نيللي كريم وحسن حسني : "إحنا اتقابلنا قبل كده" في ستديو مصر

نيللي كريم وحسن حسني : "إحنا اتقابلنا قبل كده" في ستديو مصر

| في تقارير، تاريخ النشر: الخميس ، 16 أغسطس 2007 - 14:51
نيللي كريم بطلة "إحنا اتقابلنا قبل كده" في الاحتفال به - تصوير : محمد ممدوح نيللي كريم بطلة "إحنا اتقابلنا قبل كده" في الاحتفال به - تصوير : محمد ممدوح
تغطية وتصوير : محمد ممدوح

في تنظيم خاص من إدارة "ستوديو مصر" للاحتفال بانتاج أول أفلامها السينمائية "إحنا اتقابلنا قبل كده" مساء الثلاثاء الماضي بمقر الاستوديو ، دعت العديد من الصحفيين والإعلاميين.

وكان أول الحاضرين مخرج الفيلم هشام الشافعي الذي إعتقد الجميع أنه د.محمد العدل نظرا للشبه الواضح بينهما ، وظهرت متأخرة بطلة الفيلم نيللي كريم والقدير حسن حسني والوجه الجديد آسر ياسين وراندا البحيري ومحمد سليمان والكاتبة نادين شمس ، ثم مدير التصوير والفنان طارق التلمساني ومدير ستوديو مصر ومشرف انتاج الفيلم على مراد.

وبسؤال نيللي عن دورها في الفيلم قالت لمراسل موقع filfan.com : " أجسد شخصية جديدة تماما ، فهو دور صعب ومركب به إنتقالات كثيرة ، والفيلم يتمتع بالطابع الدرامي الاجتماعي ، ويشاركني فيه عم حسن حسني ، فأنا أعتبره مثل والدي وسعيدة جدا بالعمل معه".

أما القدير حسن حسني تنقل ما بين كاميرات القنوات الفضائية والمحلية المختلفة وهو يؤكد "أنا أصلا مكنتش عايز آجي ، بس علي مراد أصر على حضوري" ، وبسؤال حسني عن دوره في الفيلم قال لمراسل الموقع : "لن أظهر في هذا العمل كما إعتاد علي الجمهور ، ولكني سأظهربشكل جديد ومختلف ، فهو فيلم ملئ بالمشاعر والأحاسيس ولا يوجد به كوميديا".

وتابع حسني : "لا يشترط ظهوري بفيلم ليكون كوميدي ، فأنا أجسد الدور أينما كان ، ورشحني لهذا الدور المخرج هشام الشافعي والذي قابلته من قبل في إيطاليا في حفل تكريم ، فهو مخرج موهوب وله مستقبل في السينما المصرية".

وبسؤالي لحسني عن دعمه للنجوم الشباب قال : " السينما مثل الشجرة يأتي اليوم الذي نسقط فيه نحن جيل الماضي ويظهر جيل المستقبل ، فلماذا لا أدعمهم" ، وتابع ضاحكاً لمراسل الموقع : "وإنت لو عايز تمثل تعالى وأنا أدعمك ، أنا فاتح 24 ساعة" ، وإنفجر كل من يقف حول حسني ضاحكا.

وقال علي مراد مدير "ستوديومصر" في تصريح خاص لمراسل الموقع : "إن فيلم "إحنا اتقابلنا قبل كده" أول أنتاج سينمائي مصري للأستوديو ، فقد شاركنا مسبقا في أفلام قصيرة وفيلم إنجليزي واحد وأبطاله من إنجلترا وأستراليا ولم يتم عرضه في مصر ، ومن الأسباب التي حمستنا لانتاج الفيلم هو مفهوم التكوين السليم للفيلم السينمائي بالتسلسل الطبيعي ، وهو أول عمل للكاتبة نادين شمس والمخرج هشام الشافعي".

وتابع مراد : "لا أعتبر أن الفيلم بطولة نسائية ، حيث أن الوجه الجديد آسر ياسين بطل أمام نيللي كريم ، وكما يتواجد وجوه جديدة بالفيلم كذلك يتواجد عملاقة في صناعة السينما مثل القدير حسن حسني ومهندس الديكور صلاح مرعي ومدير التصوير طارق التلمساني ، ونطمع أن نصنع سينما جيدة من خلال هذا العمل".

وإهتم الوجه الجديد آسر ياسين بتعريف نفسه للجمهور خلال حواره مع مراسل الموقع وقال : "أنا خريج الجامعة الأمريكية هندسة ميكانيكية وإشتركت بالعديد من الفرق التمثيلية في الجامعة ، ورشحني لهذا الدور المخرج هشام الشافعي بعد جلسات عمل عديدة ، و أجسد شخصية شاب متمرد على عائلته لحبه لعب الموسيقى وخاصة آله "الساكسفون" ، وهذا العمل هو الثالث لي بعد فيلم "حليم" مع العملاق أحمد زكي رحمه الله ، و"الجزيرة" مع أحمد السقا".

وفي حوار خاص مع الشابة راندا البحيري قالت لمراسل الموقع عن دورها : "رشحني للدور المخرج هشام الشافعي وعندما علمت أن الفيلم من بطولة الجميلة نيللي كريم سعدت جدا ووافقت على بطولة الفيلم بدون تردد ، فهي إنسانة جميلة وأحب العمل معها ، وأجسد بالفيلم شخصية مطربة تعمل في مرقص ليلي وترتبط ببطل العمل آسر ياسين".

وفؤجى الجميع بهروب القدير حسن حسني من أمام الصحفيين والإعلاميين وهو يقول لهم "التمثيل أسهل بكتير من الحوارات مع الصحافة" ، وصاح منادياً على مشرف الانتاج علي مراد وقال له "إنت السبب" ، ودخل إلى البلاتوه للاحتفال ، وتبعه الجميع.

ومع دخول الجميع إلى البلاتوه بدأ أحد أفراد فريق رسالة بعزف مقطوعة موسيقية على آلة "الساكسفون" أمام شجرة مكتوب عليها بالورود الحمراء إسم الفيلم "إحنا اتقابلنا قبل كده" ، ثم بدأ أبطال العمل الإلتفاف حول الشجرة للتصوير الفوتوغرافي أمامها ، ثم ظهرت وسطهم فجأة الفنانة كارولين خليل ، وقبل انتهاء الحفل ظهر الشاب عمرو ممدوح ، وانتهى الحفل بإنتهاء المائدة المفتوحة.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"