ماذا قال المنحوسون بعد فوزهم بالأوسكار؟

ماذا قال المنحوسون بعد فوزهم بالأوسكار؟

أحمد خالد | في تقارير، تاريخ النشر: السبت ، 12 مارس 2016 - 21:10 | آخر تحديث: السبت ، 12 مارس 2016 - 21:11
آل باتشينو ومورجان فريمان وروبن ويليامز آل باتشينو ومورجان فريمان وروبن ويليامز
ماذا ستكون ردة فعلك بعد فوزك بجائزة الأوسكار بعد انتظار لأعوام طويلة؟ كيف ستعبر عن سعادتك وماذا ستقول لملايين المشاهدين والمتابعين؟

اختلفت درجات التعبير بين الممثلين، منهم من لجأ للسخرية ومنهم من لجأ للعاطفة وبينهم من أرتبك وعجز الكلام أو الوصف أو ظل يشكر كل من ساعده في حياته، ولكن الأكيد أن جميعهم كانوا في أسعد لحظات حياتهم.

لذلك يقدم لك FilFan.com أبرز المنحوسين في تاريخ التمثال الذهبي:

آل باتشينو

آل باتشينو أنتظر 25 عاماً حتى حصل على أول تكريم له من الأكاديمية، و الوحيد حتى الآن، ففي عام 1993 ترشح آل باتشينو لجائزة أفضل ممثل في دور رئيسي عن فيلم Scent of a Woman وكان حينها هذا الترشيح هو الثامن في مسيرته دون أي فوز، ولكن أخيراً استطاع آل باتشينو أن يحصد الجائزة متفوقاً على روبرت داوني جونيور، كلينت ايستوود، دينزل واشنطن وستيفن ريا.

آل باتشينو سخر من فوزه الذي تأخر كثيراً وقال: "لقد حطمتم رقمي القياسي في عدم الفوز"، ثم شكر وكيله ريك نيكيتا الذي أجبر آل باتشينو على قبول الدور بعدما رفض آل باتشينو أن يشارك في الفيلم".

ثم وجه آل باتشينو بعد ذلك رسالة عاطفية للجميع و جاء محتواها كالأتي :

"أنا محظوظا لأنني اكتشفت ما أريد أن أقدمه وأفعله في حياتي وأنا في سن صغير، أنا أيضاً محظوظ لأنني وجدت دعم كبير من الأصدقاء والعاملين في مجال السينما والجمهور.. قابلت منذ فترة فتاة صغيرة وقالت لي إنني مصدر إلهام لها ليس بسبب أعمالي ولكن لأنني نشأت في نفس الحي التي نشأت فيه تلك الفتاه، لا أستطيع أن أنسى تلك الفتاة أو أي شخص آخر مثلها يعتبرني مصدر إلهام أو حماس له. لذلك أريد أن اشكر الأكاديمية على هذا الفوز وهذه الهدية الرائعة، إنها لحظة فخر وسعادة وأمل."

مارتن سكورسيزي

قبل 2007 إذا قيل لك أن مارتن سكورسيزي الذي يعتبر واحد من أهم المخرجين في تاريخ السينما لم يحصل على أي جائزة أوسكار كنت ستتصفح موقع IMDB للتأكد من عدم صحة هذه المقولة ولكنك كنت ستصدم بالحقيقة، بأن سكورسيزي حتى 2006 ترشح في 7 مناسبات لجوائز الأكاديمية ولكنه فشل في الفوز بأي جائزة، ولكن في عام 2007 وبعد مسيرة استمرت 40 عاماً أستطاع فيلمه The Departed أن يضعه ضمن قوائم الفائزين و يكسر نحسه.

سكورسيزي سخر هو الأخر من فوزه حيث طلب من أصدقائه (سبيلبرج، كوبولا، لوكاس) الذين قدموا الجائزة بأن يفصحوا أسم الفائز مرة أخرى و يتأكدوا من فوزه.

سكورسيزي عبر عن فرحته بالفوز بحكاية قصيرة وهي:

"لقد اعتدت دوماً عند ذهابي إلى أي مكان أن يستوقفني أشخاص لا أعرفهم وكانوا دوماً يقولوا لي مارتن أنت تستحق أن تفوز بجائزة الأوسكار، نحن لا نصدق انك لم تفز بالأوسكار حتى الآن،حتى أصدقائي سواء في المجال السينمائي أو خارجه كانوا يقولوا لي يجب أن تفوز بالأوسكار، وكان ردي دائما هو شكرا لكم. لذلك أريد أن اهدي الجائزة لكل شخص تمنى لي الفوز."

مورجان فريمان

بدأ حياته كممثل عام 1964 وقدم عددا كبيرا من الأدوار الهامة والأفلام التي تعتبر علامات في تاريخ السينما مثل The Shawshank Redemption وSe7en وغيرها.

ترشح 3 مرات لجائزة الأوسكار وفشل في الفوز، لكن الخبر السعيد جاء لمورجان فريمان عام 2005 أي بعد 41 عاماً من الانتظار، ليفوز بجائزة أفضل ممثل في دور مساعد عن فيلم Million Dollar Baby متفوقاً على آلان الدا، كلايف اوين، جيمي فوكس وتوماس شرش".

فريمان المعروف بقوة الشخصية والهيبة و القدرة على الحديث بكل ثقة، كان تائهاً ومرتبكاً بعد فوزه و كأنه شخص أخر أو طفل صغير صعد على المسرح، فريمان قال خطاب قصير شكر فيه جميع من شاركوا في الفيلم ولكنه أخص بالذكر صديقه كلينت إستوود مخرج وبطل الفيلم الذي اختاره للعمل معه مرة أخرى. كما شكر أيضاً هيلارى سوانك بطلة الفيلم وأكد على أنهم شكلوا شراكة فنية عظيمة مليئة بالحب.

روبين ويليامز

أيقونة أخرى من أيقونات السينما، روبين ويليامز هو واحد من أكثر الممثلين المحبوبين من قبل الجمهور والزملاء في الوسط الفني في التاريخ، ولكنه كان حاول طيلة 21 عاماً أن يكسر نحسه ويفوز بجائزة أوسكار تضاف إلى سجله.

روبين ترشح 3 مرات في أعوام 1988، 1990 و 1992 لكن فوزه جاء في المحاولة الرابعة عن دوره في واحد من الأفلام المميزة في التاريخ وهو فيلم Good Will Hunting لتصبح لحظة فوزه واحدة من أهم لحظات البهجة في تاريخ حفلات الأوسكار، بيلي كريستال مقدم الحفل ظل يصفق بقوة وأنتظر حتى انتهى روبين ويليامز من كلمته ليتجه نحوه سريعاً ويعانقه بقوة.

روبين ويليامز في كلمته قال إنه لأول مرة في حياته يشعر بأنه عاجز عن التعبير عما يشعر به بالكلمات، و شكر كل من ساهم في الفيلم وداعب مؤلفي الفيلم الشابان الصغيران – حينها – مات ديمون وبن أفليك، وطلب منهما أن يعطوه بطاقتهم الشخصية ليتأكد من عمرهما.

روبين ويليامز شكر أيضاً أبيه وقال "عندما توجهت لأبي و قلت له أنني أريد أن أصبح ممثلاً قال لي حسناً و لكن من الأفضل لك أن تبحث عن وظيفة أخرى احتياطية مثل العمل كـلحام".

جوليان موور

واحدة من أكثر الفنانات الموهوبات في هوليوود، بدايتها كانت عام 1987 وقدمت في مسيرتها عددا كبيرا من الأفلام المميزة تعاونت فيهم مع مجموعة من أهم المخرجين، جوليان موور حصلت على أكثر من 70 جائزة في مسيرتها قبل 2014 ولكنها لم تستطع أن تضيف التمثال الذهبي ضمن دولاب جوائزها بالرغم من ترشحها 4 مرات في فئات أحسن ممثلة في دور رئيسي وأحسن ممثلة في دور مساعد، لكن في 2014 وبعد 27 عاماً من الصبر، منحها فيلم Still Alice جائزة الأوسكار أخيرا.

جوليان موور قدمت خطاب مميز و متزن و ملئ بالحب بعد فوزها بالجائزة فقالت:

لقد قرأت مقالة مبنية على بحث يقول أن فوزك بجائزة الأوسكار قد يطيل عمرك لـ 5 سنوات إضافية، لو هذا البحث حقيقي وصحيح أريد أن أشكر الأكاديمية على هذا الفوز لأن زوجي أصغر مني بالعمر".

داستن هوفمان

نعم يملك داستن هوفمان في رصيده جائزتي أوسكار، ولكنه كان من أبرز المنحوسين في هوليوود، فجائزته الأولى جاءت بعد 19 عاماً من الانتظار و3 ترشيحات كان قريب جداً فيهم من الفوز.

وبالرغم من ذلك أستطاع هوفمان أن يحصد جائزته الأولى عام 1980 عن فيلم Kramer Vs. Kramer متفوقاً على آل باتشينو، جاك ليمون، روي شايدر وبيتر سيلر.

خطاب داستن هوفمان يعتبر واحد من أهم وأطول الخطابات في تاريخ حفلات الأوسكار، حيث جمع بين الكوميدية والسخرية والانتقاد والشكر، أبرز ما قاله هوفمان في الخطاب كان الأتي..

"لا يملك أعضاء تناسلية و يحمل سيفاً في يده ، أشكر عائلتي لأنهم لم يتبعوا طرق منع الحمل"، كانت هذه أول جملة قالها هوفمان بعد استلامه للجائزة وبعد نظره طويلة للتمثال الذهبي.

وتابع: "أرفض أن أقول إن فوزي بالتمثال الذي يعتبر تكريم معناه أنني هزمت باقي المرشحين، نحن جزء من عائلة فنية كبيرة، هنالك أكثر من 100 ألف ممثل، جميعنا نحاول العمل، أعرف جيداً معنى أن تكون ممثلاً ولا يقدم لك أعمال وتصبح بلا مال، عندما نحصل على دور فنحن نقوم بأقصى جهد لدينا لتجسيد الشخصية.. لا أؤمن أن هنالك أي خاسر اليوم، جميعنا فائزون وأنا فخور بأن أشارك هذه الجائزة معكم ".

ليوناردو دي كابريو

أهم لحظة في حفل الأوسكار لعام 2016 كانت لحظة الإعلان عن أفضل ممثل في دور رئيسي، الجميع كان يترقب وينتظر من سيكون الفائز، هل يكسر ليوناردو دي كابريو نحسه بعد 5 ترشيحات للأوسكار و26 عاماً من الصبر؟ أم أن نحسه سيستمر.

الخبر السعيد جاء لمحبيه عندما أعلنت جوليان موور التى كسرت نحسها الشخصي العام الماضي، فوز ليوناردو دي كابريو بالجائزة لأول مرة في مسيرة الممثل الذي بدأ حياته كممثل عام 1990.

دي كابريو استغل خطابه لشكر جميع من ساعده خلال مسيرته، وكيله الذي منحه أول دور في مسيرته، سكورسيزي الذي علمه الكثير في فن التمثيل، صديقه توم هاردي، المخرج إليخاندرو إينياريتو الذي مدحه دي كابريو وقال انه سطر لنفسه تاريخاً كبيراً في السينما في العاميين الماضيين وأخيراً شكر عائلته.

ليو أضاف " هذه الجائزة ليست منحة، كذلك الأرض التي نعيش عليها أيضاً ليست منحه، ولا يجب استغلالها بشكل سيء، علينا المحافظة عليها و مواجهة المشاكل التي تواجه كوكبنا للحفاظ عليه ".

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"