القصة الكاملة لقضية شجار زينة مع أسرة أمريكية في الإمارات .. تفاصيل المحضر والممثلة تواجه هذه الاتهامات

القصة الكاملة لقضية شجار زينة مع أسرة أمريكية في الإمارات .. تفاصيل المحضر والممثلة تواجه هذه الاتهامات

مي فهمي | في تقارير،حياة المشاهير،المجلة تاريخ النشر: الأربعاء ، 11 يوليو 2018 - 18:25 | آخر تحديث: الأربعاء ، 11 يوليو 2018 - 18:25
زينة زينة
تعرض الممثلة زينة لأزمة هي وشقيقتها ياسمين خلال تواجدهما في دولة الإمارات العربية.

وكانت المشكلة التى تعرضت لها زينة هي شجارها مع أسرة أمريكية من أصول عربية في دبي بسبب تصويرهم لزينة وشقيقتها سراً دون علمها.

وعرض برنامج "هنا العاصمة" فيديو للحظات من شجار زينة مع هذه الأسرة، ظهرت معها شقيقتها ياسمين التي كانت في حالة غضب بينما يحاول أحد الأشخاص تهدئتها.

وحررت العائلة لأمريكية محضراَ ضد زينة وشقيقتها بالاعتداء، وفقا لتقرير طبي يوضح علامات خدوش وكدمات في جسد الطفلة.

كما حررت أيضاً زينة وشقيقتها ياسمين محضراَ ضد هذه العائلة.

وحاولت أسرة برنامج "هنا العاصمة" التواصل مع زينة أو محاميها لكن لم يصلوا لهم، في حين أنهم وصولوا إلى المحامي المسؤول الآن عن الدفاع عن الأسرة الأمريكية.



وأصدرت زينة بيانا عبر صفحتها على Facebook لتكشف فيه ما حدث، وجاء فيه:

فوجئت بعدة أخبار في المواقع والجرائد تُفيد بقيامي بالاعتداء على أسرة كاملة خلال تواجدي في دولة الإمارات الشقيقة، والأغرب من الخيال في تلك الأخبار المشبوهة والتي تعتمد فقط على تشويه صورتي، التأكيد على قيامي بالاعتداء على طفلة صغيرة، وهى محاولة يائسة من الطرف الآخر لكسب التعاطف معه في معركته الخاسرة، ورغم انني متاحة لجميع الصحف والمواقع التي كان يجب عليهم أن يحصلوا على حق الرد قبل نشر أقاويل غير حقيقة ودون سند، مع العلم أن هذه الواقعة حدثت منذ ما يقرب 10 أيام ولم أتحدث عنها احتراماً لشعب وحكومة الإمارات الشقيقة ولكني سأحكى الواقعة كما حدثت بالنص حتى لا يتم نشر أخبار مغلوطة".

"كنت في فندق أطلانتس دبي أجلس في أحد المطاعم، فوجئت بأشخاص يقتحمون حياتي الخاصة ويقومون بتصويري، ورغم أن هذا يُعد جريمة في دولة الإمارات باقتحام الخصوصية، وطلبت منهم بكل ود واحترام الكف عن تصويري في الخفاء، ولكن قابلت المُعاملة الحسنة بكل سوء وتعرضت للسب والإعتداء أنا وشقيقتي من قبل الأسرة كاملة وبشكل مبالغ فيه".

"وبما أنني في دولة الإمارات وأعلم مدى حقوقي جيداً قمت على الفور بالاتصال بالشرطة، وحررت بلاغاً بما حدث، مع العلم أنني تقدمت أولاً بالبلاغ وهذا مُثبت وأيضا طلبت تفريغ الكاميرات التي بطبيعة الحال التقطت ما حدث بالتفاصيل، وتم حجز الطرف الآخر ليلة كاملة رهن التحقيق، وبعد ذلك صدر قراراً بمنعهم من السفر لحين انتهاء التحقيقات".

"بعد أيام من المشكلة حاولت تلك الأسرة مراراً وتكراراً القيام بمحاولات صلح وتقديم الاعتذار عما قاموا به من خلال "وسائط"، ولكنس رفضت، كما حاولوا التأكيد على أنهم يحملون الجنسية الأمريكية، والتلميح بقدرتهم على إنهاء الآمر، ولكنس رفضت كل هذه الأشياء وليس لديها بالنسبة لي أي اعتبار، ومتمسكة بموقفي في الحصول على حقي القانوني بشكل كامل، خاصة وأن السلطات في دولة الإمارات الشقيقة تتعامل بشكل حيادي تام حتى الآن مع الواقعة، ولا يتم الاعتراف بأي جنسية في العالم سوى العدالة فقط لا غير، وأنا واثقة في نزاهة وعدالة السلطات التي تقوم بالتحقيق حاليا، وحصولي على حقي بشكل كامل".

"في النهاية أرجو من الجميع تحرى الدقة فيما يتم نشره ونسبه لي بشكل سخيف وغير حقيقي، وأطالب المواقع والجرائد المختلفة عدم ترديد الشائعات دون التأكد من المحاضر الرسمية التي تباشرها حاليا السلطات في الإمارات بناء على البلاغ المقدم منى، وسأوفيكم بكافة التفاصيل الرسمية التى ستحدث لاحقا".



وجاءت أقوال الأسرة الأمريكية في محضر التحقيقات "إن الفنانة تعدت عليه وزوجته وابنته بالضرب و"العض"، لاعتقادها أن ابنته تصورها بمحيط حمام السباحة، فيما تبادلت الفنانة الاتهام معه، وقالت إنه تعدى عليها هو الآخر، وطلب المواطن الأمريكي تدخل سفارة بلاده التي أحالته لمكتب الرواد للمحاماة وتولى المستشار القانوني حسن الحايس القضية، وتوجه وأسرته إلى المستشفى وحصل على تقرير طبي بالإصابات التي تعرضوا لها ولا تزال الواقعة قيد التحقيق.

وقال المستشار القانوني حسن الحايس، في تصريحات صحفية: "إن رجلًا أمريكيًا من أصل مصري كان موجودًا هو وزوجته وابنته في أحد الفنادق السياحية الفاخرة، والتقطت طفلة أجنبية لا تعرف أى شيء عن مصر صورة سيلفي هى وشقيقها، وكانت الفنانة المصرية زينة "وسام" تجلس على طاولة مع سيدتين ورجل، وتخيلت أن الطفلة تلتقط الصور لها.

وأضاف "الحايس": "أمرت زينة الطفلة بإنزال الهاتف وانهالت عليها بالسباب، ولأن الطفلة أجنبية لم تفهم الكلام ولم تنزل الهاتف، وفزعت من ضجيج زينة لها فهى تبلغ من العمر 11 عامًا"، مضيفًا: "تخيلت زينة أنه تصرف مقصود، وتحركت من على الطاولة لضرب الطفلة، وتدخل أبوها، إلا أن الفنانة ضربت البنت ووالدها، وعندما تدخلت الأم ضربتها وعضتها".

ووواصل حديثه: "صور أحد الأشخاص الواقعة بالفيديو وأعطاها للشرطة، وعندما طلب الرجل الشرطة زعمت أنه ضربها، واتصل بالسفارة الأمريكية وأوصلته بي، وقمنا بتحريك بلاغ بثلاث وقائع سب وضرب وإتلاف ممتلكات لأنها قامت بكسر الهاتف الخاص بالطفلة".

وتابع: "الرجل غادر الدولة حاليًا، وهى الآن تواجه هذه التهم واتحجز جواز سفرها هى وشقيقتها، وتوجهت لهم تهمة العراك المتبادل، وسيحال الموضوع على النيابة العامة، وسنرفع عليها دعوة مدنية بالتعويض والذي يبلغ بشكل مبدئي مليون درهم وقابلة للزيادة إذا زادت الأضرار، لأن الرجل يبلغ من العمر 47 عامًا، وبنته أصيبت وزوجته أيضًا، وسيقومون بإجراء كشف طبي في أمريكا، وباعتبار أن الرجل أمريكي وأولاده أمريكيون سيتخذ إجراءات في القضاء الأمريكي، وستكون هناك تحركات من القضاء الأمريكي تجاه الموقف".


اقرأ أيضاً

بالفيديو- لحظة شجار زينة مع أسرة أمريكية في الإمارات

زينة تكشف حقيقة اعتدائها على إحدى العائلات في دولة الإمارات

comments powered by Disqus

مي فهمي

7/11/2018 6:25:50 PM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"