العدوان على لبنان ينعكس على الحركة الفنية بالوطن العربي

العدوان على لبنان ينعكس على الحركة الفنية بالوطن العربي

نور الهدى رضوان | في تقارير، تاريخ النشر: السبت ، 22 يوليو 2006 - 11:33
المطربة اللبنانية نانسي عجرم المطربة اللبنانية نانسي عجرم
في جو عربي مليء بالتوترات السياسية ، بدأت العديد من المهرجانات الصيفية في الوطن العربي مثل مهرجان قرطاج بتونس ومهرجان جرش بالأردن ومهرجان البحر المتوسط بالإسكندرية ، وبدأت إدارات هذه المهرجانات في وضع بدائل للمطربين اللبنانيين المشاركين في هذه المهرجانات الذين تعذر حضورهم ، نظرا للجو المتردي في الوطن العربي ولبنان.

ففي مصر تقرر إلغاء جميع الحفلات الغنائية سواء الافتتاحية أو الختامية أو التي تقام على هامش هذه المهرجانات تضامناً مع الشعب اللبناني ، وجاء قرار الإلغاء بعد عدة مشاورات بين وزارة السياحة ورئيس إتحاد الصناعة والرئيس التنفيذي للجنة مهرجان السياحة والتسوق.

وكان من المعتاد أن ترافق مهرجان السياحة والتسوق في مصر خلال السنوات الماضية العديد من الأنشطة الترويجية والترفيهية والفنية والرياضية والغنائية ، كإقامة حفلات بمشاركة نجوم الغناء في مصر والوطن العربي ، وذلك في سياق الترويج التجاري للمنتجات والمصنوعات المصرية والتي تقرر إلغاءها هذا العام.

كما اعتذرت المطربة اللبنانية نانسي عجرم عن الحفلات الموسيقية التي كانت من المفترض أن تحيها هذا الأسبوع بالقاهرة والساحل الشمالي لتعذر خروجها من لبنان في مثل هذه الظروف ، وتضامنا مع الشعب اللبناني والظروف القاسية التي يمر بها حالياً ، في حين أعلن المطرب المصري عمرو دياب عن تأجيله لجميع حفلاته بمصر والوطن العربي في الفترة الحالية ، معتبراً ذلك بمثابة "رسالة اعتراض وتنديد بما يحدث في لبنان".

في حين قرر المطرب الكبير علي الحجار إلغاء سفره إلي لبنان لمونتاج الفيديو كليب الجديد الذي انتهى مؤخراً من تصويره ، وكان من المقرر عرضه على القنوات الفضائية مع بدايات شهر أغسطس المقبل.

بينما واجه مهرجان البحر المتوسط بالإسكندرية والذي كان من المفترض إقامته من الفترة 21 إلي 26 من شهر يوليو الجاري مشكلة تعذر وصول المطرب اللبناني وائل جسار لحضور بروفات حفل ختام للمهرجان.

أما استوديوهات الصوت المصرية ، والتي اعتادت على استقبال العديد من المطربات والمطربين اللبنانيين في الموسم الصيفي لتسجيل أغانيهم الجديد ، فأصيبت بصدمة مالية كبرى لاعتذارهم عن الحضور وعلى رأسهم المطربة اللبنانية هيفاء وهبي التي كانت تعد لكليبها الجديد ، وإلين خلف التي كان من المقرر أن تغادر العاصمة اللبنانية بيوت متوجهة إلي القاهرة مع مطلع هذا الأسبوع.

وعلى المستوى العربي وتحديداً في الأردن ، واجه مهرجان الفحيص بعمان مشكلة الحضور المحدود ، خاصة في حفل المطرب الكبير هاني شاكر على مسرح القرية العالمية والذي حضره 300 فردا فقط ، كما تقرر في اللحظة الأخيرة استبدال المطرب اللبناني فضل شاكر بالمطرب حاتم العراقي ، وتعذر وصول المطربة الشابة دينا حايك ، وهو ما دفع إدارة المهرجان لفتح أبوابها لاستقبال الجمهور مجاناً للتضاؤل الرهيب في عدد الحضور.

أما مهرجان جرش بالأردن ، فاكتفى بإشعال شعلته وقررت إدارته إلغاء أنشطة المهرجان حتى إشعار آخر!

نور الهدى رضوان

https://www.filfan.com/

2004-2018 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"