حوار - هيفاء وهبي: "الحرباية" ليس للكبار فقط وهكذا أواجه الحرب ضدي.. أتابع هذه المسلسلات في رمضان

حوار - هيفاء وهبي: "الحرباية" ليس للكبار فقط وهكذا أواجه الحرب ضدي.. أتابع هذه المسلسلات في رمضان

محرر FilFan | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة،رمضان 2017 تاريخ النشر: السبت ، 27 مايو 2017 - 15:23
هيفاء وهبي هيفاء وهبي
يعرض لهيفاء وهبي في دراما رمضان الحالي مسلسل "الحرباية" على قناة النهار تعرف على موعد عرضه

وكشفت هيفاء وهبي عن بعض تفاصيل المسلسل وكواليسه، وملامح شخصيتها في العمل، وتحدثت في حوار مطول أجراه معها الزميل شريف نادي بصحيفة "الأهرام المسائي" عن أهم المشاهد الصعبة في العمل، وردت على الشائعات التي لاحقت المسلسل ومنها أن بعض مشهد اغتصاب، كما تحدثت عن المسلسلات التي ستحرص على متابعتها في رمضان.

"الحرباية" ما السبب وراء تسمية المسلسل بهذا الاسم ؟

هذا يرجع إلى قصة المسلسل لأن شخصية البطلة "حربائية" الطبع، ففي كل منزل "حرباية" رجلا كان أو امرأة، وهناك أشخاص هذه هي طبيعتهم وآخرون تجبرهم الظروف على التغير والتلون والشخصية في هذا العمل تنتمي إلى النوع الأخير لمجاراة الواقع والحياة، وهي فتاة من منطقة شعبية اضطرت للعمل في فيلا عند أحد الأشخاص وهذه هي المرة الوحيدة التي عملت فيها كخادمة حيث تظهر في مشهدين أو ثلاثة، وقد دفعت لذلك لأنها لا تريد أن تنفذ ما تطلبه منها شقيقتها التي رفضت أن تصرف عليها دون مقابل، فاحتضنها أصحاب المنزل وتعاملوا معها كأنها واحدة منهم، ثم تأخذها الحياة إلى منحنيات أخرى.

ما هي أهم ملامح "عسلية" التي جذبتك لتنفيذ هذا العمل ؟

تعدد وتلون شخصياتها مع الظروف المحيطة بها، حيث دفعت لذلك بعدما واجهت ظروف قاسية وحينما طلبت المساعدة من المقربين منها لم تجدهم، إلى أن تقابل من ينصحها بضرورة التلون مثل "الحربايه"، لتصبح كلما قابلت في مرحلة من حياتها أشخاص جدد تتعلم منهم، على سبيل المثال إذا استمتعت في نشرة الأخبار إلى أن فتاة ما تمر بظروف صعبة والناس تعاطفت معها، تعجب بالموضوع وتتقمص شخصية هذه الفتاة لتستعطف الناس لمساعدتها، وفي كل مرة تستخدم حالات من الواقع مثل إذا ركبت القطار ولا يوجد معها ثمن التذكرة تتقمص في هذا الموقف فقط دور فتاة صماء حتى لا تسأل عن التذكرة ونكتشف أن قبلها بمشهدين فقط شاهدت سيدة تفعل ذلك، لتعتاد على الأمر في كل ظروف حياتها إلى أن نصل إلى محور القصة.

ما قصة مشهدك مع "الحرباية" ؟

كان عندي مشهد تصوير على الكورنيش مع رجل عجوز "شحات" يراني صدفة فيسألني عن سبب حزني فأجيبه، فيطلب مني طعام فأقدم له العيش الذي كان معي ثم يطلب فلوس فأعطيه، وفي مقابل ذلك يقدم لي هدية "حربايه" وتفتح الكيس فتجد الحربايه، والمفروض أنها ستخرجها وتمسكها.



كيف كانت كواليس التعامل معها ؟

رغم قراءتي عنها والمحيط الذي تحب أن تعيش به وتتعامل فيه، وأخبروني أن هذا الكائن طيب ولا يؤذي وحينما تمسكها يد عطوفة تشعر بها ومن الممكن أن تتجاوب معك وتلعب، وكل هذا وضعته في بالي، ولكن حينما رأيتها في المرة الأولى لم استطع التعامل معها تماما ونسيت كل شيء وتخوفت منها، لكن بعد ذلك وجدها تقترب مني على يدي وهنا قالت المخرجة أكشن وكان من الصعب التراجع لأنني داخل المشهد، ثم قالت المخرجة لي هيفاء قربي "الحربايه" من وجهك ومعنى ذلك أنني سأنظر إلى تفاصيلها ونفذت طلبها لكنه كان من المشاهد الصعبة عندي، ثم أصبح بيننا ألفة فيما بعد.

وما هي المشاهد الصعبة أيضا بخلاف مشهد "الحرباية" ؟

المسلسل كله بطبعه صعب لأن أغلب مشاهده تصور خارجيا وليس في الاستوديوهات أو مدينة الإنتاج الإعلامي، فمثلا مشهد الحرباية الأول كان على كورنيش النيل ووقف الجمهور لمتابعة التصوير، ولكن تبقى أصعب المشاهد في مدينة الإسكندرية لحدوث تجمهر محبين أدى إلى صعوبة تصوير المشهد كما نريد وكذلك الخروج من المكان بعد انتهاء تصوير، كما أن السيناريو نفسه صعبا لأن كل حلقتين أو ثلاثة تتغير ظروف "عسلية" وتزداد القصص كل مدى صعوبة، ولكن ما يهون من صعوبة العمل هو وجود فنانين داعمين لي في كل مشاهدي مثل عمرو واكد، منذر رياحنه، دينا، حمزة العيلي، أحمد صيام، وتميم عبده، والحقيقة أنني مهما أكون خائفة من المشهد اطمئن حينما أجدهم معي أكون مرتاحه.

تحرصين على تقديم قصص تتطلب قدرات تمثيلية صعبة واختيار شخصيات لا تتطلب إبهار لتبعدي عن نفسك اتهام الاعتماد على جمالك ما ردك على ذلك ؟

لا أنكر أن مقولاتهم الدائمة لي حول جمالي دفعني لاختيار الأدوار التي لا يوجد بها أي جمال نهائيا، ولكنني أيضا أحرص على اختيار القصة التي أصدقها جدا لكي أستطيع تقديمها للمشاهدين ويصدقونني، ولهذا أيضا لا أغني أو أقدم استعراضات لأنني على مسرحي أقدم كل ما أريده، أما في الدراما أريد أن أكون ممثلة فقط، لذا فأنا سعيدة لأنني أخذت على محمل الجد كممثلة وعلى هذا الأساس تعرض على القصص الصعبة، كما أنني كهيفاء لا أريد أن يكون جمالي في الدراما ضدي لأن العين عندما تأخذ المشاهد تشغل عن المضمون ولذلك يظن البعض أنني حلوة ولست ذكية.
ومسلسل "الحرباية" لا يعتمد إطلاقا على شكلي حتى وإن كانت "عسلية" حلوة فهي لا تعرف ذلك، وبالتالي فإن القصة لا علاقة لها بجمالي إلا ببعض الظروف لأن كل امرأة حلوة العيون عليها وتكون خائفة من هذه العيون ولا تحب مثل هذه النظرات فتذهب في المسلسل إلى الرجل الذي يقدرها كإنسانة.

لكن هناك نجمات جميلات مثلك استخدمن جمالهن مع قدراتهن التمثيلية كالفنانة هند رستم ؟

لكن هؤلاء النجوم حينما مثلوا قدموا تمثيل من أروع ما يكون دون الالتفات لجمالهم، وإذا طلب منهم المخرج أن يبكوا أو يظهرون بشكل مغاير لجمالهم سينفذون ذلك، وهذا ما أفعله فأحيانا تقول لي المخرجة "إدخلى بهدلي وجهك" وأنفذ ذلك على الفور طالما يخدم الدور سأقدمه.



هل رغبتك في أن تكوني ممثلة فقط جعلك ترفضين الغناء في أعمالك ؟

تضحك حلو هذا السؤال أنا ليه لا أغني التتر الخاص بي، الحقيقة أن المطرب على مسرحه هو صاحب قراره، ولكن في الدراما بعدما تتفق شركة الإنتاج مع المخرج يكون هو القبطان ونحن جميعا على الباخرة، ويصبح مسؤولا عن كل شيء بما في ذلك تتر المسلسل، ولكن استطيع الآن أن أفكر في تقديم عمل أظهر فيه كمطربة وآخر أظهر فيه جمالي، لأن الجمهور سيرى بعد ذلك أن من يفعل ذلك ليس هيفاء وهبي ولكن الممثلة في الدور، بينما في البداية كنت حريصة على أن أثبت نفسي كممثلة فقط.

حجاب وفستان فرح وعباءة هل حرصت على اختيار هذه الملابس بعناية خلال تنفيذ الشخصية ؟

نعود هنا إلى فكرة قبطان السفينة، طالما القصة تقول ذلك وهناك أشخاص ينفذون ذلك وطالما وافقت على الشخصية التي كان مكتوب لها طبيعة ملابسها، وعموما أول 15 حلقة سيكون هناك تنوع بين العباية والحجاب ومع تغير الظروف الدولاب أيضا سيتغير وسيخرج منه ملابس جيدة، والمفاجأة الكبيرة والغير متوقعة ستكون في الحلقة الـ12، وكذلك في الحلقة الـ3 سنجد منظر لم يقدم من قبل سيقلب الدراما.

ترددت شائعات حول أن العمل يحمل مشاهد للكبار فقط بما يتنافى مع الشهر الكريم ما حقيقة ذلك ؟

أعلم جيدا أن هناك حروب كثيرة تحضر ضدي مسبقا من خلال التشويش على المسلسل أو حتى إيقافه إذا استطاعوا، ولكنني بت الآن حريصة على نفي كل هذه الشائعات أول بأول من خلال مواقع التواصل الاجتماعي حيث أنفي الشائعة بمجرد صدورها لمحاولة دحض هذه الحرب.

وما حقيقة وجود مشاهد اغتصاب وتسريب بعض الحلقات ؟

لا حقيقة لمثل هذه الأقاويل وقد قرأت ما تقول أنه تسريب وأؤكد أنه "فشنك"، وعلى سبيل المثال إذا كان معك سيناريو مسلسل قصة هي نتاج مجهود شهور فهل تقوم بنشرها بسهولة، ولكن ما لا يعلمه البعض أن هذه النسخة غير حقيقية بدليل أن الكاتب حتى اللحظات الأخيرة لا يزال يكتب الحلقات فهل ما حدث "تنجيم" ؟! خاصة أني وافقت العمل قبل شهرين من رمضان فقط والعمل في مرحلة الكتابة، ومثال آخر قبل أن يعرض على مسلسل "الحرباية" عرض علي 9 مسلسلات ولم أوافق عليهم منهم 2 توقفوا و7 ينفذون حاليا بأبطال آخرين فهل يصلح أن أسرب هذه الأعمال بنية سيئة، بالتأكيد لا لأن من يفعل ذلك ليس لديه ثقة في نفسه وخائف من الآخر.

وما حقيقة وجود بعض الأزمات في المسلسل ووقوع شجار بين مساعد مخرج وأحد فريق هيفاء، وأن المخرجة طلبت وحدة تصوير أخرى ؟

دعنا نتفق على أن وحدة التصوير الأخرى لا يصلح أن تدخل ضمن الشائعات لأنه عمل ولابد أن يحدث هذا وهو أمر ليس بجديد والعديد من المسلسلات تفعل ذلك، وهذا يرجع إلى أن المسلسل به سفر كثير حيث يسافر العديد من الشخصيات في المنيا وإسكندرية ولهذا فوحدة تصوير أخرى أمر طبيعي.
أما بالنسبة لما ذكرته من شائعات فنحن كل يوم نقرأ أمور نتعرف عليها للمرة الأولى من خلال كاتبها، ولكن الحقيقة أننا لدينا كواليس جيدة وكلنا أصدقاء سواء فريق الإنتاج أو الإخراج من أصغر إلى أكبر عامل فهذه رحلة سننفذها ونتممها على خير.

تردد أيضا أن إحدى الفنانات المنافسات لك في رمضان قالت إنها أعلى أجرا من هيفاء فما ردك على ذلك ؟

لا أفكر بهذه الطريقة في عملي، ودعنا نتفق أن أي فنان سيحقق مكسب للمنتج من خلال بيع عمله من المؤكد أن أجره سيكون مرتفعا، وهذا ليس معناه أننا نراقب أجور غيرنا لنعقد مقارنات معه فهو أمر غير لطيف ومن ناحيتي أقول الله يرزق كل الناس ولا يهمني من يأخذ كم لأن الجمهور حينما يشاهد العمل لا يفرق معه كم حصلت ولكن ماذا تقدم فأنا ليس لي علاقة بغيري.

حبيبة البيطار، مريم، ملك، عسلية من الأقرب بين هؤلاء الشخصيات إلى قلب هيفاء ؟

"حبيبة البيطار" لا لأنها لم تكن طبيعية مع أنها من أصعب الشخصيات وأحبها لي، لكن ملك ومريم قريبين مني لأنني عندي من الشخصيتين كثيرا وتحديدا ملك أكثر لأن شخصيتها قوية.

ما حقيقة مشاركتك في اختيار بعض الفنانين بالمسلسل ؟

نعم بالفعل شاركت لا أنكر ذلك لأنني عندما قرأت المعالجة وجدت أن كل خط درامي في المسلسل بحاجة إلى بطل وليس مجرد أشخاص عاديين يمروا مرور الكرام، لذا فعلت ذلك لحرصي على أن أفضل فنانين يحصلون على هذه الأدوار، وطلبت من المنتج ممدوح شاهين التعاقد مع أقوى الفنانين وفعلا نفذ الاتفاق، ومن بينهم الفنان منذر رياحنه، وعمرو واكد الذي أحبه على الصعيدين الفني والشخصي وأراه من أشطر الناس تمثيلا وثقافة، وفي النهاية الدور ينادي صاحبه، والجميل بالعمل أن كل شخصية لديها خط درامي خاص بها بمعنى كلما يظهر فنان تأخذك الأحداث في اتجاه مختلف، مثل خط العلاقات بين الأهالي في المناطق الشعبية.

الحرباية

من ينافس هيفاء في رمضان ؟
ل عمل جيد ينافس وهذا طبيعي والمنافسة شيء صحي وأكبر رابح منها هو المشاهد الذي يبذل الجميع مجهود ليقدم له الأفضل.

هل ستشاهدين أعمال درامية إلى جانب مسلسلك هذا العام ؟

بالطبع سأشاهد الفنان عادل إمام هذا العام وكذلك الفنان أحمد السقا لأنه وحشنا ويا رب يكون عندي وقت لذلك ولا أكون أصور في رمضان لأني ساعتها لن أستطيع مشاهدة أي عمل ولا حتى مسلسلي.

هل منعك المسلسل من تقديم حفلاتك ومتابعة مشاريعك الغنائية ؟

أكيد لقد كان عندي تفرغ تام للمسلسل لصعوبته وظروفه، ولكنني في الوقت ذاته كنت قد اتفقت مع الإنتاج على وجود بعض العقود التي وقعتها من قبل المسلسل وبالتالي لابد أن ألتزم، وبعد أن انتهيت منها استمررت في تصوير المسلسل.

قدمت في الفترة الماضية عدد من الأغاني السينجل هل يرجع هذا إلى تدهور مبيعات الألبومات ؟

دعنا نتفق أن اتجاه الأغاني أخذ منحنى آخر أكثر ذكاء وليس انهيار أو توقف المبيعات أو تراجع إقبال الجمهور بالعكس، ولكن الجمهور بات يحصل على الأغاني من خلال الأون لاين ليحمل الأغنية من أي تطبيق فبدلا من بيع الألبوم في المتاجر أصبح يباع بطريقة مختلفة عبر هذه التطبيقات، ولهذا أقول أن الموسيقى عمرها ما بتنام بل ستظل موجودة وتفاعل الجمهور معها كما كان ولكن طريقة تسويقها اختلف للأفضل وأكثر إفادة للمطرب معنويا وماديا.

هل تسعى هيفاء إلى العالمية ؟

لا أفكر في هذا طوال الوقت ولكن عندما يأتي العرض بشكل مناسب وطريقة مدروسة أنفذه على الفور لأنني في النهاية أحرص على التنوع في أعمالي كفنانة وجمهور ليس مجرد جمهور عادي، وأحب عنصر المفاجأة في عملي وبالتالي إذا سنحت لي الفرصة بتقديم فكرة جيدة ولائقة علينا سأنفذها بالطبع، ولا أخفيك سرا أنني عندي أغنية مع المطرب الأمريكي Ne-Yo، وأخرى لم أفصح عنها لأننا لم نسجل الأغنية حتى الآن.

هل ستطرح الأغنية في عيد الفطر ؟

الحقيقة أنني أتمنى أن أطرح في عيد الفطر ألبومي الجديد وسيتضمن عدد كبير من الأغاني ستكون مفاجأة تصل إلى 20 أغنية وي عدد كبير لأن نفسي أملأ الدنيا كلها موسيقى وأسعد جمهوري الذي ينتظرني منذ أربعة سنوات لم أطرح خلالها ألبومات، بالإضافة إلى أنه لا توجد أغنية واحدة أستطيع حذفها كلهم حلوين، وسأصور منهم أكبر عدد ممكن.

الحرباية


اقرأ أيضا

بعد سهرتهما سويا في "كان".. بانديرس ينضم لمتابعي هيفاء وهبي


صورة- هيفاء وهبي تلتقي بأنطونيو بانديرس


بالصور- هيفاء وهبي تكشف عن جلسة التصوير الخاصة بـ "الحرباية"

محرر FilFan

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"