنها ستحصل عليه"، "حيرة مدرسية"، "افعل الشيء الصحيح"، "مالكوم إكس" و"الفتى العجوز"، والذي ترشح لجائزة الأوسكار مرتين ومُنح جائزة أوسكار شرفية عام 2015 عن إنجازه المهني طوال حياته وإسهاماته في مجال السينما.

ملخص الفيلم:
في السبعينيات يصبح "رون ستولورث" أول محقق أمريكي من أصل أفريقي يخدم في قسم شرطة كولورادو سبرينجز. مصممًا على صنع اسم لنفسه، ينطلق "ستولورث" بشجاعة لأداء مهمة خطيرة هي التسلل داخل جماعة "كوكلوكس كلان" العنصرية ضد الملونين والقبض على أفرادها. سرعان ما يقوم المُخبر الشاب بتوظيف زميله الأكثر خبرة في التحقيق السري. معًا، يُشكلان فريقًا لتفكيك جماعة الكراهية المتطرفة، التي يحاول أعضائها تصحيح خطاب الجماعة العنيف لجذب الرأي العام.

مهرجان القاهرة السينمائي

Roma - روما

الفيلم الفائز بجائزة الأسد الذهبي لمهرجان فينيسيا السينمائي الدولي هذا العام، ومن إخراج المخرج المكسيكي "ألفونسو كوران"، أول مخرج مكسيكي يفوز بجائزة الأوسكار كأفضل مخرج، والذي ترشح لـ6 جوائز أوسكار من بينها أفضل سيناريو أصلي، وأفضل سيناريو مقتبس وأفضل مونتاج، ثم فاز كوران عن فيلم "جاذبية" بجائزة أوسكار كأفضل مخرج، وأفضل مونتاج كما فاز عن نفس الفيلم بجائزة الجولدن جلوب كأفضل مخرج وجائزة البافتا كأفضل مخرج. من الجدير بالذكر أن الفيلم سيُعرض بتقنية 4K.

ملخص الفيلم:
"كليو" شابة من سكان المكسيك الأصليين تعمل خادمة، و"أديلا" زميلتها في العمل وهي أيضًا من أصل مكسيكي، تعملان لدى عائلة صغيرة من الطبقة المتوسطة في حي روما. "صوفيا" أم لأربعة أطفال، تتوائم مع غياب زوجها الممتد في حين تواجه "كليو" أخبار مدمرة خاصة بها، تصرفها عن رعاية أبناء "صوفيا" الذين تحبهم كما لو كانوا أطفالها. بينما تحاول أن تبني إحساسا جديدا بالحب والتضامن في ظل سياق اجتماعي تراتبي تتشابك فيه الطبقة الاجتماعية والعرق بشكل متعاكس، تتصارع "كليو" وصوفيا" بهدوء مع التغييرات التي تتسلل إلى منزل العائلة في بلد يواجه مواجهة بين ميليشيا تدعمها الحكومة ومتظاهرين من الطلاب.

مهرجان القاهرة السينمائي

The White Crow - الغُرَاب الأبيض

الفيلم الثالث للممثل والمخرج العالمي الشهير "ريف فاينز" كمخرج والذي سيتم تكريمه بالمهرجان هذا العام من خلال منحه جائزة فاتن حمامة التقديرية. درس "فاينز" بالأكاديمية الملكية للفنون الدرامية، ثم التحق بمسرح لندن القومي عام 1987. أهله أداؤه في المسلسل التلفزيوني "رجل خطر: لورانس بعد العرب" عام 1991 إلى فيلمه الأول "مرتفعات ويذرنج" عام 1992، ونال ترشيحين لجائزة الأوسكار عن أدائه بفيلم "قائمة شندلر" عام 1993 وفيلم "المريض الإنجليزي" عام 1996.

ملخص الفيلم:
يُسجل الفيلم المهارة البدنية التلقائية وتألق "رودولف نورييف" الذي أذهل العالم عند هروبه إلى الغرب في ذروة الحرب الباردة. بحضوره الجذاب، برز "نورييف" كنجم البالية الأكثر شهرة: راقص وسيم وجامح محاصر في عالم مدينة ليننجراد عام 1950. وضعته مداعبته للفنانين والأفكار الغربية في لعبة كر وفر مع الاستخبارات السوفيتية.

مهرجان القاهرة السينمائي

Papillon – فَرَاشَة

فيلم للمخرج الدنماركي مايكل نوير، والذي يعتبر إعادة تقديم للفيلم الكلاسيكي الشهير الذي يحمل نفس الاسم إنتاج عام 1973 من بطولة النجم الهوليودي أيقونة السينما الأمريكية ستيف ماكوين والممثل داستن هوفمان الذي كان يخطو خطواته الأولى والذي كان أداؤه في هذا الفيلم سببًا لالتفت الأنظار نحوه والإشادة به، والفيلم من بطولة تشارلي هونام والنجم المصري رامي مالك الذي خوض من خلال الفيلم تجربة شائكة وهي المقارنة بينه وبين داستن هوفمان أحد أبطال النسخة القديمة من الفيلم والذي يؤدي مالك دوره في النسخة الحديثة.

ملخص الفيلم:
عندما يُرسل "هنري" إلى مستعمرة عقابية نائية بسبب جريمة قتل لم يرتكبها، فإنه يصادق "ديجاس" البائس، ومعًا يشكلا رابطًا غير قابل للانفصال، لكن الرابط سيتعرض للاختبار عندما يدبران لهروبهما المثير.

مهرجان القاهرة السينمائي

قسم أسبوع النقاد


امرأة في حرب
أحدث أفلام المخرج الأيسلندي بنديكت إيرلينجسون المعروف بإخراجه وتمثيله مسرحيات المونودراما في التليفزيون والسينما، أحد عروضه المسرحية كان العرض الأنجح في تاريخ أيسلندا باستمراره على المسرح لست سنوات متتالية، كما فاز فيلمه الروائي الطويل الأول كمخرج ومؤلف "عن الخيول والرجال" (2013) بأكثر من 20 جائزة دولية. شهد الفيلم عرضه العالمي الأول من خلال قسم أسبوع النقاد بمهرجان كان السينمائي الدولي في مايو الماضي.

ملخص الفيلم:
"هالا" ناشطة بيئية في الخمسين من عمرها، تعلن حربا تخوضها وحدها ضد صناعة الألومينيوم التي تهدد المرتفعات الأيسلندية البكر التي تعشقها، وتغامر من أجل تحقيق هدفها بكل شيء إلى أن تظهر طفلة يتيمة في حياتها.

مهرجان القاهرة السينمائي

The Giraffe- لا أحد هناك

أول التجارب الإخراجية الطويلة للمثل الشاب أحمد مجدي، وهو الفيلم الذي استغرق تنفيذه عدة سنوات، وكان من المقرر عرضه من خلال مهرجان دبي السينمائي خاصة بعد حصوله على منحة المهرجان التمويلية ولكن أدى إلغاء المهرجان إلى عرضه بمهرجان القاهرة.

ملخص الفيلم:
في شوارع المدينة الخالية سوى من أشباحها؛ يجد أحمد نفسه تائها بلا إيمان، ولكن الليلة يجب عليه مساعدة فتاة لا يعرفها لعمل عملية إجهاض؛ ولجلب المبلغ المطلوب يتورط مع مجموعة تقودهم فتاة أخرى تود كشف سر الزرافة المخبأة في حديقة الحيوان.

مهرجان القاهرة السينمائي

Pity – شفقة

أحد أكثر أفلام المهرجان بشكل عام تميزًا سواء على صعيد الإخراج أو التمثيل أو السيناريو الجيد والمُبتكر، هو فيلم من تلك الأفلام التي تجعل المشاهد يُكون وجهة نظر عن الفيلم ويعتقد أنه قد أدرك ماهية الفيلم وربما يستثقله في البداية، حتى يحدث تحولًا ما بالفيلم ليتسم الفيلم بطابع ومذاق آخر أكثر ما يميزه هو اتساقه مع فكرة الفيلم الرئيسية.

ملخص الفيلم:
تدور أحداث الفيلم حول رجل لا يشعر بالسعادة إلا إذا كان تعيسًا. رجل يدمن الحزن، وفي حاجة دائمة للشفقة، ومستعد أن يفعل أي شيء لكي يحصل عليها من الآخرين. إنها حياة زوج يرى أن العالم ليس قاسيًا بالدرجة التي تكفيه.

مهرجان القاهرة السينمائي

قسم العروض الخاصة


رجل محظوظ

أحدث أفلام المخرج الدنماركي العالمي بيل أوجوست رئيس لجنة التحكيم الدولية بالمهرجان هذا العام، والذي يعتبر من المخرجين القلائل على مستوى العالم الذين فازوا بأهم الجوائز السينمائية على مستوى العالم حيث فاز فيلمه "بيل الفاتح" بجائزة الأوسكار لأفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية كما فاز الفيلم أيضًا بالسعفة الذهبية لمهرجان كان السينمائي الدولي عام 1987.

ملخص الفيلم:
في رحلة بحثه عن السعادة، يتحرر "بير" من منطقة جوتلاند المظلمة ومن التنشئة القاسية في منزل متدين بصرامة. يهرب من عائلته ومن والده الراهب السلطوي، ويبحر نحو كوبنهاجن كي يصبح مهندسًا وينفذ مشروع طاقة كبير. في العاصمة، يلقي "بير" بنفسه في حياة المدينة الكبيرة، ومع شهية مفتوحة للحياة والسعادة، سرعان ما يجد نفسه في بيئة اجتماعية متحررة وحيوية.

مهرجان القاهرة السينمائي

Nice Girls Don't Stay for Breakfast - الفتيات المهذبات لا تبقين حتى الإفطار

فيلم تسجيلي عن أحد أبرز أيقونات هوليود السينمائية في عصرها الكلاسيكي الممثل روبرت ميتشوم. الفيلم رؤية مختلفة عن فنان سادت عنه فكرة أنه فنان لا يبالي بأي شيء، يقوم بأداء الأدوار في الأفلام الحربية وأفلام الغرب الأمريكي والذي لم يعرف عنه الكثيرين أنه كان يكتب الشعر. تحمس المخرج بروس ويبر بعد قراءته لكتاب عن حياة ميتشوم والذي ترك في نفسه انطباعًا بأنه يجب أن يجعل ميتشوم معروفًا لأجيال عديدة ربما لا تعرف عنه شيئًا، فاستغل ويبر الفترة التي بعد فيها ميتشوم عن العمل والأضواء وأقنعه من هذا المنطلق بصناعة فيلمًا عنه وهو ما جعله يوافق. بالفعل يعتبر الفيلم مختلفة حيث أقنع ويبر النجم روبرت ميتشوم في بداية التسعينات بتصويره وهو برفقة أصدقائه ومعارفه يزور الأماكن التي يحبها ويتحدث عن الموضوعات التي يحب التحدث عنها. صور ويبر الفيلم باللونين الأبيض والأسود وبكاميرات 35 ملم و16 ملم. تعطل مشروع الفيلم بعد وفاة ميتشوم في عام 1997، ليعود ويبر ويكمله بشكل آخر من خلال عمل حوارات عن ميتشوم مع شخصيات عديدة.

ملخص الفيلم:
الفيلم هو بورتريه فني مُحكم وجميل لرجل ينتمي وظل لسنوات طويلة يعتبر تجسيدًا لحقبة مضت: يتحدث ويسن انحيازاتها، أشواقها وسحرها. كان روبرت ميتشوم الفتى المتمرد الأصلي لهوليوود، فنانًا رائعًا يتمتع بإحساس شاعر.

مهرجان القاهرة السينمائي

At Eternity's Gate – على باب الأبدية

فيلم للمخرج جوليان شنابل ذو الخلفية التشكيلية حيث حصل على بكالوريوس الفنون الجميلة عام 1973، والذي أقيم معرضه الأول بمعرض ماري بون في مدينة نيويورك عام 1979، ومنذ ذلك الوقت عُرضت لوحات ومنحوتات "شنابل" في جميع أنحاء العالم، كما يتم تضمين أعماله في مجموعات خاصة وعامة بمتاحف عدة منها متحف نيويورك للفن الحديث ومتحف الميتروبوليتان للفن. الفيلم من بطولة النجوم ويليم دافو، روبرت فريند، أوسكار إيزاك.

ملخص الفيلم:
هذا الفيلم هو تجميع لمشاهد قائمة على لوحات "فينيسنت فان جوخ"، اتفاق مشترك حول أحداث في حياته يتم استعراضها كحقائق، شائعات، ومشاهد لا تعدو كونها مجرد خيال. تعطي صناعة الفن الفرصة لعمل جسد يعبر عن سبب العيش. حتى مع العنف والتراجيديا المرتبطة بحياة فان جوخ فإنه وبدون شك، كانت حياته غنية بالسحر، من خلال تواصله العميق مع الطبيعة ومعجزة الوجود. في نهاية الأمر، أعمال "فان جوخ" هي أعمال متفائلة.

مهرجان القاهرة السينمائي

قسم البانوراما الدولية


Candelaria – كانديلاريا

فيلم إنساني رقيق جدًا على الرغم من الواقع القاسي الذي تدور فيه أحداث الفيلم، وهو من الأفلام التي تتمحور أحداثها الفيلم حول شخصيتين رئيسيتين متقدمتان في العمر وما تحمله مراحل الشيخوخة العمرية من خصوصية شديدة في حياة الإنسان. عُرض الفيلم بمهرجان فينيسيا بدورته الماضية وفاز بجائزة فيديورا كأفضل فيلم.

ملخص الفيلم:
تدور أحداث الفيلم في فترة التسعينات، حيث تغرق كوبا في الجوع والسيجار والمسكرات. في ظل هذا المشهد المحبط، تأخذ حياة كانديلاريا وفيكتور هوجو - الزوجان اللذان بقيا معًا خارج هذا الجمود- منعطفًا مفاجئًا في اليوم الذي تعثر فيه كانديلاريا على كاميرا فيديو.


Domestique – دوميستيك

أول أفلام المخرج التشيكي آدم سيدلاك الروائية الطويلة بعد أن حققت أفلامه القصيرة نجاحًا ملحوظًا، هو من الأفلام التي تدور حول فكرة باتت مسيطرة على عقول الكثير من البشر في ظل إيقاع الحياة اللاهث والسريع وبحث الكثيرين عن الكمال. الفيلم من التجارب الفيلمية التي ينخرط معها المشاهد في تجربة نفسية وعصبية مجهدة ولكنها ممتعة على الصعيد البصري، بالإضافة إلى التميز الملحوظ لعنصر التمثيل.

ملخص الفيلم:
"رومان" بطل في سباقات الدراجة ذو مستوى مرتفع، يتعافى من إصابة من خلال تدريب شاق ونظام غذائي صارم، حتى إنه ينام داخل خيمة أكسجين داخل غرفة نومه، وضع تقبله على مضض زوجته "شارلوتا" التي تعتبر الإنجاب أمل حياتها. كلاهما مفعمان بالإصرار، يتيهان في هواجسهما، وينخرطان في تحسين جسديهما لدرجة أن يخيفا أنفسهما.

مهرجان القاهرة السينمائي

Lemonade – ليمونادة

الفيلم هو التجربة الإخراجية الطويلة الأولى للمخرجة الرومانية إيوانا أوريكارو، وعرض عالميا للمرة الأولى في قسم البانوراما بمهرجان برلين السينمائي الدولي في دورته الماضية. ينتمي الفيلم بوضوح للموجة الجديدة بالسينما الرومانية سواء على صعيد المضمون الذي يدور حول قضية اجتماعية إنسانية أو على صعيد التنفيذ، ويُعد من أهم دوافع التحمس لمشاهدة الفيلم هو وجود اسم أحد أعمدة تلك الموجة الجديدة بالسينما الرومانية من بين أسماء صناع الفيلم ولكن كمنتج وليس كمخرج وهو كريستيان مونجو وهو ما يُعد ضمانة قوية لمشاهدة فيلم جيد.

ملخص الفيلم:
أثناء عملها في الولايات المتحدة الأمريكية بتأشيرة مؤقتة كممرضة، تتزوج "مارا" الأم الرومانية العزباء ذات الثلاثين عامًا من "دانيال" الأمريكي. بعد وصول ابنها "دراجوس" ينهار كل شيء تمامًا. عندما ينحرف مسار إجراءات حصولها على تأشيرة الإقامة بشكل غير متوقع، تواجه "مارا" سوء استغلال السلطة في كل خطوة، وتُجبر على إجابة أسئلة مخيفة عن نفسها وعن حياتها الشخصية.

مهرجان القاهرة السينمائي

The Interpreter- المُتَرجِم

الفيلم من إخراج أحد الأسماء البارزة بالسينما التشيكية والسلوفاكية مارتن شوليك. ينتمي الفيلم لنوعية أفلام الطريق التي يخوض من خلالها أبطال الفيلم رحلة غالبًا ما تنتهي باكتشاف أو بتغيير أو بتغيير ينتج عن اكتشاف وهو ما حدث من خلال هذا الفيلم المتميز بصريًا والممتع سرديًا، حيث يخوض بطل الفيلم رحلة بحث واكتشاف لماضي والده المؤلم والذي كان يتجنب معرفة أي شيء عنه حتى يأتي له من يجبره على خوض رحلة الاكتشاف المؤلمة. عُرض عالميًا لأول مرة من خلال قسم عروض خاصة بمهرجان برلين السينمائي الدولي.

ملخص الفيلم:
يسافر "علي أونجار" المترجم البالغ من العمر ثمانين عامًا إلى فيينا بحثًا عن ضابط نازي سابق يعتقد بأنه من أعدم والديه قديمًا في سلوفاكيا، ولكنه لا يجد سوى "جورج" ابن الضابط، المتقاعد المليء بالنشاط الذي أبعد نفسه عن ماضي والده. ولكن زيارة "علي" توقظ اهتمامه ليخوض الرجلان معًا رحلة عبر سلوفاكيا بحثًا عن شهود أحياء على مأساة الحرب، لينتج عن اختلاف رؤاهما وخبرات حياتهما مزيج من التوترات واللحظات الهزلية.

مهرجان القاهرة السينمائي

The Undefeated Woman - المرأة التي لم تُهزم
من الأفلام التي سيهتم كثير من محبي المخرج الراحل إنجمار بيرجمان بمشاهدته حيث أنه يأتي من المخرجة ماري نايريرود صانعة الأفلام ومراسلة التلفزيون الوطني السويدي، الوحيدة التي حاورت المخرج الكتوم إنجمار بيرجمان بمنزله في جزر فارو، تلك المحاورات التي أنتجت فيلمها الوثائقي الذي لقي استحسانًا دوليًا عالميًا جزيرة بيرجمان. ثم وبمناسبة مئوية إنجمار بيرجمان عام 2018، أخرجت ماري نايريرود عدة وثائقيات من بينها "المرأة التي لم تُهزم" عن "جون" الزوجة الثالثة لـ إنجمار بيرجمان.

ملخص الفيلم:
في سبتمبر عام 1949، ترك إنجمار بيرجمان زوجته وأطفاله الخمسة خلفه وهرب إلى باريس برفقة حبيبته الجديدة "جون"، وكانت البداية لعلاقة غرامية ملتهبة، دراما غيرة تمزق القلوب وموضوع جديد في أفلام بيرجمان. يعود ابنهما بيرجمان الصغير إلى باريس كي يمشي على خطى والديه من الفندق إلى المقبرة بستوكهولم. تحكي ماري نايريرود قصة السيدة التي عاشت حياتها على طريقتها الخاصة والتي لم ينسها بيرجمان أبدًا.

The Wife – الزوجة

الفيلم من إخراج المخرج السويدي البارز بيورن رونج الذي حصل فيلمه "الفجر" على جائزة الدب الفضي في مهرجان برلين السينمائي الدولي عام 2004. تدور أحداث الفيلم في إطار اجتماعي إنساني، ومن أهم ما يميز هذا الفيلم أنه موضوعه من الموضوعات التي تمس ملايين البشر، عن الزوجة التي تضحي والزوج الذي يأخذ بغير حساب، عن حسابات العمر الذي يتكشف خطئها بعد مضي سنوات العمر تقريبًا، عن المواجهات المؤجلة والمؤلمة.

ملخص الفيلم:
خلف أي رجل عظيم، توجد دائمًا امرأة أعظم. قضت "جوان" أربعين عامًا من عمرها ضحت فيها بموهبتها الخاصة، بأحلامها وبطموحها لدعم زوجها "جو" - ذو الشخصية الجذابة متعدد العلاقات- ومسيرته الأدبية البراقة، حتى يشهد ميثاق زواجهما الأمين خرقًا ليلة تتويجه بجائزة نوبل في الآداب.

مهرجان القاهرة السينمائي

قسم عروض منتصف الليل


Destroyer – مُدَمّر

قسم عروض منتصف الليل هو أحد أهم الأقسام التي تم استحداثها في المهرجان هذا العام والذي خُصص لعرض أفلام سينما النوع والمختص هذا العام بعرض أفلام الإثارة والتشويق والرعب، ومن بين أهم أفلام هذا القسم الحديث فيلم "مُدَمّر" للمخرجة كارين كوساما التي كتبت وأخرجت فيلمها الطويل الأول "جيرل فايت" عام 1999، والذي فاز بجائزة أفضل مخرج وجائزة لجنة التحكيم الكبرى في مهرجان صندانس السينمائي الدولي عام 2000. شهد الفيلم عرضه العالمي الأول من خلال مهرجان تورنتو السينمائي الدولي وهو من بطولة النجمة نيكول كيدمان.

ملخص الفيلم:
نقابل "بيل" لأول مرة عندما تصل إلى مسرح الجريمة، فتشعر أنه من نوعية الأماكن التي تواجدت فيها مرات عديدة من قبل. تستدعي هذه الحالة الحالية ذكرى سابقة، وحياة سابقة تذكرها مؤلم جدًا. في محاولة للتصدي إلى سرقات البنك العنيفة، قضت "إيرين" وصديقها في ذلك الوقت "كريس" أشهر متخفيين مع عصابة من المجرمين الشباب.

مهرجان القاهرة السينمائي

Dachra – دشرة

فيلم للمخرج التونسي عبد الحميد بوشناق، وهو فيلمه الروائي الطويل الأول والذي يعتبر تحديًا على صعيد أن يُقدم مخرج نفسه في أول عمل له من خلال نوع صعب سينمائي صعب مثل نوعية أفلام الرعب والإثارة والتشويق خاصة مع ما يتطلبه هذا النوع من إمكانيات بصرية وتمكن إخراجي كبير للوصول إلى درجة التشويق والإثارة المرجوة بالإضافة إلى أنه من الجيد الاضطلاع على جديد السينما العربية فيما يخص إنتاج هذا النوع بالتحديد.

ملخص الفيلم:
تدور أحداث الفيلم في تونس المعاصرة، حيث تبدأ طالبة الصحافة "ياسمين" مع اثنين من زملائها في تنفيذ تكليف جامعي يتعلق بلغز قضية "مونجية": السيدة التي عُثر عليها مشوهة قبل خمسة وعشرين عامًا وتم احتجازها حتى اليوم في ملجأ ويشتبه في كونها ساحرة. بينما يتابعون تحقيقهم، يتعثر الأصدقاء الثلاثة في عالم دشرة المهجور والمشؤوم: تجمع الريفي منعزل مليء بالنعاج، النساء الصامتات، اللحوم المجمدة الغامضة والأواني التي يتصاعد منها البخار.

مهرجان القاهرة السينمائي

اقرأ أيضا

خاص- ترشيح شيرين رضا لتقديم استعراض غنائي في الدورة الـ40 من مهرجان القاهرة


"زينا" المحاربة الاسطورية.. شاهد كيف أصبحت الآن في عمر الـ 50 عاما

رشا حسني

11/19/2018 3:01:05 PM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"