7 تحديات تواجه ناهد السباعي مع شخصية "هبة رجل الغراب"

7 تحديات تواجه ناهد السباعي مع شخصية "هبة رجل الغراب"

| في آراء، تاريخ النشر: الخميس ، 5 مايو 2016 - 14:32 | آخر تحديث: الخميس ، 5 مايو 2016 - 16:6
إيمي سمير غانم وناهد السباعي في شخصية "هبة رجل الغراب" إيمي سمير غانم وناهد السباعي في شخصية "هبة رجل الغراب"
تدخل الممثلة ناهد السباعي في تحدي كبير بعد قبولها تقديم الجزء الثالث من مسلسل "هبة رجل الغراب"والذي حقق نجاحا مع عرض الجزئين الأول والثاني وقامت ببطولتهما إيمي سمير غانم.
ونستعرض معا تحديات تواجه ناهد السباعي في التجربة الجديدة التي تخوضها حاليا

ارتبط الجمهور بشخصية هبة وتعاطف معها لما تعرضت له من ظلم، وما تعانيه بسبب مظهرها، وما يفعله معها المقربون منها، وأدت إيمي الشخصية بنجاح فهي لها أسلوبها في طريقة الكلام والحركات.

عادة عندما يتم استبدال ممثل بأخر تبدأ المقارنات، أحيانا كثيرة يفشل المسلسل في تحقيق النجاح الذي حققه من قبل في الأجزاء الأولى، وفي أحيان أخرى ينجح الممثل الجديد في إضافة شئ للشخصية ويجذب الجمهور له.

الوضع مع ناهد سيكون صعبا، فالجمهور ينتظر منذ فترة الجزء الثالث من المسلسل لاستكمال الأحداث خاصة وأن نهاية الجزء الثاني كان بها الكثير من التشويق.

الكوميديا

1- في الفترة الأخيرة يمكن أن تصنف ناهد بأنها تقبل الأدوار الجريئة والدرامية ومنها فيلم "حرام الجسد" و"إحكي يا شهرزاد"، كما أن أغلب أدوار ناهد لم يكن فيها طابع كوميديا، مع بعض الاستثناءات ومنها دورها في فيلم "إكس لارج" مع أحمد حلمي، لكنها لم تظهر سوى بمشاهد قليلة في الفيلم، وفالبطبع كونها ستقدم دور كوميدي في مسلسل تليفزيوني لشخصية كانت تُضحك الجمهور في الكثير من المواقف سيكون أمرا صعبا.

البطولة التلفزيونية

ناهد شاركت في عدد من الأفلام، كما تواجدت في مسلسلات ولكن بأدوار صغيرة، هذه المرة سيكون المسلسل من بطولتها والترويج له بأسمها خاصة أن أغلب الأبطال وجوه شابة جديدة، فستتحمل هي مسؤولية المسلسل.

المقارنة

ستدخل ناهد في مقارنات كثيرة مع إيمي سمير غانم والتي أجادت تقديم الشخصية خاصة وأن إيمي في الأصل "كوميديانة" وتحب تقديم الأدوار الكوميدية، وكما ذكرنا في نقطة سابقة ناهد لم تقدم أدوار كوميدي فسيكون اختبار صعب.

الشكل

ستظهر ناهد بشكل إيمي، وبالطبع ملابس غريبة ولكن غير الشكل كان لإيمي حركات جسمانية وحركات بالوجه تعطي مظهر مضحك أكثر للشخصية.. فهل ستقلدها ناهد أم ستغير بعض الأشياء؟ وهل سيتقبل الجمهور الشخصية إذا كان بها اختلافات؟

الملابس

في كثير من الأوقات كانت إيمي تستعين بملابس والدتها الفنانة دلال عبد العزيز في فترة التسعينات لتؤكد للجميع أن هذه الملابس موجوده بالفعل وليست اختراع أو شئ غريب، أما ناهد فعل ستستعير هذه الملابس أم ستحاول أن تظهر بملابس غريبة أكثر.

تغيير الأبطال الأساسيين

كان من الممكن أن تكون المهمة أسهل على ناهد إذا كان تم استبدالها فقط مع وجود باقي أبطال العمل، ولكن ما حدث هو الأصعب فكل الأبطال الاساسيين تم استبدالهم، وسيشعر المشاهد أنه يشاهد مسلسل جديد، من الممكن أن تساعدهم هذه النقطة في أن يغيروا بعض الأشياء، ولكن هناك مقارنات كثيرة ستعقد.

وقت دخولها للمسلسل

ينتظر الجميع الجزء الثالث من المسلسل حتى تكشف هبة حقيقة خداع مديرها لها وأنه يقوم باستغلالها ويخدعها اسم الحب، وينتظر أن تقوم بتغيير شكلها، ولهذا كان الجميع يُفضل أن يرى إيمي وهي تتغير وتُبهر الجميع بشكلها الجديد، ولكن مع تغييرها يمكن أن يفقد الجمهور حماسه.

نصيحة

وأخيرا فإن تقبل الجمهور للأبطال الجدد بعد النجاح الكبير للأجزاء الأولى للمسلسل، وارتباط الجهور بهم، يتوقف على مدى نجاح ناهد ورفاقها في أن يحاولوا أن يدخلوا لقلوب المشاهدين بسلاسة وحب، حتى لا يكره المشاهد المسلسل نتيجة لتغيير الأبطال.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"