كم عُمر "ميليساندرا" الحقيقي؟ وما تأثيره على الأحداث في Game Of Thrones؟

كم عُمر "ميليساندرا" الحقيقي؟ وما تأثيره على الأحداث في Game Of Thrones؟

وائل عادل | في تقارير، تاريخ النشر: الأثنين ، 25 أبريل 2016 - 20:32 | آخر تحديث: الثلاثاء ، 21 يونيو 2016 - 1:38
"ميليساندرا" "ميليساندرا"
بعد الصدمة التي تسببت فيها الممثلة كاريس فان هيوتن لمحبي المسلسل الخيالي Game Of Thrones في أولى حلقات الموسم السادس، إليك كل ما تحتاج معرفته عن السن الحقيقي للساحرة الحمراء، وكيف أثر ذلك على أحداث المسلسل.

وتمكن منتجو المسلسل من خداع المشاهدين الذين وضعوا آمالهم على عنوان الحلقة The Red Women على اعتبار أن "ميليساندرا" ستنقذ بطلهم المفضل "جون سنو"، لكن في النهاية تبين أن الحلقة تدور عنها بالفعل.

تحذير: السطور التالية تتضمن حرق لأحداث الحلقة الأولى من الموسم السادس

بما أن من لم يشاهدوا الحلقة رحلوا وأغلقوا التقرير، الآن يمكننا أن نستعرض لك كل ما تريد معرفته عن "ميليساندرا" وعمرها الحقيقي، بعد أن خلعت عقدها السحري وكشفت عن أنها امرأة عجوز، بل ومن المرجح أنها خالدة، حسب ما لخصته مجلة Vanity Fair.

عمر "ميليساندرا" الحقيقي ليس مفاجأة كما تعتقد، فـ كاريس فان هيوتن قالت لـ Access Hollywood في 2012: "لا أعرف كم عمرها، لكنها أكبر من 100 عام، لذلك هي روح أكثر حكمة بشكل ما، لكن من الصعب على أن أقول المزيد، أولا نريد الأمر أن يظل غامضا، ثانيا أنا لم أقرأ الكتاب".

وهو ما أكده منتج المسلسل ديفيد بينيوف في تصريحاته بعد الحلقة، والذي قال عن عمرها: "سنها يمتد لعدة عقود".

ليس هذا فقط، فالممثل أوليفر فورد دافيس الذي جسد دور "ميستر جريسين" فسر للصحفيين في 2013 مشهد مقتله في الحلقة الأولى من الموسم الثاني بالسم، بينما "ميليساندرا" ظلت على قيد الحياة.

وقال أوليفر: "كلانا شربنا السم، وأنا مت وهي لا، بعد المشهد سألتها: لماذا لا تموتين، فقالت لي: أنا عمري 400 سنة"، وأضاف مازحا: "لو أردت أن تسم شخص ما، تأكد أولا أن عمره ليس 400 سنة".

شاهد اعتراف أوليفر فورد دافيس أن "ميليساندرا" عمرها 400 عام


شاهد كيف نجت "ميليساندرا" من السم بينما مات دور "ميستر جريسين"


الأمر لا يتوقف فقط على أنها روح قديمة، بل ربما يصل الأمر إلى أنها خالدة، فأحداث المسلسل أيضا كانت مليئة بالتلميحات التي لم يلحظها أحد، أشهرها مشهد حديث "ميليساندرا " مع "سيليس" زوجة "ستانيس باراثيون" وهي تستحم عارية أمامها.

ماليساندرا مع سيليس

والتي قالت لها عن جسدها: "إنه مجرد لحم"، وأنها تستخدمه فقط كوسيلة للإقناع، حتى لدرجة أنها خدعت "سيليس" بجمالها في هذا المشهد وجعلتها توافق على أن يصطحبا ابنتها شيرين في الرحلة للجدار، والتي كانت أسوأ ما يكون بالنسبة للطفلة الصغيرة.

يعاب على هذا المشهد أن "ميليساندرا" كانت ظاهرة أمام "سيليس" وهي عارية بلا عقدها الذي يعتبر مصدر قوتها وسبب إطلالتها الشابة، لدرجة أن البعض اعتقدوا أنه خطأ في المسلسل، فلماذا "ميليساندرا" لم تظهر عجوز في هذا المشهد؟

لكن توجد نظرية للمهووسين بالرواية والمسلسل انتشرت على موقع Reddit توضح أن "ميليساندرا" لا تحتاج أن تخدع الأشخاص المؤمنين حقا بـ "إله النور" لأنهم يرونها بإطلالتها الشابة بدون استخدام العقد، والذي تحتاج استخدامه فقط أمام غير المؤمنين.

الرواية الأصلية A Song of Ice and Fire أيضا لم تخل من التلميحات، والتي ورد بها: "ميليساندرا مارست فنها لسنوات لا يمكن عدها، ودفعت الثمن".

ويوجد تلميح آخر في الرواية، ألا وهو أن "ميليساندرا" حكت من قبل أنها كانت عبدة مما يعني أن علامة العبودية كما يحدث لكل عبيد "إسوس"، لكن عدم وجود هذه العلامة يكشف أنه تستخدم جسد آخر غير جسدها الحقيقي العجوز.

كما ذكرت الرواية أنها تنام ساعة واحدة فقط كل ليلة، ولا تحتاج للطعام، إذ ورد بها: "إله النور منحها كل الطعام الذي تحتاجه لكن هذا أمر من الأفضل أن تخفيه عن الراجل الفانيين".

ولا تعد "ميليساندرا" الوحيدة التي تستطيع الحفاظ على شبابها، إذ سبق أن أكد مؤلف الرواية جورج آر آر مارتن أن "ليدي شيرا" أيضا لديها ميزة مماثلة وكانت تستحم بالدماء لتحافظ على جمالها، وتوجد أحد النظريات أن "ميليساندرا" ابنة "ليدي شيرا" و"الغراب ذي الثلاث عيون"، مما يعني أن كلاهما أرواح قديمة عاشت لمئات السنين، مما يلمح إلى أنهما قد يكشفان عن تاريخ "ويستروس".

ربما تتساءل ما تأثير خلود "ميليساندرا" على الأحداث، ليس عليك سوى أن تتذكر أن "ميليساندرا" قادمة من "أشاي" أبعد مكان في الخريطة عن "ويستروس"، وعاشت ما يقرب من 400 عاما، كل هذا من أجل هدف واحد فقط، أن تجد "أزورا هاي" أو "المختار" الذي أخبرها عنه "إله النور" وتتوقف عليه النبوءة في محاربة الظلام، أخطأت في حساباتها وظنت أنه "ستانيس باراثيون" في المرة السابقة، فما الذي ستفعله لو علمت أنه "جون سنو".

هل هذا آخر ظهور لـ "جون سنو" في Game Of Thrones؟.. اعرف النظريات التي تفسر عودته

لا يمكن إغفال أنها استطاعت خداع الموت وظلت خالدة كل هذه السنوات، فجميعنا شاهدنا كيف كهنة إله النور يستطيعون إحياء الأشخاص مرة أخرى للحياة، عندما استطاع ثوروز من مير أن يعيد بيريك دوناريون للحياة بعد خسارته المبارزة أمام الهاوند وأخبر ماليساندرا أن إله النور أعاده للحياة ست مرات من قبل، كما في الرواية استطاع بيريك دونداريون أن يعيد كاتلين ستارك للحياة في شخصية "ليدي ستون هارت". (اعرف المزيد عن شخصية ليدي ستون هارت).

ماليساندرا وثوروز من مير

كلمات متعلقة Game of Thrones
comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"