حوار "في الفن".. ريم البارودي: لست نجمة شباك ولا أخاف من أسراري.. وهذا رأيي في وفاء عامر

حوار "في الفن".. ريم البارودي: لست نجمة شباك ولا أخاف من أسراري.. وهذا رأيي في وفاء عامر

إنجي سمير | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة تاريخ النشر: الأربعاء ، 31 يناير 2018 - 18:34
ريم البارودي ريم البارودي
تصور حاليا ريم البارودي مشاهدها في المسلسل التليفزيوني الجديد "السر" الذي يجمعها بحسين فهمي ووفاء عامر، كما عرض لها مؤخرا فيلم " حليمو أسطورة الشواطئ".

حول هذين العملين تحدثت ريم البارودي في حوارها لـ FilFan.com كما تطرقت إلى الحديث عن الشائعات التي تتعرض لها، وكذلك محاولاتها رسم شكل محدد للشخصية التي تجسدها في "السر" حتى لا تتشابه مع الشخصية التي سبق أن قدمتها في مسلسل "السبع بنات"، كما تحدثت عن أسباب عدم مشاركتها في السباق الرمضاني، ورأيها في مسلسلات الأجزاء، وتفاصيل أخرى في هذه السطور :-

ــ ما تفاصيل دورك بمسلسل "السر"؟

أجسد دور فتاة تعيش بإحدى الأحياء الشعبية وجارتها وفاء عامر التي تساعدها وتقف بجوارها وتحضر لها فرصة عمل في أحد محلات الزهور الكبرى المملوكة للفنان حسين فهمي ونجله نضال الشافعي، وتتوالى الأحداث التي تحمل العديد من الألغاز والمفاجآت، والتي ستتضح بعد الحلقة الـ٦٠، إذ من المقرر أن تنقلب الأحداث رأسا على عقب.

ــ كيف استعديت لهذا الدور؟

بمجرد أن انتهيت من قراءة السيناريو، تحدثت مع مصممة أزياء المسلسل نبيلة سراج، التي تناقشت معها في تفاصيل شكل الشخصية، واكتسبت خبرة تجعلني قادرة على رسم ملامح الشخصية التي أجسدها وكيفية تقديمها من خلال قراءة السيناريو، فدوري هو فتاة شعبية وقد سبق أن قدمت ذلك من قبل في مسلسل "السبع بنات" وبالتالي كان كل ما يشغلني هو التفريق بين الشخصيتين وأن يكون مكياجي طبيعيا، وبالتالي ساعدني على ذلك نبيلة رغم أن هذا أول تعاون بيننا، كما حرصت على أن أصنع لدوري ستايل مختلف، حيث جلست مع المخرج محمد حمدي للتعرف على أهم ملامحها وحتى لا أمل من شكل الشخصية فمن الصعب تقديم شخصية واحدة على مدار الـ80 حلقة.

ــ العمل يتناول الأسرار في حياة كل شخص.. فما هو "السر" في حياة ريم البارودي؟

أنا من الشخصيات التي لا يوجد لديها أي أسرار وبالتالي لا أخشى شيئا، والعمل يرصد السر في حياة كل شخص بالفعل، وعلى حسب نوعية السر تكون القصة فهناك أسرار مضحكة وأخرى عادية.

ــ حدثيني عن كواليس العمل؟

أكثر من رائعة وسعيدة بالتعاون مع الفنانة وفاء عامر التي اعتبرها صديقتي على المستوى الشخصي وأول من رشحتني للعمل في حياتي الفنية من خلال مسلسل "حدائق الشيطان" وأعطتني دور بطولة في عمل آخر، وهي من أسباب ترشيحي لمسلسل "السر"، وهى من اختارت من تقف أمامها ومعظم مشاهدي معها، رغم أننا سبق وتعاوننا في 3 أجزاء من مسلسل "شطرنج" إلا أننا لم نلتقي فيه ولم نقف أمام بعض سواء على الشاشة أو في الكواليس وتقابلنا فيه خلال تسجيل تتر الجزء الثاني فقط.

ومن الأشياء الممتعة أن تأعاون مع فنان يكون صديقي على المستوى الشخصي، هذا بخلاف إنها فنانة طيبة القلب وموهوبة وأثبتت ذلك خلال شخصية "منيرة" التي قدمتها في "الطوفان" وأصبحت حديث مواقع التواصل الاجتماعي أما هنا في المسلسل ستقدم "غالية" التي ستكون مختلفة، بجانب نضال الشافعي والمخرج محمد حمدي والمؤلف حسام موسى الذين تعاونا من قبل، وعلى رأس هذا الفريق الفنان حسين فهمي الذي تعاونت معه من قبل في "الشك" فهو في الحقيقية كوميديان.

ــ ألا ترين أن طول عدد الحلقات والذي يصل إلى 80 حلقة من الممكن أن يصيب المشاهد بالملل؟

رأيي الشخصي غير رأيي كممثلة فأنا لا أستطيع مشاهدة مسلسل ٨٠ حلقة أو ١٢٠ حلقة إلا إذا كنت مرتبطة به أو إذا كان ليس لدي عمل منهمكة في التحضير له، وبالتالي شاهدت مسلسل مثل "العشق الممنوع" الذي جذب قطاعا واسعا من الجمهور رغم طول وكثرة حلقاته، فهناك من يرتبط بالعمل ككل وآخرون يرتبطون ببطل العمل الذين يحبوه، وآخرون يرتبطون بالقصة، وفي النهاية العمل الجيد يفرض نفسه، فمثلا في مسلسل "شطرنج" كنت قد وقعت على تقديم جزء واحد، ولكن في النهاية كان هناك ثلاث أجزاء كل جزء فيهم مكون من ٦٠ حلقة، وأرى أنه طالما هناك أكثر من جزء للمسلسل فهذا دليل على نجاحه وأنه مازال مطلوبا من القناة والجمهور.

ــ من المقرر عرض المسلسل خارج شهر رمضان كيف تنظرين لمسألة العرض داخل أو خارج شهر رمضان؟

خلال الثلاثة أعوام الأخيرة أصبحت لا أحرص على الظهور في شهر رمضان فإذا وجدت عملا جيدا أوافق عليه فورا، وكانت أول تجربة لي في المسلسلات الطويلة من خلال مسلسل "شطرنج" وكانت تجربة متميزة وعندما عرض علي "السبع بنات" وافقت عليه وكانت تجربة ممتعة أيضا والاثنين كانوا خارج شهر رمضان، ومؤخرا "السر" الذي جذبني فيه دوري وفريق العمل وهم حسين فهمي ووفاء عامر ونضال الشافعي والجهة المنتجة والمخرج محمد حمدي الذي تعاونت معه من قبل في السينما والتلفزيون.

ــ هل تفرق معك مساحة الأدوار؟

لا تفرق معي على الإطلاق فقد شاركت كضيف شرف في مسلسل "الدولي" الذي كان من المفترض عرضه في شهر رمضان الماضي، قبل أن تحدث ظروف اضطرت لخروجه من السباق وأصبح ٤٥ حلقة ليعرض خلال الفترة المقبلة.

ــ بالنسبة لفيلم "حليمو أسطورة الشواطئ" هل ترين أن توقيت عرضه ظلمه؟

هذا أمر لا يخصني كما أنني لست نجمة شباك لكي أهتم بتفاصيل طرحه أو رفعه فنجم العمل والمنتج هم الأكثر قلقا على هذه النقاط، وعندما أصور العمل لا أعرف موعد عرضه، وكل ما أركز فيه عند موافقتي على أي عمل هو ثقتي في أنه عمل جيد وكواليسه ستكون ممتعة، وأن يستفزني الدور وألا أكون قدمته من قبل، وهو بالفعل عمل كوميدي، ويصلح لكل أفراد الأسرة.

ــ هل تدخلت لحل مشكلة الأفيش الذي أغضب عدد من الفنانين المشاركين في الفيلم؟

من حق كل فنان أن يضع صورته واسمه في أفضل مكان لا أعتقد أنه هناك مشاكل كبيرة، خاصة أن المنتج قام بإرضاء نيرمين ماهر وكريم أبو زيد الذي حضر العرض الخاص.

ــ هل تعتبرين نفسك من الفنانات اللاتي تعرضن لشائعات أضرت بهن على المستوى الفني والشخصي؟

الحقيقة أنني لم أتعرض طوال حياتي لأيه شائعات من هذا النوع أوصلت إلى حد الضرر في الحياة الشخصية والفنية ، فكل ما أتعرض له شائعات مبشرة بالخير ومنها الزواج فأنا من الممثلات التي من بداياتها الفنية حتى الآن كل ما أتعرض له شائعات مضحكة وتفرحني، لأنني لا أملك أسرار كما قلت من قبل ، كما أنني دائما أتعامل بالحقائق مع من حولي ولا أخفي شيئا.

ــ ما الجديد لديك؟

لدي حاليا سيناريو فيلم جديد مازال في مرحلة القراءة، وهو ثري وملئ بالأحداث ،ولكن لم وقع عقده حيث لم أجلس مع المنتج أو المخرج حتى الآن.

اقرأ أيضا

بالفيديو-الطفلة المعجزة فيروز تحكي ذكرياتها مع أشهر أفلامها..عندما ضربها أنور وجدي


لعبة "في الفن"- أي من الشخصيات النسائية في مسلسل "أبو العروسة" تشبهك؟

إنجي سمير

https://www.filfan.com/

2004-2020 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"