6 شواهد تؤكد أن عمرو دياب لن يرد على شيرين والأحمدية والقعيد.. موقف مشابه منذ 14 عاما وقصة "أي حاجة في أي حاجة"

6 شواهد تؤكد أن عمرو دياب لن يرد على شيرين والأحمدية والقعيد.. موقف مشابه منذ 14 عاما وقصة "أي حاجة في أي حاجة"

محمود ترك | في تقارير،موسيقى وحفلات،حياة المشاهير،المجلة تاريخ النشر: الخميس ، 3 أغسطس 2017 - 16:23 | آخر تحديث: الخميس ، 3 أغسطس 2017 - 19:0
عمرو دياب عمرو دياب
أزمة كبيرة وتصريحات بمختلف البرامج التليفزيونية وأيضا منشورات على صفحات المشاهير بمواقع التواصل الاجتماعي، حول أزمة عمرو دياب وشيرين عبد الوهاب، بعدما هاجمته المطربة عدة مرات في الفترة الأخيرة.

البداية كانت في مهرجان قرطاج حينما أعادت شيرين تصريحاتها بشأن عمرو دياب والتي كانت أطلقتها للمرة الأولى في حفل زفاف عمرو يوسف وكندة علوش، وقالت فيها إن هذا ليس زمنه، ثم اعتذرت عن الواقعة لكنها عادت مرة أخرى لتكرارها في قرطاج بدون ذكر اسم عمرو دياب، لكن في اتصالها الهاتفي ببرنامج "كل يوم" مع عمرو أديب هاجمت المطرب صراحة، لتكرر الأمر مرة أخرى مع الإعلامية نضال الأحمدية.

ليست شيرين وحدها من هاجمت عمرو دياب بل أيضا الإعلامية نضال الأحمدية التي هاجمت دياب أيضا ودافعت عن شيرين، وكذلك الكاتب يوسف القعيد الذي قال ساخرا: ماذا فعل عمرو دياب لمصر!

البعض ينتظر رد عمرو دياب على التصريحات التي تهاجمه في الفترة الأخيرة، لكن الواقع يؤكد أن دياب لن يرد، بناء على العديد من المواقف السابقة والقناعات التي يؤمن بها دياب، والتي نخلصها في عدة نقاط وشواهد.

أزمة روتانا

دعاوي قضائية متبادلة بين عمرو دياب وشركة روتانا للصوتيات والمرئيات، واتهامات عرفت طريقها إلى ساحات المحاكم، لكن دياب طوال هذه الأزمة لم يرد أو يعلق على هذه الأزمة، حتى في مداخلته الهاتفية مع عمرو أديب منذ عدة أشهر، لم يتطرق إلى الموضوع على الإطلاق، ويترك الأمر لمحاميه وللقضاء.

عمرو دياب

واقعة شيرين الأولى

في تصريحات وهجوم شيرين عبد الوهاب الأول على عمرو دياب في حفل زفاف عمرو يوسف وكندة علوش، لم يرد دياب على هذا الهجوم، رغم أن الكثيرين انتظروا ذلك الرد، مما دعا البعض لتفسير فيديو نشره دياب من داخل صالة ألعاب رياضية يستعرض فيه قوته، على أنه رد من دياب على شيرين.




قناعات خاصة

"حينما يتم استفزازي أحصل على قوة إرادة جبارة، وأحزن حينما لا يستفزني أحد"، هكذا تحدث عمرو دياب في أحد الحوارات القديمة ، وهو ما يوضح أن الهجوم عليه يجعله يزيد اصرارا على تقديم أعمال فنية ناجحة، لذا يركز في عمله بدلا من التفرغ للرد.
عمرو دياب كان قال أيضا في برنامج "سكوت هنغني" ردا على سؤال حول لماذا لا يعلق على أي أزمة يتعرض لها: وماذا سوف يفيد تعليقي! هل ذلك سيكون له أثرا على أي حاجة في أي حاجة!


ومن القناعات الخاصة لعمرو دياب أيضا أنه ليس محبا للظهور الإعلامي، فطوال مسيرته الفنية لم يظهر إلا قليلا فقط في البرامج التليفزيونية، وعندما يتعرض لأي أزمة في الوسط الفني، لا يطلق العنان للسانه لكي يرد.
ا
موقف مشابه

تعرض عمرو دياب من قبل لموقف مشابه وهجوم من قبل أحد المنتجين منذ 14 عاما، حيث هاجمه المنتج قائلا إنه كبر في السن وانتهى، وحول ذلك الموقف يقول دياب في حوار قديم له: لم أرد على المنتج، وضعت كل تركيزي في صالة الجيم لمدة 8 أشهر وكأنني استعد للمونديال، ثم ظهرت بكليب أغنية "ليلي نهاري"، لقد فاجأت الجمهور.

عمرو دياب مش متابع

لا يقرأ عمرو دياب كل ما يقال عنه، حسبما يؤكد في حوار قديم له مع مفيدة شيحة، حيث أشار إلى أنه لا يتابع الصحف كثيرا ولا يقرأ كل ما يُكتب عنه، لكنه كان يحتفظ بالصحف والمجلات التي تتناول أخباره، وفي إحدى المرات قرر أن يقرأها، فوجد أن 97% منها تحمل ذما في حقه، وذلك رغم نجاحه.
وقال دياب: أحقق النجاح رغم ذلك الهجوم، لذا أنا "مش متابع" ولا أركز، ولا يفرق معي.



"معدي الناس"

يؤمن عمرو دياب بأن خير طريقة للرد على أي هجوم يتعرض له هو أن يخرج للجمهور بعمل فني قوي، لذا فهو يركز حاليا على الانتهاء من ألبومه الغنائي الجديد "معدي الناس"، والذي من المقرر أن يطرحه خلال شهر أغسطس الجاري.


اقرأ أيضا

بالفيديو- شيرين وعمرو دياب ليسا الخلاف الوحيد.. تعرف على أشهر الأزمات بين المطربين


بالفيديو- ريهام سعيد تعقّب على أزمة شيرين وعمرو دياب.. تتذكر هذا الموقف مع داليا البحيري

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"