بالفيديو- شيرين وعمرو دياب ليسا الخلاف الوحيد.. تعرف على أشهر الأزمات بين المطربين

بالفيديو- شيرين وعمرو دياب ليسا الخلاف الوحيد.. تعرف على أشهر الأزمات بين المطربين

محمد عاشور | في تقارير،موسيقى وحفلات،حياة المشاهير تاريخ النشر: الأربعاء ، 2 أغسطس 2017 - 19:10 | آخر تحديث: الأربعاء ، 2 أغسطس 2017 - 19:10
أشهر الخلافات والصراعات بين الفنانين أشهر الخلافات والصراعات بين الفنانين
شهدت الساحة الفنية العديد من الخلافات الفنية بين النجوم، منها ما تم التجاوز عنه وحله بطريقة ودية، أو حله من خلال ساحات القضاء، ومنها خلافات استمرت ولازالت قائمة حتى الآن.

من خلال هذا التقرير نرصد بعض هذه الخلافات وكيف تم حلها، والخلافات التي استمرت ولم تنته.

عبد الحليم حافظ وأم كلثوم

في الاحتفال بذكرى 23 يوليو عام 1964 بدأت الحفلة التي يحييها كل من الفنانة الكبيرة أم كلثوم والفنان الكبير عبد الحليم حافظ، وكان من المقرر أن تبدأ أم كلثوم الحفل، ويختتم الحفل حليم، وبالفعل غنت أم كلثوم ولكنها أطالت وتأخرت عن موعدها مما أثار غضب حليم فصعد على المسرح وقبل أن يبدأ وصلته الغنائية قال: "طبعا منتهى الجرأة إن واحد يغني بعد أم كلثوم أو يختم حفلة غنت فيها أم كلثوم وخصوصا بعد ما غنت اللحن العظيم (أنت عمري)، أنا معرفش الأستاذ عبد الوهاب والست أم كلثوم أصروا أن أنا أختم الحفلة، ده شرف كبير، بس أنا ماعرفش هو شرف ولا مقلب؟"

وبسبب هذه التصريحات بدأ الخلاف واستمر عدة سنوات، لم يعتذر حليم عن هذا الموقف، ولكن بعد سنوات تم التصالح، ويقال إنه بعد نكسة 1967 تحدث حليم مع أم كلثوم لينهي الخلاف، ويجتمعا على مصلحة مصر وهو ما رحبت به أم كلثوم، ولذلك قبل عبد الحليم يد أم كلثوم في الصورة الشهيرة التي يتم تداولها حتى الآن.



عبد الحليم حافظ وفريد الأطرش

وقع خلاف بين عبد الحليم حافظ وفريد الأطرش، في أبريل 1970، عندما عرضت عليهما حفلتين بمناسبة الاحتفال بيوم "شم النسيم" في نفس التوقيت لأول مرة، وهو سبب الخلاف، حيث أن فريد الأطرش إعتاد على إحياء حفلة " شم النسيم" لمدة 25 عاما، غير أنه عندما غادر مصر، واستقر في بيروت عام 1966، انفرد حليم بإحياء هذا الحفل، وفجأة عاد فريد الأطرش في أبريل 1970 إلى القاهرة ليغني في "شم النسيم" ولكن كان الحفل قد حجز لعبد الحليم.

وحل هذا الأمر بعد عقد جلسة صلح تليفزيونية على الهواء، بين عبد الحليم وفريد والاتفاق على أن يقدم كل منهما حفله في أيام مختلفة.



إليسا وهيفاء وهبي

ترجع بداية الخلاف، بعد كشف هيفاء في بدايتها أن إليسا تغار منها، وشبهتها بـ"السيارة القديمة"، لتعلق إليسا قائلة: "ما برد على هيك حكي".

وبعدما فازت هيفاء بلقب "الفنانة الأكثر تواصلا مع الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي"، غردت إليسا عبر موقع Twitter قائلة إنها الأجدر في الحصول على الجائزة، فما كان من هيفاء إلا أن ردّت عليها: "ثمة فنانات يفكرن بأن الأولوية لهن دائما، ويرتدين نظارات سوداء، وتغفل بصيرتهن عن رؤية المحيطين بهن، ولا يرين ألا أنفسهن".

وبعدها تسبب ظهور إليسا في برنامج "الحكم" مع الإعلامية وفاء الكيلاني، عام 2014، في زيادة المشاكل بينها وبين هيفاء، حيث صرحت إليسا أن هيفاء لا تملك موهبة، وحققت شهرتها من لا شيء، فردّت هيفاء عليها قائلة: لا أحد يستطيع صُنع نفسه من لا شيء، وكلنا بدأنا نكرة، ومع الأيام الناس صنعتنا وصنعت نجوميتنا، وإذا كنا شخصيات تافهة قبل الشهرة، فبعدها نتحول لشخصيات تافهة بشكل أكبر، ووصفت نفسها بأنها "ملكة جمال الكون" وليست "ملكة النشاز"، وعلى إليسا أن تشكر ربها أنها صارت شيء من لا شيء.



وبعدها تم التصالح بينهما وعادت كل منهن لتوضح أنهن كن على خطأ، ولا يستحق هذه التصريحات، والتي كان السبب الأساسي فيها الإعلام.





وردة وميادة الحناوي

الفنانة ميادة الحناوي كانت قد صرحت من قبل أن الفنانة الراحلة وردة كانت سببا رئيسيا في منعها من دخول مصر، وذلك بمساعدة من السيدة نهلة زوجة الموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب، وأنها تسببت في منعها من الغناء في مصر لمدة 13 عاما، ومنع إذاعة أغانيها في الإذاعة المصرية.

كما صرحت ميادة الحناوي أن أغنية "في يوم وليلة" التي لحنها الموسيقار الراحل بليغ حمدي كانت لها قبل أن تحصل عليها وردة وتغنيها.

فيما كشفت الفنانة وردة أن المطربة ميادة الحناوي كانت سببا في طلاقها من زوجها الموسيقار الراحل بليغ حمدي، وذلك لرغبتها في تقديم أغنية "مش عوايدك" التي قدمها بليغ لميادة، وهو ما تسبب في توتر العلاقة بينهما والطلاق بعدها، ولكنها نفت ما تردد عن علاقتها بمنع ميادة من دخول مصر.



شيرين وشريف منير

بدأ الخلاف بين شيرين عبد الوهاب وشريف منير في مايو 2014، وذلك بتقدم منير ببلاغ إلى قسم شرطة المقطم، يتهم فيه شيرين بأنها أتلفت منزله بسبب سقوط المياه على شرفة منزله، وإلقائها لقطع رخام كادت أن تسقط فوق رأس ابنته.

صدر الحكم صباح الاثنين 27 أكتوبر، بمعاقبة المطربة شيرين عبد الوهاب بالحبس 6 أشهر، وكفالة قدرها 500 جنيه، ودفع تعويض مدني مؤقت قدره ألفين جنيه، في قضية سب وقذف الفنان شريف منير.

وانتهى خلاف شريف منير وشيرين عبد الوهاب بعد أشهر، بتقدم الأخيرة باعتذار رسمي لشريف منير عبر صفحتها الرسمية على Facebook، بعد صدور الحكم بحبسها، وزال الخلاف نهائيا بين الطرفين بتنازل شريف منير عن القضية.



أحلام وشمس الكويتية

الخلاف بين المطربة الإماراتية أحلام، وبين المطربة الكويتية شمس، من أشهر الخلافات الفنية التي لازالت مستمرة حتى الآن.

وبدأ هذا الخلاف حين ذكرت أحلام أن شمس لا تمت بأي علاقة لأي قبيلة في الكويت، وأنها باكستانية الأصل، وأنها تملك أدلة على أن شمس كانت مسجونة في قضايا أخلاقية.

كما أنكرت أحلام أثناء حوارها مع الإعلامي نيشان في برنامجه "العراب"، معرفتها بشمس، وأنها لم تر لها أي أغنية مصورة ووصفتها بأنها دخيلة على الفن، ولا تعتبرها فنانة، ولن تستطيع أن تصل إلى ما وصلت له أحلام، حتى لو بعد مائة عام.



كما غضبت شمس بعدما فوجئت بقيام نايف اليوسف، محامي أحلام، بنعتها بألفاظ خادشة، ونشره صورا مفبركة لها، فقدمت شمس بلاغا رسميا ضده وضد أحلام تتهمهما بتشويه سمعتها، وبالفعل حصلت على حكم بحبس المحامي 3 شهور، وتغريمه 10 آلاف ريال، وجلده 80 جلدة.

تحدثت شمس عن خلافها الطويل مع أحلام، الذي وصل إلى حد التهديد بالقتل، واعتبرت أن أحلام لديها مشاكل مع كل الفنانات، وهي دائما وراء كل المشكلات، وهي تخانق الجميع حتى الأموات وتحتاج لعلاج نفسي.







comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"