كرموا هؤلاء قبل فوات الأوان

كرموا هؤلاء قبل فوات الأوان

محيي الدين أحمد | في تقارير، تاريخ النشر: الخميس ، 25 سبتمبر 2014 - 1:5 | آخر تحديث: الخميس ، 25 سبتمبر 2014 - 19:59
كرموا هؤلاء قبل فوات الأوان كرموا هؤلاء قبل فوات الأوان
هكذا حال الدنيا، البعض تخلد أسمائهم على أفيشات الأفلام، والبعض تخلد أسمائهم في القلوب.

حالة الحزن العاصفة التي تجتاح أوساط الفيسبوك وتويتر كلما توفى أحد “مجاهيل” السينما والدراما، هي أكبر دليل على مدى أهمية الأدوار الثالثة كما يحب أن يسميها الناقد الفني محمد عبد الرحمن، هؤلاء المجاهيل غالبا ما يصنعون بهجة تفوق أحيانا بهجة ظهور البطل، خاصة عندما نتذكر أدوار الراحل علاء ولي الدين في أفلام عادل إمام، كان ظهوره يصيب الجميع بهيستريا من الضحك، وغيره من نجوم الكوميديا الذين بدأوا حياتهم في أدوار صغيرة مثل محمد هنيدي رامز جلال، أحمد عيد، ماجد الكدواني ومحمد سعد.

قد يبتسم الحظ ويتحولون من الأدوار الصغيرة إلى البطولة المطلقة كما حدث مع الأسماء السالف ذكرها، أو يتقدمون قليلا فينالوا فرصة الأدوار الثانية وتطول مدة ظهروه على الشاشة أو تصبح جملهم الحوارية أكثر طولا، وقد يبقوا في الأدوار الصغيرة إلى الأبد، ليصبح دورهم هو "ملح وفلفل" الوجبة السينمائية التي قد تفقد "حلاوتها" بغيابهم، وبرغم صغر حجم الدور إلا أن المشاهد التي يظهرون فيها تتحول إلى أفلام منفصلة لا ينساها الجمهور، بل وعند ذكر تلك المشاهد تتقدم أسماء أصحاب الأدوار الثالثة أسماء الأبطال أحيانا، قد يجهل البعض أسمائهم الحقيقية لكنه أبدا لن ينسى أسماءهم في الأدوار التي قدموها، قبل أن تسرقنا الأيام كعادتها، فلنرد الجميل للراحل يوسف عيد بالطريقة التي قد تسعده وتدخل على قلبه السرور، بتكريم زملائه من الفنانين المجاهيل.

1) محمد شرف
يحبه الجميع ويتذكرونه في دور "نسيم" في فيلم "أسف على الإزعاج"، لكني أفضل أن أتذكره بدور "مشمش" في فيلم "جعلتني مجرما".

"صابون" مشمش الثقافي، محمد شرف، إدوارد وأحمد حلمي من فيلم جعلتني مجرما


2) سليمان عيد

شاعر "عسكر في المعسكر"، مجرد وجوده في أي فيلم يجعلك تتوقع له إطلالة مميزة، وهو دائما ما يحدث.


3) رضا إدريس

"يا صباح اللي بتغني"، رجل الكافتيريا في فيلم الباشا تلميذ.



4) ضياء الميرغني

اللص في فيلم "فول الصين العظيم" والأسطورة في فيلم "الحب كدة"، أما أفضل "إفيهاته" كانت الحلزون في فيلم "مرجان أحمد مرجان".



5) محمد شومان

عادل إمام: ينفع كدة يا حسن؟!
محمد شومان: ما أنا يا باشا ما أقدرش أرشي العارضة.

تيمة لا تخيب الظن في معظم الأفلام، استعان به عادل إمام ليجاوره في دور "حسن" سكرتيره الخاص الذي يعتمد عليه في كل صفقاته، وأحدهم كان بالذكاء الكافي ليستخدمه في حملة توعية بالضرائب "الضرائب.. مصلحتك أولا".



6) محمد متولي

كان صاحب تواجد مستمر في المسلسلات والأفلام في فترة التسعينات أشهرها "الراية البيضا"، إلا أن ظهوره تراجع كثيرا، حتى عاد مرة أخرى في فيلم "مطب صناعي".

الحاج إسماعيل فيلم مطب صناعي


ناقشني عبر تويتر


comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"