فيروز وابنها زياد فرقتهما السياسة منذ عامين..فهل يجتمعان في عيد ميلادها الـ81؟

فيروز وابنها زياد فرقتهما السياسة منذ عامين..فهل يجتمعان في عيد ميلادها الـ81؟

مي جودة | في تقارير، تاريخ النشر: الأثنين ، 21 نوفمبر 2016 - 20:55 | آخر تحديث: الثلاثاء ، 22 نوفمبر 2016 - 17:2
فيروز فيروز
تحتفل المطربة القديرة فيروز بعيد ميلادها الـ81 في الاثنين 21 نوفمبر 2016، وعلى عكس الآباء والأمهات الذين يفضلون التفاف أبنائهم حولهم في يوم مثل هذا، مازالت القطيعة بينها وبين ابنها زياد الرحباني مستمرة!

زياد الرحباني أعاد تقديم والدته قيثارة الشام فيروز من جديد عام 1972 بأغنية "سألوني الناس" بشكل مختلف، ومعه تمكنت المطربة الشهيرة من الوصول لجمهور جديد غير الطبقة التي اعتادت على صوتها مع أشعار الرحبانية عاصي ومنصور.

وعلى عكس المتوقع أن يستمر التعاون بين الأم وابنها، جاء عام 2014 يحمل اختلافا واضحا في العلاقة، وانتهى الأمر بالقطيعة!

اسمع فيروز تتحدث عن زياد


منذ ذلك التاريخ وعلاقة زياد بوالدته فيروز لا تتعدى علاقة أي محب لها يتابع أخبارها من خلال الصحف والمجلات، والسبب "إفشائه لأسرارها"... وبالأخص آرائها السياسية.

صرح زياد لمجلة "سنوب" اللبنانية أن والدته من محبي حسن نصر الله، الأمين العام لـ"حزب الله، وبعدها أكد أنها معجبة بأدولف هتلر، والعقيد الليبي الراحل معمر القذافي، بالإضافة لجوزيف ستالين، مما أغضب والدته، ومن وقتها ترفض محاولات الصلح معه!





وأكد الرحباني أنه حاول أكثر من مرة أن يصالحها، وتدخل عدد كبير من الفنانين للتوسط للصلح بينهما، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل، ولكن زياد على ما يبدو أن شقيقته ريما هي من تزيد من قسوة والدته عليه.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"