Marriage Story أزمة عابرة للبيوت

Marriage Story أزمة عابرة للبيوت

| في آراء،سينما وتلفزيون،المجلة تاريخ النشر: الأثنين ، 16 ديسمبر 2019 - 0:4 | آخر تحديث: الأثنين ، 16 ديسمبر 2019 - 0:44
الملصق الدعائي للفيلم الملصق الدعائي للفيلم
يواجه مجتمعنا حالة من عدم الرضا حول وضعنا، وخاصة النساء، وبالأكثر المتزوجات واللواتي يبحثن عن أنفسهن بعيدا كونهن مجرد زوجات وأمهات مثلما حدث لـ"نيكول" في Marriage Story.

في وسط رحلة الحياة وهمومها ينسى المخرج المسرحي "تشارلي" الذي يقدم دوره آدم درايفر الاهتمام برغبات زوجته الممثلة نيكول وتقدمها سكارليت يوهانسون، ينسى وعوده لها ويعتبرها مجرد مناقشات ورغبات لم يبت في أمرها، بينما تظل هي تنتظر منه الوفاء بوعوده، يحدث هذا كثيرا في بيوتنا لحين يصبح الأمر لا يُحل بالحديث فقط، وتفقد معه متع الحياة ليبقى الانفصال فقط هو الحل رغم كل الحب والحنين المتواجد بين الطرفين.

الأزمة واضحة بالنسبة للسيدات ولكن طيلة الفيلم و"تشارلي" لم يكن يستوعب ما الذي حدث، وربما لبعض الرجال، "نيكول" أصبحت من المسلمات في حياة "تشارلي"، فهو يأمن تواجدها ومساندتها ويظن أن كل ما يهمها هو عالمه الخاص ومسرحياته متناسيا أنها طالما حاولت إثبات رأيها وتنفيذ أحلامها فهي تسعى للخروج بكل قوتها من دائرة الزوجة والأم وتتمنى الوصول لعالمها الذي يجهله تماما ظنا منه أنها يعلمها أكثر من نفسها! الكثيرون في البيوت يعانون من نفس الأزمة، والكثير من الأفلام ناقشت نفس الأزمة ولكن ماذا يجعل Marriage Story مميزا؟

في البداية يأتي أداء الممثلين مع كادرات الكاميرا التي تشعرك أنك جالس بين الأبطال.



والحوار البسيط الذي يمكنك ترديده في حياتك العادية، وتحديدا في مشهد المواجهة الذي يحمل الكثير والكثير من المشاعر والرموز، بداية من حائطه الفارغ في لوس أنجليس التي يشعر فيها بالوحدة، والهدوء الذي يسبق العاصفة لحين انفجار الأبطال وإخراج كل الكلام المكتوم عن علاقتهما التي انتهت منذ سنوات بالفعل ولكنهما حاولا التغاضي عنها، حول الوعود التي لم تنفذ والخيانة وآخرها هو تمني الموت وشرخ كبير في الحائظ لا يمكن تصليحه بسهولة سوا بالبناء من جديد، وهو الذي زين حائطه الفارغ بعد انفعاله الشهديد!

محمد

وأيضا الألوان الدافئة والديكورات البسيطة حتى في بيت "نيكول" الفخم في لوس أنجليس رغم ألوانه المفعمة بالحياة التي رغبت أن تحياها تاركة ورائها كل الإحباطات.

من بين الأسباب التي تجعلك تتابع الفيلم بشغف، الابن "هنري" الذي يحاول والديه ألا يقحماه في مسألة طلاقهما ويرغبان في الحفاظ على حياته، ولأجله يظل الوفاق بينهما رغم كل ما حدث.

يأتي الفيلم في فترة يهدد فيها الطلاق أغلب البيوت في العالم، ووسط كل الأزمات التي نقرأها حول الأب الذي لم يصرف على أبنائه والأم التي حرمت الأب من رؤية أبنائه، ليظهر جانب مختلف من الطلاق الذي يتم التجاوز فيه عن كل الأخطاء من أجل التعايش.

Marriage Story هي قصة حب عن الطلاق الذي كان يرفضه الجميع ماعدا أبطاله، يُعرض على Netflix ومرشح لجائزة Golden Globe لأفضل فيلم، من إخراج نواه باومباك الذي تربى لوالدين منفصلين، وفي 2013 انفصل عن زوجته الممثلة جينيفر جيسون لي بعد زواج استمر 8 سنوات وأثمر عن طفل، وربما هذا سبب لمصداقية القصة.

مي جودة

12/16/2019 12:44:01 AM

https://www.filfan.com/

2004-2020 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"