في عيد ميلادها.. ماذا لو اكتمل مشروع الأغاني بين فيروز ورياض السنباطي؟

في عيد ميلادها.. ماذا لو اكتمل مشروع الأغاني بين فيروز ورياض السنباطي؟

دينا دهب | في تقارير،موسيقى وحفلات،المجلة تاريخ النشر: الثلاثاء ، 21 نوفمبر 2017 - 15:33 | آخر تحديث: الثلاثاء ، 21 نوفمبر 2017 - 17:2
فيروز والسنباطي فيروز والسنباطي
لا يختلف أحد على صوت فيروز الملائكي الذي يدخل القلب بكل سهولة، ويجعلك تعيش حالة خاصة مع الأغنية التي تسمعها لها، وذلك بتعاونها مع كبار الملحنين والشعراء.

فماذا لو كان المشروع القائم بين فيروز والموسيقار رياض السنباطي اكتمل، "صوت ملائكي على ألحان عذبة"، لكن القدر لم يسمح بذلك نظرًا لوفاة السنباطي.

موقع FilFan.com يسرد قصة الـ3 أغاني التي سجلتها فيروز بتوقيع السنباطي ولم نسمعها حتى الآن، بمناسبة عيد ميلاد فيروز الذي تحتفل به اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر.

سهري وبُعدك منهما لاحت لنـا.. في ظل قلبـك زهـرة النسيـان.. أتُرى تردك من حنيني لهفـة؟ وتمد من شوقي اليـك يـدان؟
وحديث عيناي عناق متعب.. تنسا عذابك عنده الشفتان.. بيني وبينك إنما الآلام..كرحيل أشرعة بلا شطآنِ.. كن ليلنا يا ليـل وارحـم حبنـا..واسكب فعمر الحب فيك ثـوان


كشف الشاعر والناقد اللبناني عبده وازن، عن مشروع كان قائماً بين فيروز والراحل رياضي السنباطي وهو أنها سجلت معه 3 أغاني في فترة الثمانينيات، لكن توقف المشروع بسبب وفاة الموسيقار، وذلك حسبما صرح لبرنامج ET بالعربي.

وكانت فيروز قد تواصلت مع السنباطي وطلبت منه أن يتعاونا سوياً، وكان هذا وقت تعاونها مع مؤسسة الرحبانية، وبعدها استقر الموسيقار على 3 أغنيات وهم "آه لو تدري بحالي"، و"بيني وبينك خمرة وأغاني"، و"أمشي إليك".





سافر السنباطي إلى لبنان في سرية تامة لمقابلة فيروز، وعزف ألحان الأغنيات التي اختارها لتسمعه، وسجل معها بروفة كان يُغني بها وهي تُدندن خلفه، ثم عاد إلى القاهرة ليضع اللمسات الأخيرة على الأغاني لكنه توفى، ولم يكتمل الحلم حتى بعد أن سجلت فيروز الأغاني بعدها بـ 10 سنوات تحت إشراف الموسيقار توفيق باشا، ولكن لم يُذاع التسجيل حتى الأن.

لم يشأ القدر أن يخرج تعاون السنباطي وفيروز إلى النور، ليُحرم جمهور الفنانين من أغاني كانت ستضيف كثيرا للموسيقى العربية، فلا يخفى على أحد الدور الكبير الذي لعبته ألحان السنباطي في أغاني أم كلثوم، لأنه كان مميزا عن نجوم جميله من المحلنين الذين تعاونوا مع كوكب الشرق في تلحينه للقصائد، وبلغ عدد ألحانه لأم كلثوم حوالي 90 لحنا، منها رائعة "الأطلال" لذلك كانت تطلق عليه أم كلثوم لقب العبقري.

اه لو تدري بحالي.. اترى كنت تبالي؟ ام تغالي ويرضيك انشغالي؟ ام سيغريك اشتعالي بالتعالي.. أو كما انت ستبقى شاغلا بالصمت بالي
ذاك ما تخشاه نفسي، بل ويفوق احتمالي


جارة القمر فيروز لم تكن بنفس حظ أم كلثوم في التعاون مع السنباطي، رغم أن الأمر كان وشيكا، لكن القدر كان أقرب، ليمنع وضع لحن السنباطي على صوت فيروز العذب الذي يتميز بأنه يجعلك في مكان آخر من العالم، إذ منحتها السماء صوتا قادرا على التعبير عن الكلمات والألحان بطريقة سلسلة، لتشكل في عقل المستمتع خيالات خصبة.

جارة القمر والعبقري لم تخرج أغانيهما للنور، ليعزف ويغني كل منهما بعيدا عن الآخر، فماذا لو كان اكتمل الحلم وسمعنا هذه الكلمات بصوت فيروز واحساس السنباطي.

"بيني وبينك خمرة وأغاني، فاسكب فعمري في يديك ثواني، فما همنا انطفأت نجوم بيننا، وتوقفت الأرض عن الدوران، آه لو احترق الزمان، وإننا برماده فى الريح مرتحلان".

اقرأ أيضاً

الملحن اللبناني زياد سحاب وعبده وزان ينتقدان ألبوم فيروز الجديد "ببالي"

"ببالى" 2017.. صوت "جارة القمر" فيروز هل يكفي لنجاح الألبوم؟

كلمات متعلقة فيروز

دينا دهب

11/21/2017 5:02:45 PM

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"