رحاب الجمل في حوارها مع "في الفن".. أضم صوتي لمن يتمنون التخلص من "عبير" وأصبحت ملطشة لمحمد رمضان

رحاب الجمل في حوارها مع "في الفن".. أضم صوتي لمن يتمنون التخلص من "عبير" وأصبحت ملطشة لمحمد رمضان

حوار: مروة لبيب | في لقاءات،سينما وتلفزيون،حياة المشاهير،المجلة،رمضان 2020 تاريخ النشر: الجمعة ، 8 مايو 2020 - 12:57 | آخر تحديث: السبت ، 9 مايو 2020 - 14:18
رحاب الجمل رحاب الجمل
بملامحها المميزة وأدائها القوي تفوقت رحاب الجمل على نفسها في تجسيد الشر الخالص بشخصية "عبير" في مسلسل "البرنس" التي أثارت ردود فعل قوية نحوها.

وعلى الرغم من التنافس الشديد في الشر الذي يشهده "البرنس"، استطاعت رحاب الجمل بشخصية "عبير" أن تلفت الأنظار إليها بقوة بكم المشاعر التي ظهرت على الشاشة من غل وحقد وكراهية لشقيقها ولمن هم أفضل منها.

وكان لموقع FilFan.com، لقاءا معها كشفت من خلاله عن أسرار الشخصية وأشياء أخرى.

هل كان لـ"عبير" مبرر درامي لإظهار كل هذا الكم من الحقد والغل تجاه عائلتها


على الرغم من أن الناس تتهمها بالحقد والشر إلا أن تصرفات "عبير" لها مبرر درامي وعاشت مأساة فنجد أنها لم تكمل تعليمها مثل أشقائها وبخاصة شقيقتها "نوارا" التي أصبح لها الأفضلية بين أشقائها لذا تكن لها الحقد، ومن الواضح أيضا أنها تأخرت في سن الزواج وبخاصة وهي تعيش في حارة شعبية يؤثر ذلك بالسلب على شخصيتها وتحولت حياتها لجحيم نظرا لتفضيل الأب لـ"رضوان" عليهم جميعا.

أنا لا أبرر لها موقفها تجاه أشقائها ولكن أثبت أنها عانت مأساة وعاشت العديد من المشاكل تسببت لها في حالة نفسية سيئة نتج عنها كل هذا الكم من الشر.

في نفس الوقت الذي كنت تخططين لقتل "رضوان" مع أشقائك كان الكثيرون يخططون لقتلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي فما كان رد فعلك


" أنا حاسة أن الكوكب كله زعلان من كورونا ومن عبير .. بس أنا عذراهم وبضم صوتي لصوت 100 مليون بيكرهوا عبير وبدأت أسف معاهم على عبير"، هذه الشخصية مزعجة للغاية وتعاني خلل عقلي وتخلف في ردود أفعالها أنا أكرهها للغاية ولو تواجدت هذه الشخصية في الواقع لتمنيت التخلص منها والبعد عنها حتى لو كانت من أقرب الشخصيات لي لمجرد أنها شخصية مؤذية وليس لديها انتماء لأي شخص ممن حولها وأنانية ومزعجة.

أثار مشهد ضرب محمد رمضان لك الكثير من الجدل وبخاصة أن هذه ليست المرة الأولى هل كان للمشهد كواليس مميزة


انقذوني .. أصبحت ملطشة لمحمد رمضان " أنا محمد ضربني 3 شلاليت محترمين وسلوى عثمان ضربتني بالقلم بقيت ملطشة"، ولكن عبير تستاهل الضرب فلو كنت شخصية منفصلة عنها لضربتها وهربت، وتم إعادة مشهد ضريي لأن المخرج محمد سامي لابد أن يلتقط المشهد من جميع الزوايا ويرفض التمثيل المزيف في تلك المشاهد.

‎صورة‎

ففي أحد التي أضرب فيها نجلاء بدر حاولت ألا تطولها ضرباتي ولكن محمد سامي أوقف التصوير وطلب منا أن ننفذ المشهد كما هو لذا تلقيت ضربات حقيقية من محمد رمضان وسلوى عثمان كانت بمثابة حرب.

ما هي الأشياء التي أضافها لك المخرج محمد سامي كي تظهر شخصية "عبير" بهذا الشكل


البرنس ملحمة بقيادة مخرج عظيم ويبدو هذا واضحا من خلال ردود الأفعال العظيمة من الجمهور والنقاد على حد سواء، سامي قدم لي الكثير ولجميع العاملين في المسلسل منذ ترشيحي للمرة الأولى يبدأ مشواري معه حيث كان مكتبه بمثابة ورشة عمل لنا جميعا نتدرب فيها على أدوارنا، أحيانا يعجز الكلام عن وصف الأشخاص حقهم فقد بذل محمد سامي مجهودا عظيما تجاهنا وتجاه كل تفصيلة في المسلسل فكانت النتيجة عمل نتشرف به يخفف عن الناس معاناة البلاء وجعل هناك تواصل مع الجمهور فهو عمل مبهر توقعت له النجاح ولكن لم أتوقع نجاح دوري بهذا الشكل.

بعد شخصية "عبير" هل عشقتي أدوار الشر أم ستتجهين لمسار مختلف


أنا دائما ما أقول أن لكل دور شكله وطبيعته التي تختلف عن أي دور آخر، وأريد مخرجا يريد المجازفة ألا يصنفني بسبب نجاحي في دور معين ويريد تكراره.

كيف كانت أجواء التصوير في زمن كورونا


مالا يعرفه الكثيرون أننا انتهينا من تصوير "البرنس" قبل انتشار أزمة كورونا منذ أشهر مضت فكان متبقي لنا نحو 5 أيام فحسب في التصوير كان دوري يستلزم حضور يومين منهم وكنت أحرص فيها على إجراءات الوقاية.

كيف تمكنتي من الفصل بين تصوير مسلسلي "البرنس" و"اتنين في الصندوق"


الحقيقة أنني انتهيت من تصوير "اتنين في الصندوق" يوم تعاقدت على "البرنس" ولم يتعارض العملان سويا.

هل تتابعين أعمالا في رمضان إلى جانب "البرنس" لزملاء آخرين


بالطبع أتابع فأنا من عشاق مسلسلي "الاختيار" و"النهاية" فالاختيار من وجهة نظري بمثابة نقطة ونحن نلتف حولها كشعب قوة واحدة فهو حالة لا مثيل لها وما جعله بهذه الأهمية هو أننا عاصرنا تلك الأحداث المؤلمة وعندما نراها بصورة كاملة بالطبع يختلف الأمر وجعلتنا جميعا نتمنى الانضمام للجيش المصري بجميع الأعمار متى طلبنا.. الاختيار عمل وطني عظيم تم تنفيذه بشكل يليق بالدراما المصرية، أوجه تحية للجيش المصري ولمن قام على هذا العمل الذي وجه رسالة قوية لأعدائنا وهي إذا كان عمل درامي سبب لكم هذا الكم من الضجر فهناك شعب بأكمله مستعد للتضحية بعزيمته.

أما فيما يتعلق بمسلسل "النهاية " فقد كشف جانبا جديدا على الدراما العربية بسبب تصويره الخيال العلمي وهو موجه لمن يعشقون هذه النوعية من الأفلام السينمائية.. دراما جديدة وممتعة.


اقرأ أيضا

حوار أحمد زاهر مع "في الفن" - نجاح "فتحي" في "البرنس" وصل لدرجة تهديدي بالقتل وهكذا وقعت ضحية لفيفي عبده

الحلقة 13 من مسلسل "البرنس" .. محمد رمضان يدخل السجن بتهمة السرقة






مروة لبيب

5/9/2020 2:18:16 PM

https://www.filfan.com/

2004-2020 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"