تعرف على أفلام الخيال العلمي التي يفضلها الرئيس باراك أوباما ..وأسباب اختياره لها

تعرف على أفلام الخيال العلمي التي يفضلها الرئيس باراك أوباما ..وأسباب اختياره لها

أمل مجدي | في تقارير، تاريخ النشر: الجمعة ، 14 أكتوبر 2016 - 18:54 | آخر تحديث: الجمعة ، 14 أكتوبر 2016 - 18:54
الرئيس الأمريكي باراك أوباما الرئيس الأمريكي باراك أوباما
في الوقت الذي ينشغل فيه الرأي العام الأمريكي بالانتخابات الرئاسية المقبلة، يقضي الرئيس الحالي للولايات المتحدة الأمريكية، باراك أوباما، أيامه الأخيرة بالبيت الأبيض في مشاهدة أفلام الخيال العلمي.

فمن المعروف عن أوباما أنه يفضل أفلام الخيال العلمي التي تدور أحداثها خارج كوكب الأرض، وتتناول بعمق النفس البشرية وتعاملها مع تكنولوجيا المستقبل.

وطلبت مجلة WEIRD البريطانية، من الرئيس الأمريكي أن يكشف عن قائمة أفلام الخيال العلمي المفضلة لديه، وكانت هذه اختياراته:

1- 2001: A Space Odyssey

يرى أوباما أن هذا الفيلم يجسد عظمة وقوة المجهول، فالفيلم ينقسم إلى مراحل؛ مرحلة الإنسان البدائي، ثم ننتقل إلى المستقبل، حيث يتوجه مجموعة من العلماء إلى سطح كوكب المشترى، للكشف عن سر وجود كائنات عاقلة.

الرحلة مكونة من "ديف" و"فرانك"، رائدي الفضاء وثلاثة من العلماء في حالة من الثبات الصناعي، بالإضافة إلى هال الكمبيوتر الذي يدير المكوك ذا الذكاء الاصطناعي الخارق.



2- Blade Runner

الفيلم إنتاج عام 1982، واختاره الرئيس الأمريكي لأن هذا الفيلم يطرح سؤالًا مهم وهو ماذا يعني أن تكون إنسان. تدور أحداث الفيلم حول المستقبل، إذا يطور الإنسان تكنولوجيا تسمح له بصناعة "ريبليكيت" أو روبوتات حيوية، تشبه البشر تماماً، حيث يعملون في المستعمرات خارج كوكب الأرض. ويظهر "بليد رانر"، الشرطي المتخصص في القضاء على الريبليكيت، فهو يلاحق4 ريبليكات اختطفوا سفينة فضاء ورجعوا إلى الأرض.


3- Close Encounters of the Third Kind

"أنه فيلم ينشر التفاؤل"، هكذا وصف الرئيس فيلم الخيال العلمي المنتج عام 1977، الذي يدو حول "روي نيري" المهووس بالكائنات الفضائية والأطباق الطائرة، بعدما ظن أنه رأى طبقًا طائرًا ينبعث منه ضوء شديد. لا يصدقه أحد، فيبدأ في التواصل مع من يؤيدون صحة هذه الأمور؛ مثل السيدة جيليان؛ التي تؤكد أن ابنها اختفى في حادثة مماثلة، والباحث الفرنسي كلود؛ الذي يعتقد أن بإمكان البشر التواصل مع المخلوقات الفضائية عن طريق لغة موسيقية معينة.



4- Star Wars

يفضل باراك أوباما هذا الفيلم، لأنه ممتع ويعد ثورة حقيقية في المؤثرات البصرية. تتناول القصة في إطار من المغامرات الفضائية الصراع بين الخير والشر، من خلال مجموعة كبيرة من الشخصيات، وتقع أحداثها في الماضي البعيد، وفي مجرة بعيدة للغاية. وتحكى الأجزاء الثلاثة الأولى من السلسلة عن انهيار الجمهورية القديمة وصعود الإمبراطورية الجديدة، التى تحكم المجرات الفضائية كلها، وتسرد قصة "أناكين سكاى ووكر"، الذى كان فارسًا شابًا وموهوبًا ثم انهار وانضم إلى الجانب المظلم من القوة وتغير اسمه ليصبح "دارث فيدر" وأصبح أكبر القادة في الإمبراطورية.



5-Star Trek

"هذه السلسلة تستخدم الخيال العلمي لتروج لأهمية الأخلاق الإنسانية"، هذا ما قاله باراك أوباما عن هذه السلسلة. وتبدأ قصة الفيلم في السفينة الفضائية للقبطان " جورج كيرك "، عندما هجمت عليهم سفينة بقيادة قبطان يدعى " نيرو " في محاولة لتدميرهم، وتتوالي الأحداث.



6- The Martian

يرى الرئيس أوباما أن ما يميز هذا الفيلم، أنه يؤكد أن البشر يستطيعون حل جميع المشاكل. الفيلم إنتاج عام 2015، وتدور أحداثه حول مهمة بشرية على كوكب المريخ، يتم خلالها اعتبار رائد الفضاء مارك واتني في عداد الموتى، بعد أن تعرض إلى عاصفة رهيبة دفعته بعيدًا عن طاقمه، لكنه ينجو ليجد نفسه وحيدًا على كوكب ذو بيئة معادية وبموارد قليلة، يجب عليه الاعتماد على ما لديه من خبرة وذكاء لكي يستمر على قيد الحياة إلى أن يتمكن من بث رسالة إلى كوكب الأرض.



7- The Matrix

يطرح هذا الفيلم العديد من الأسيلة حول الواقع الذي نعيشه، بصورة تبدو شيقة، هكذا وصف الرئيس الأمريكي هذا الفيلم. وتدور أحداثه حول عالم افتراضي يدعى "ماتريكس"، صنع من أجل تهجين الإنسان وإخضاعه حتى يمكن استخدامه كمولدات طاقة ويتم ذلك عن طريق غرس أجهزة بأجسامهم، في الوقت ذاته يحاول مبرمج الكمبيوتر توماس أندرسون الذي يعمل تحت اسم مستعار كقرصان حواسيب، معرفة ما يحدث داخل عالم ماتريكس، فينضم إلى المجموعة بعد تناوله حبة حمراء تحرره وتعزله عن عالمه ويكتشف نيو أنه يعيش في حقبة زمنية مختلفة.



8- Cosmos

يقول الرئيس الأمريكي " هذا الفيلم يعد السبب الرئيسي لحبي الدائم للفضاء". ويعد Cosmo فيلم وثائقي، يأخذنا من خلاله عالم الفلك كارل ساجان، في جولة لمعرفة الفضاء، وشرح عدد من العناصر المختلفة لطبيعة هذا العالم، وطرح عدد من النظريات التي تشكل طبيعة الكون.


comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"