5 أسباب تميز Thor: Ragnarok عن الجزأين السابقين.. كل هذا يحدث للمرة الأولى

5 أسباب تميز Thor: Ragnarok عن الجزأين السابقين.. كل هذا يحدث للمرة الأولى

مروة لبيب | في تقارير،سينما وتلفزيون،المجلة تاريخ النشر: الخميس ، 9 نوفمبر 2017 - 14:18 | آخر تحديث: الخميس ، 9 نوفمبر 2017 - 17:22
Thor: Ragnarok Thor: Ragnarok
شهدت دور العرض العالمية في الـ3 من نوفمبر الجاري، عودة البطل الخارق "ثور" بجزء جديد بعنوان Thor:Ragnarok، ويواجه هذه المرة "هيلا" الشريرة، التي تقدمها الممثلة كيت بلانشيت.

وفي الجزء الثالث المأخوذ عن القصص المصورة التي تنتجها شركة Marvel، يخوض "ثور" معركة مع "ذا هالك"، حتى يتمكن من إيقاف مخططات "هيلا" التي تسعى إلى تدمير الحضارة الأسجاردية.

وبلغت إجمالي إيرادات الفيلم نحو 450 مليون و201 ألف دولار في الأسبوع الأول من عرضه.



ويرصد لكم FilFan.com أسباب جعلت الجزء الجديد يتفوق على الأجزاء السابقة.

شخصية Thor


ثور

ظهرت إطلالة شخصية "ثور" مغايرة تماما عما اعتاده الجمهور، فبدلا من الشعر الأشقر الطويل الذي أطل به في الجزأين السابقين، نشاهده هذه المرة بشعر قصير.

ليس هذا فحسب بل تغيرت بذلة "ثور" أيضا، إذ اختفى الـرداء الأحمر الطويل وكذلك لون البذلة أصبح بنيا مع نقوش حمراء بدلا من اللون الرمادي، كما تم الإستغناء عن الأكمام أيضا.

أجرى الممثل كريس هيمسورث استعدادات مكثفة من أجل تجسيد شخصية "ثور" في هذا الجزء ومنها خضوعه لنظام غذائي قاسي وممارسة الرياضة من 6 إلى 7 مرات أسبوعيا، بالإضافة إلى تناول نحو 6000 سعرة حرارية في اليوم.

فضلا عن ظهور الطابع الكوميدي في شخصية "ثور" بهذا الجزء وهذا ما حرص مخرج الفيلم تايكا وايتيتي على إظهاره.

الحوار


ما يميز هذا الجزء من السلسلة ليس اختلاف القصة فحسب بل أن الحوار بين نجوم العمل كان معظمه ارتجاليا أي ليس متفقا عليه في السيناريو من أجل خلق روحا مرحة ومزيد من التعاون بين فريق العمل.

كيت بلانشيت


ثور

تشارك الممثلة الأسترالية كيت بلانشيت في هذه السلسلة للمرة الأولى، مما يعطي لهذا الجزء نكهة خاصة.

وقبلت الحائزة على جائزة الأوسكار دورها بالفيلم ارضاءاً لأطفالها العاشقين لشخصيات السلسلة، كما اقترح ابنها داشيل جون عليها أن تأخذ دور "هيلا" لأنه سيدفع بمسيرتها المهنية إلى الأمام.

وتجسد بلانشيت في هذا الجزء دور "هيلا" الشريرة التي تسعى لتدمير الحضارة الأسجاردية، ومن أجل التحضير للشخصية درست الممثلة الأسترالية فن الدفاع عن النفس البرازيلي.

تعاون جديد


يشهد هذا الجزء عودة جيف جولدبلوم للتعاون مجددا مع سام نيل منذ ظهورهما معا في فيلم Jurassic Park عام 1993.

فريق العمل

يضم الفيلم 2 من الفائزين بجائزة الأوسكار وهما كيت بلانشيت وأنتوني هوبكنز، فضلا عن 2 من المرشحين للجائزة وهما مارك رافالو وبيندكت كامبرباتش.

اقرأ أيضا

بالصور- بسبب Thor: Ragnarok.. إليزابيث بانكس تمازح كيت بلانشيت: سرقتي إطلالتي


أفلام شهر نوفمبر- 15 فيلمًا في دور العرض العالمية.. جوني ديب يواجه الأبطال الخارقين وغياب الرعب

كلمات متعلقة thor: ragnarok
comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"