مهرجان دبي السينمائي الدولي يعرض أول فيلم اماراتي تفاعلي

مهرجان دبي السينمائي الدولي يعرض أول فيلم اماراتي تفاعلي

بيان صحفي | في الأخبار،سينما وتلفزيون تاريخ النشر: الأحد ، 7 ديسمبر 2014 - 11:29
لقطة من أول فيلم اماراتي تفاعلي لقطة من أول فيلم اماراتي تفاعلي
أعلن مهرجان دبي السنيمائي الدولي، أنه خلال دورته الحادية عشرة هذا العام سيتاح لزوار "سوق دبي السينمائي" مشاهدة أول فيلم إماراتي تفاعلي بعنوان (#ZaabiliDoc) وهو فيلم وثائقي حول مدرسة زعبيل الثانوية للبنات من إخراج وإنتاج الإماراتي حسن كياني.

ويعكس الفيلم قصة مدرسة زعبيل للبنات والتي أخليت عام 2011 بعد أن خدمت العملية التعليمية لمدة 35 عاماً، دون وجود أي نية لترميمهها أو تجديديها أو صيانتها. وتم تصوير الفيلم من قبل المصور الإماراتي المبدع عمار العطار في محاولة لإبراز أهمية هذه المدرسة التاريخية مستخدما تقنيات رقمية وصيغة الأنالوغ. ويأتي تصوير الفيلم بعد توفر إشارات عن خطة لإزالة المدرسة وتحويلها إلى بناء ضخم متعدد الطوابق.

شاهد- المخرج الإماراتي حسن كياني يشرح أهمية تجربته السينمائية التفاعلية

#ZaabiliDoc from hkiyany® on Vimeo.



وقال المخرج الإماراتي حسن كياني: "أعددنا رحلة التصوير لتوثيق المكان مع آرائه وأفكاره خلال زيارته للمبنى ليبين بذلك أهميته التاريخية لدبي وأهلها حيث سيتمكن المشاهدون من استعمال تقنيات مشاهدة جديدة بطريقة فريدة وتفاعلية مما يعزز اهتمام الجميع بالمدى الثقافي والفني والتعليمي."

وأضاف كياني: " سيختبر المشاهدون طريقة جديدة كلياً لمشاهدة الفيديو عبر الإنترنت، حيث يتيح هذا المشروع للجمهور إمكانية التفاعل بطريقة فريدة مع الخصائص المتوفرة في الفيلم بما يوافق اهتماماتهم الثقافية والفنية والتعليمية. ونود هنا أن نتوجه بالشكر لشركائنا الداعمين؛ شركة "فوجي فيلم" الشرق الأوسط وشركة "إليفيشن ميديا" و"مهرجان دبي السينمائي الدولي" لمنحهم هذه المنصة لعرض مشروعنا الجديد."

وسيتمكن المشاهدون من الدخول إلى مغامرتهم الخاصة عبر اختيار أساليب تفاعلية مثل اختيار اللقطات المهمة لهم وايجاد تفاعل وسائل التواصل الاجتماعي ومشاركتهم ذلك، والتفاعل كذلك مع العملاء في خانات خاصة مصاحبة لكل مقطع أو مشهد.

ويتزايد الاهتمام حول العالم بصناعة قصص السرد الرقمية وهذا ما يقدمه الفيلم تماما من تفاعلات انسانية على الويب حيث صمم الفيلم فريق شركة hkiyany® ليكون بذلك أول فيلم إماراتي تفاعلي يتم عرضه في مهرجانات الافلام المحلية والاقليمية والدولية بالاضافة إلى عرضه على الويب طوال أيام مهرجان دبي السينمائي الدولي خلال الفترة من 10 إلى 17 ديسمبر.

جميع مراحل الفيلم ستكون متوفره باللغتين العربية والانكليزية، مع ترجمة نصية.

حسين كياني هو منتج أفلام إماراتي حصل على العديد من الجوائز بعد بدايته بفيلم "مروان الملاكم" خلال مهرجان أبوظبي السنيمائي الدولي وحصوله على المركز الأول. ويكمل حاليا حسن استعداداته النهائية للمشاركة في مهرجان دبي السينمائي الدولي الحادي عشر عبر أول فيلم تفاعلي إماراتي بعنوان "مدرسة زعبيل الثانوية للبنات"

ويستكمل حسن مسيرته الممتدة منذ أكثر من عشر سنوات حيث شارك في العديد من المسابقات منها فيلم "تلفوني" والذي أنتج كليا عبر جهاز الآي فون وفيلم ستة ثوان والذي قدم في مهرجان تريبيكا السينمائي والذي حاز على اعجاب العديد من الجهات العالمية بما فيها قيام مؤسس تويتر جاك دورسي بارساله على حسابه بتويتر. كما يقوم حسن بادارة شركة إنتاجه hkiyany® والتي تركز على سرد القصص الواقعية سينمائيا.

بيان صحفي

https://www.filfan.com/

2004-2020 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"