١٠ اختلافات بين "ألف ليلة وليلة" الثمانينات و2015

١٠ اختلافات بين "ألف ليلة وليلة" الثمانينات و2015

نهال ناصر | في تقارير، تاريخ النشر: الأثنين ، 6 يوليو 2015 - 18:27 | آخر تحديث: الأثنين ، 26 أكتوبر 2015 - 12:5
10 نقاط توضح الفرق بين "ألف ليلة وليلة" الثمنينات و2015 10 نقاط توضح الفرق بين "ألف ليلة وليلة" الثمنينات و2015
تحد كبير يقع فيه كل من يعمل على تقديم نسخة جديدة من المسلسل الشهير "ألف ليلة وليلة"، فهذه القصة التي تم تقديمها أكثر من مرة، لم تستطع دائماً تحقيق النجاح المرجو.

وفي كل فترة يحاول صانعو الدراما تقديم حكايات "ألف ليلة وليلة" في مسلسل جديد وبأبطال جدد، آملين أن يحقق المسلسل نجاح وجماهيرية، لكن لأكثر من مرة لم ينجح منها أو يبقى في ذاكرة الجمهور إلا القليل.

فإذا طرحت سؤالا حول مسلسل "ألف ليلة وليلة" في التليفزيون، ستجد الإجابات حول فوازير شيريهان، والثنائي نجلاء فتحي وحسين فهمي، وهو المسلسل الأشهر في تاريخ الدراما، على الرغم من أن القصة الشهيرة تم تقديمها بعد ذلك وبواسطة نجوم مثل دلال عبد العزيز وأحمد عبد العزيز و بوسي و ماجد المصري، ولكنها لم تلق أي نجاح عند عرضها.

وإذا حاولنا رصد التغيرات التي طرأت على القصة ومقارنة "ألف ليلة و ليلة 2015"، بألف ليلة وليلة التي قُدمت في الثمانينات، نجد اختلافات واضحة منها:

1) الأبطال مختلفون
دائماً في كل مرة قُدم فيها المسلسل نجد أن الأبطال الأساسيين الذين قاموا بدور "شهرزاد وشهريار" هم من يقومون بتمثيل القصص التي ترويها "شهرزاد".

فمثلا نجلاء فتحي وحسين فهمي قدما أدوار "شهرزاد وشهريار" وكل القصص التي تم تقديمها داخل أحداث المسلسل.

أما في "ألف ليلة وليلة 2015" تم الاستعانة بفنانين أخرين لتقديم القصص، فاكتفت الفنانة نيكول سابا بتقديم شخصية "شهزاد"، فيما قدم شريف منير شخصية "شهريار"، أما الحكايات التي ترويها شهرزاد فقدمها كل من أمير كرارة، وآسر ياسين في قصص مختلفة.

2) التصوير والخدع البصرية
بالتأكيد فرق السنين والتقدم التكنولوجي ساعد كثيراً في تقديم نسخة جديدة جيدة، ففي الماضي كانت الخدع البصرية أقل بكثير بوجودة متواضعة، فكنا نشعر أن صورة ثابتة تم تركيب أشخاص عليها وتظهر خطوط واضحة لفصل الصورتين.

أما الآن فيبدو أنه تم الاستعانة بخبراء لتقديم أفضل ما يمكن تقديمه وبصوره جيدة، فنرى الخدع البصرية والتصوير و"الجرافيكس" في المسلسل جيد ومقنع وليس مجرد لقطات وتقطيعات غريبة.

3) القصة
في أغلب المسلسلات التي قدمت "ألف ليلة وليلة" نجد أن شهريار قد اكتشف خيانة زوجته فيقوم بالانتقام وقتلها والتزوج من كل فتاة عذراء ليلة واحدة وبعدها يقوم بقطع رقبتها عن طريق السياف "مسرور" وهي القصة المكتوبة في كل الروايات.

أما في "ألف ليلة وليلة 2015" نجد اختلاف في القصة، فوالد شهريار هو من تعرض لخيانة زوجته الشابة، وبعدها قرر قتل كل نساء المدينة، وقبل وفاته أوصى ابنه الأكبر شهريار باستكمال الأمر وقتل النساء، فقام شهريار بتنفيذ الوصية، وبدأ يتزوج من الفتيات وفي فجر كل ليلة يقتل ضحية جديدة.

4) أصول شهرزاد
شهرزاد في العادة كانت تظهر كابنه وزير "شهريار" والتي تكون آخر فتاة متبقية، من الممكن أن يتزوجها الملك فيقدمها وزيره له ليتزوجها.

أما" شهرزاد 2015 "فهي ابنه صاحب مزرعة خيول وصديق لوزير الملك، تعيش حياتها متنكرة في زي الرجال، هرباً من مصير الفتيات المتزوجات من الملك، ولكنها أخيراً تقع في يديه لكي تحمي شقيقتها.

5) شخصية شهرزاد
شخصية شهرزاد كانت دائما الفتاة الجميلة التي تحاول تغيير شهريار، وإيقاف ما يحدث من قتل للنساء فتبدأ باستمالة قلبه بحكاياتها التي كانت لا تنهيها حتى تضمن أن تبقى لليوم التالي وهكذا حتى وصلت إلى ألف ليلة.

أما" شهرزاد 2015" فقد رأت والدتها تموت أمام أعينها بسبب حكم شهريار بقتل النساء، فحلمت دائماً بالانتقام، ومع دخولها للقصر بدأت تحكي الحكايات لتكسب الوقت وتنتقم من شهريار بقتله، وهو تغيير كبير في الشخصية.

6) شهريار
شهريار دائماً يظهر الملك الذي تلتف حوله الجواري لا يهتم بأي أمور خاصة بالبلاد ما يهمه هو التسلية وقتل النساء.

أما" شهريار 2015" فيظهر ومن أول حلقة ملك ذو فتوحات عظيمة يحارب من أجل مملكته ولكي تتسع حدودها.

7) الموسيقى
لا يمكن أن ننسى تتر مقدمة مسلسل "ألف ليلية وليلة" في الثمانينات، فصوت سميرة سعيد وألحان جمال سلامة كانت في حينها من أشهر التترات.

أما ألف ليلة وليلة 2015 فاستعان بالموسيقى الأصلية مع إدخال بعض التغييرات .

8) الديكور والملابس
بالطبع اختلفت الديكورات والملابس نتيجة للتطور، فالخامات المستخدمة في الثمانينات تختلف كثيراً عن الآن، كذلك تكاليف المسلسل والإنتاج فكان في الماضي إنتاج التلفزيون وميزانيه خاصة ومحدودة، أما الآن فنسمع عن ملايين الجنيهات التي تُصرف لإنتاج مسلسل.

9) السفر إلى الخارج
لكي يخرج مسلسل ألف ليلة وليلة هذا العام بصورة جيدة، سافر طاقم العمل للتصوير في الخارج، فنجد في إحدى القصص أنها تم تصويرها في بولندا ولفترات طويلة، وهو ما يُرجعنا للنقطة السابقة وهي تكاليف الإنتاج التي أصبحت عالية.

أما في الماضي فكان التصوير إما في ديكورات أو أماكن محدودة داخل البلاد.

10) القصص
"ألف ليلية و ليلة" في الثمانينات كانت تشتمل على 3 قصص تقوم برواياتها "شهرزاد"، أما في" ألف ليلة و ليلة "2015، اكتفت "شهرزاد" بقصتين فقط.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"