كواليس The Godfather- آل باتشينو يفوز بدور "مايكل كورليوني" في الوقت الضائع

كواليس The Godfather- آل باتشينو يفوز بدور "مايكل كورليوني" في الوقت الضائع

أحمد خالد | في تقارير، تاريخ النشر: الأربعاء ، 7 أكتوبر 2015 - 20:52 | آخر تحديث: الأربعاء ، 7 أكتوبر 2015 - 20:52
آل باتشينو يلعب واحد من أهم شخصياته السينمائية في The Godfather آل باتشينو يلعب واحد من أهم شخصياته السينمائية في The Godfather
كان رد فعل "ستوديو باراماونت" على ما حدث طوال الفترة الماضية هو أن يفرضوا على المخرج فرانسيس فورد كوبولا الممثل الذي سيقوم بشخصية "مايكل كورليوني", وأراد مسؤولي "باراماونت" أن يسندوا الدور إلى ممثل شاب من الصف الأول، وشملت القائمة الأولى كل من روبرت ريدفورد، ووارن بيتي, ودخل في المنافسة معهما بقوة ريان أونيل بعد نجاح فيلمه Love Story، والذي كان من إنتاج "باراماونت".

وكان أونيل مدعوما من قبل رئيس الإنتاج في "باراماونت" روبرت إيفانز، خصوصا أنه كان المنتج المنفذ الأول لـ Love Story وThe Godfather, ولكن طموح إيفانز ورغبته اصطدمت برغبة كوبولا في حصول الممثل الشاب آل باتشينو على الدور.

أراد كوبولا أن يسند دور "مايكل كورليوني" إلى آل باتشينو لسبب هام، وهو نفس السبب الذي جعل "باراماونت" ترفض إسناد الدور له, فكوبولا أراد ممثل شاب ملامحه إيطالية أمريكية وغير معروف للجماهير, أما "باراماونت" فرأت أن الفيلم يحتاج إلى ممثل يستطيع أن يحمل الثقل الكبير للفيلم, وأن هذا الشاب آل باتشينو سيفشل في أن يحمل الفيلم على أكتافه في الـ 3 أجزاء، خصوصا وأن دور "مايكل كورليوني" هو الأهم والأطول في الفيلم.

وازدادت قائمة المرشحين للدور "مايكل كورليوني"، إذ شملت مارتن شين، وداستن هوفمان، بالإضافة إلى جيمس كان، والذي نال الدور من قبل مسؤولي "باراماونت" دون الرجوع إلى فرانسيس فورد كوبولا, فيما أسندوا دور "سوني كورليوني" إلى كارمين كاريدي, ولكن كوبولا استمر في حربه الباردة ضد روبرت إيفانز، الذي كان وراء إسناد الدور لجيمس كان, فرفض كوبولا قرارات مسؤولي "باراماونت"، وأصر على آل باتشينو، وبعد فترة طويلة من النقاش والجدال وافق كوبولا على عرض روبرت إيفانز، وهو إسناد دور "سوني كورليوني" إلى جيمس كان في مقابل أن يحصل آل باتشينو على دور "مايكل كورليوني".

جيمس كان في دور "سوني كورليوني" في The Godfather
جيمس كان

ولكن كانت هناك مفاجأة بانتظار كوبولا ومسؤولي "باراماونت"، وهو أن آل باتشينو كان موقع عقدا مع ستوديو "مترو جولدن ماير" للمشاركة في فيلم The Gang That Couldn't Shoot Straight, ليدخل مسؤولي "باراماونت" في مفاوضات طويلة مع ستوديو "مترو جولدن ماير"، وبعد عناء تم فسخ العقد بين "مترو" وباتشينو قبل 3 أسابيع فقط من بداية تصوير أول مشاهد The Godfather.

وشارك آل باتشينو في الفيلم مقابل أجر 35 ألف دولار, وهو نفس المبلغ الذي حصل عليه جيمس كان وديان كيتون, وهو أقل بألف دولار من روبرت دوفال.

شاهد آل باتشينو في واحد من أهم مشاهد الجزء الأول من The Godfather


من أجل الاستعداد للدور, تعرف جيمس كان على مجموعة كبيرة من المتسكعين، وكان يقضي معهم أياما كاملة لكي يصبح على دراية تامة بعالم الجريمة, وتعرض كان لانتقادات عديدة عند اختياره لهذا الدور؛ لكونه أمريكي وليس له أي جذور إيطالية, ولكنه فضّل الصمت أثناء التصوير، وبعد عرض الفيلم ونيله لترشيحات لجوائز الأوسكار و"الجولدن جلوب" عن الدور، خرج عن صمته وهاجم كل من هاجموه قائلا لهم: "قالوا عني بأنني لست إيطاليا، ولن أصلح للدور, فما رأيكم الآن أيها الجبناء؟".

باقي الأدوار لم ينشب منها أي خلافات في الرأي, فدور محامي عائلة "كورليوني" "توم هيجان" حصل عليه روبرت دوفال بعدما قام باختبار الأداء مع ممثلين آخرين، من ضمنهم بين بياتزا، وبيتر دونات، ولكن كوبولا شعر أنه الأفضل للدور، لذلك قام بإسناده له دون أي مشاكل أو صراعات, كذلك الحال مع دور "كاي آدامز"، والذي حصلت عليه ديان كيتون بكل سهولة.

ديان كيتون في الجزء الأول من The Godfather
ديان كيتون

روبرت دوفال في The Godfather
روبرت دوفال

كذلك القدير جون كازالي الذي يعتبره آل باتشينو أفضل ممثل عمل معه في حياته, بل وفي حوار تليفزيوني صرح باتشينو أن ما تعلمه من فنون التمثيل من كازالي يفوق ما تعلمه من باقي الممثلين والمخرجين أجمعين. ونال جون كازالي دور "فريدو"، بعدما شاهده كوبولا في إحدى المسرحيات التي لعب بطولتها على مسارح برودواي الشهيرة.

جون كازالي في دور "فريدو" في The Godfather
جون كازالي

أما دور "كوني كورليوني"، فكان من المقرر أن تحصل عليه تاليا شاير (أخت كوبولا)، ولكنه تردد وقرر أن يبحث عن ممثلة أخرى لكي يتجنب المشاكل، خصوصا بعد صراعاته مع مسؤولي "باراماونت", إلا أن مؤلف الرواية ماريو بوزو أنهى تلك المعضلة، باتصاله بتاليا شاير وأخبرها بأنه لن يسمح بأن تقوم أي ممثلة أخرى بهذا الدور، وأن عليها الاستعداد له من الآن.

تاليا شاير في The Godfather
تاليا شاير

وعلى الرغم من كونه دور صغير, إلا أن "جوني فونتاين" سبّب العديد من المشاكل لكوبولا و"باراماونت", فالمطرب آل مارتينو حصل على وعد بأن يحصل على الدور قبل أن يتم تعيين كوبولا, ولكن الأمور تغيّرت بعد قدوم كوبولا الذي رفض مارتينو، واستعان بالمطرب فيك ديمون، ولكنه اعتذر عن الدور فيما بعد، ليلجأ آل مارتينو إلى رجل المافيا وعرابه الحقيقي "راس بافيلينو"، الذي شنّ من جانبه حملة صحفية قوية أجبرت كوبولا على إسناد الدور لمارتينو.

الجدير بالذكر أن شخصية "جوني فونتاين" في الفيلم تلجأ إلى رجل المافيا وعرابه "فيتو كورليوني" لكي يحصل على دور في أحد الأفلام!

ولأن مصائب قوم عند قوم فوائد, فلم يكن يدري روبرت دي نيرو أن إصرار فرانسيس فورد كوبولا على آل باتشينو كان سببا في أن يحصل هو على أحد أهم الأدوار في مشواره الفني، والذي كان سببا في نيله جائزة الأوسكار، إذ كان من المقرر أن يقوم دي نيرو بدور صغير في الجزء الأول من The Godfather، وهو دور "باولي جاتو" السائق الخاص لعائلة "كورليوني", ولكن بعد فسخ تعاقد "مترو جولدن ماير" مع آل باتشينو, توجهت "مترو" مباشرة إلى روبرت دي نيرو لكي يحصل على دور باتشينو في فيلم The Gang That Couldn't Shoot Straight , ليوافق دي نيرو على العرض ويحصل جوني مارتينو في المقابل على دور "باولي جاتو"، ليعود دي نيرو بدور أكبر وأهم في الجزء الثاني من The Godfather.

وبذلك تكون انتهت عملية اختيار الممثلين، وبدأ فرانسيس فورد كوبولا في تصوير الفيلم في مارس 1971.

طالع أيضا
كواليس The Godfather- الفيلم الذي رفضه كبار المخرجين
كواليس The Godfather- كيف فاز مارلون براندو بدور البطولة رغم أنف الجميع؟

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"