بالصور والفيديو - جورج سيدهم: أسرار وطرائف عن الكوميديان "عاشق الطعام"

بالصور والفيديو - جورج سيدهم: أسرار وطرائف عن الكوميديان "عاشق الطعام"

خالد طه | في تقارير، تاريخ النشر: الجمعة ، 11 يوليو 2014 - 12:54 | آخر تحديث: الخميس ، 28 مايو 2015 - 12:18
جورج سيدهم جورج سيدهم
انسابت الدموع على وجوه العديد من المشاهدين مع العرض الأول لإعلان "بيبسي" الجديد "يلاّ نكمّل لمتنا"، ورؤيتهم للفنان جورج سيدهم مع زميليه من مسرحية "المتزوجون" سمير غانم وشيرين، وهي الدموع التي امتزجت ما بين الفرح لرؤيتهم لكوميديان من العيار الثقيل بعد غياب طويل لظروف مرضه، والذي أدخل السعادة والبهجة في قلوبهم لسنوات، سواء من خلال فرقة "ثلاثي أضوء المسرح" أو من خلال العديد من الأفلام والمسرحيات، وما بين الحزن لتحسرهم على مجد مسرحي لم يعد له نظير الآن، مع شبه انهيار المسرح المصري في الوقت الحالي.

ولكن ما لا يعرفه الكثيرون عن جورج سيدهم أن خلف ذلك الوجه الممتلئ والباسم والمفعم بالتفاؤل وحب الحياة معاناة وطرائف وأسرار نكشف أبرزها خلال السطور التالية، بحسب رواية "سيدهم" نفسه في كتاب "ملاك البسمة الحزين: 40 سنة من الضحك":

*"المتزوجون" ساهمت في ولادة سيدة!
يتذكر جورج سيدهم موقفا طريفا خلال أحد عروض مسرحية "المتزوجون"، فيقول: "في أحد العروض كانت هناك عائلة تشاهد المسرحية ومن بينهم سيدة حامل استغرقت في نوبة من الضحك الشديد، حتى أن صوت ضحكتها كان مميزا من بين جميع أصوات المشاهدين، وأثناء عرض المسرحية انبعث صراخ هذه السيدة بشدة وحدث هرج ومرج في الصالة بعد فاجأتها آلام الولادة. وتم نقل هذه السيدة الى أحد المكاتب المجاورة لصالة العرض واستدعينا لها أحد الأطباء لكي تضع مولودها. ساعتها طلبت منها أن تسمى ابنها "جورج" إذا انجبت ولدا و"جورج" أيضا اذا كان المولود بنت.

*مختلف عن كل المواليد
كشف جورج سيدهم أن خروجه الى الدنيا كان بواقعة طريفة، حيث تعثرت والدته في إنجابه، لدرجة أن حياتها كانت مهددة، وطالت ساعات الألم والمعاناة حتى رأى النور، ولكنه لم يستقبل الدنيا مثل سائر المواليد بالصراخ والبكاء، وإنما خرج من رحم والدته صامتا وبلا حراك! واعتقد الجميع أنه ميت، ولكن عندما دخلت احدى الجارات وقشرت بصلة ومررتها تحت أنفه صرخ وتحرك جسده، وتحول المشهد التراجيدي إلى "زغاريد".

*كفتة "أهلا يا دكتور" وورقة لحمة "طبيخ الملائكة"
قرر جورج سيدهم اقتحام عالم "البيزنس" في سنة 1987 من خلال الباب الذي يهواه ويجيده وهو الطعام، فافتتح مطعما للمأكولات الشرقية أداره بنفسه وقام بطهي بعض وجباته، ولرغبته الشديدة في الجمع بين الفن والطعام فقد أطلق أسماء مسرحياته وأدواره الشهيرة على أنواع الأكلات التي يقدمها المطعم، وكانت النتيجة أن قائمة الطعام في مطعمه كالتالي:

- كباب "دكتور الحقني".
- كفتة "أهلا يا دكتور".
- ورقة لحمة "طبيخ الملائكة".
- ميني مشوي "حواديتط.

ويعلل جورج سيدهم لجوءه إلى فكرة إنشاء المطعم لسببين: "أولهما أن مسرحي تعرض لحريق في أحداث الشغب في 26 فبراير 1986 بكامل محتوياته، فوجدت نفسي عاطلا، وكان لابد لي من العمل، وأنا لا أجيد شيئا في حياتي إلا التمثيل والطهي، لذلك قررت إنشاء مطعم يمكنني من خلاله أن أعمل وأربح وأرضي هوايتي الثانية في الطهي، وكنت أقوم بنفسي بإعداد معظم الأطعمة التي أقدمها على موائدي العامرة في مطعمي، وترجع مهارتي في الطهي الى أنني أعزب اعتمدت على نفسي في إعداد الأصناف المختلفة التي أتفنن فيها حتى وصلت إلى درجة عالية من الإجادة تحسدني عليها أي ست بيت متفرغة، أما السبب الثاني فهو لأني أعشق الأكل جدا، وكان هذا هو سبب إجادتي لطهي الأصناف المختلفة!

شاهد جورج سيدهم يلتهم 30 بيضة في "المتزوجون"




*جورج سيدهم يتقمص شخصية "المفتش كولومبو"!
لعب جورج سيدهم دور محقق الشرطة الشهير "كولومبو" المشهور بحنكته في كشف لغز أصعب الجرائم وأكثرها تعقيدا، عندما كان شاهدا على حادث سرقة عقد من الألماس في إحدى الحفلات الخاصة التي كان مدعو لها.

وعن الواقعة يتذكر: "كان حا ضرا الحفل رجال أعمال وسيدات مجتمع، وكنت بطلا لموقف غريب وطريف لم أصادفه من قبل طوال حياتي الفنية، فقد وقعت أمامي حادث سرقة عقد من الماس لاحدى السيدات، ونظرا لأنني كنت جالسا على مقعدي طوال الحفل، فقد كان من السهل عليّ تحديد هوية السارق، وكان أحد العاملين بالقاعة المقام فيها الحفل، فقررت أن أفضحه ولكن كنت أريد الفرصة المناسبة، والتي أتت عندما صرخت السيدة مولولة لسرقة عقدها، فطلبت عندها من الجميع وضع كل ما في جيوبهم على المائدة، وابتدأت بنفسي، ثم أتى دور العاملين الذي كان السارق أحدهم".

وتابع: "بدأت ألفّ وأدور حولهم على طريقة المفتش "كولومبو"، وبدأت بشخص عادي ثم وصلت للسارق وبدأت بالدوران حوله حتى بدأت أعصابه بالاهتزاز، وكنت لمحته وهو يضع العقد في قفازه، فأمرته بأن يخلع القفاز ليسقط العقد وسط تصفيق الحضور".

*جورج يودع كلية الزراعة بعد "دش بارد"
كان أول ظهور لجورج سيدهم على شاشة التليفزيون في فقرة تمثيلية بعنوان "دش بارد" في سنة 1961، وقتما كان يعمل مهندسا زراعيا في منطقة "أبيس" قرب الإسكندرية.

وبعد نجاح "دش بارد"، تلقى جورج مكالمة من التليفزيون المصري من أجل تقديم فقرة أخرى بعنوان "الشحاتين حول العالم" في برنامج اسمه "مع الناس" من تقديم فؤاد منيب، ولكن هذه المرة مع رفيق مشواره سمير غانم، وحققت الفقرة نجاحا مدويا، وكانت السبب في شهرتهما، وانطلاقهما نحو تأسيس فرقة" ثلاثي أضواء المسرح".

جورج سيدهم وسمير غانم والضيف أحمد "ثلاثي أضواء المسرح"


ولكن تصادف أنه وقت إذاعة الفقرة، كان رئيس جورج سيدهم في وزارة الزراعة يشاهده بالتليفزيون، وفي اليوم التالي فوجئ جورج بتعنيفه له بشدة، حيث يتذكر جورج الموقف: "نزل فيّ تقطيم وتسبيخ وتوبيخ "ومش عيب يا باشمنهدس تبقى باشمهندس زراعي قد الدنيا وتطلع تقف تترقص وتهز وسطك قدام الناس، وتقول دكتور الحقني وبتاع وكلام فاضي زي ده، ده كلام لا يليق.. كرامة المهنة.. احنا مهندسين مش عوالم، إنت متخرج من كلية الزراعة ولا من شارع محمد علي؟ إنت بتشتغل في وزارة الزراعة ولا عند زينب عصفور!"، ونزل في طاخ طيخ طوخ، رحت محموق وزعلان ومتنرفز وكاتب استقالتي وحاططها قدامه ومشيت وما رجعتش الشغل بعد كده تاني، ومن يومها وأنا فنان بس، والحمد لله على كده".

شاهد جورج يطلب يد من يحبها من زوجها في "البحث عن فضيحة"!




*جورج موعود بالنصابين في باريس!
تعرّض جورج سيدهم لموقف سخيف أثناء تقديمه لمسرحية "حب في التخشيبة" في باريس، وهي قيام نصاب يشبهه في الملامح بانتحال اسمه وشهرته مقابل الإقامة في أفخم فنادق فرنسا، والتسوق من محلات الملابس والعطور والفنادق الصغيرة التي يمتلكها فرنسيون من أصل عربي ويعرفونه كنجم، وهو ما دفع جورج لدفع كل هذه الفواتير لهم.

وأشار جورج أنه استطاع أن يحل هذه المشكلة بمغادرة باريس فورا بعد قيام صديق عربي له مقيم هناك والذي تعرض للنصب من قبل هذا المحتال بإبلاغ السلطات المختصة عن وجود مخادع يسيء إلى جورج كثيرا ويكبّده مبالغ طائلة.

*الانفصال عن سمير غانم وتقاعس "الزعيم" عن مجاملته
عاش جورج سيدهم أياما صعبة بعد مطالبة رفيق عمره سمير غانم له بالحصول على حقوقه في المسرح قبل حريقه، وانفصال سمير عنه للعمل بمفرده، بعد نجاح مسرحيتي "المتزوجون" و"أهلا يا دكتور" التي شهدت بداية الأزمة والانفصال.

وسعت دكتور ليندا زوجة جورج سيدهم وصديقه كمال وافيش المقيم في كندا لتقديم كتاب "ملاك البسمة الحزين: 40 عاما من الضحك" كنوع من الوفاء له، ويتضمن الكتاب كلمات حب من أصدقائه الفنانين، ولكن لوحظ تقاعس بعض الفنانين في التعبير عن مشاعرهم تجاه جورج سيدهم، أو كتابة أي عبارات ولو على سبيل المجاملة بالكتاب، ومنهم 3 نجوم كبار أحدهم شاركه المسيرة، والثاني يتزعم الكوميديا حاليا.

وأصيب جورج سيدهم بجلطة في المخ تسببت في إصابته بشلل نصفي وفقدانه للنطق وابتعاده عن الوسط الفني لما يقرب من 16 عاما، ولكن صحته في تحسن بفضل دعوات محبيه ولتلقيه العلاج بشكل مستمر.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"