وائل كفوري: من صالون الحلاقة إلى لجنة تحكيم Arab Idol

وائل كفوري: من صالون الحلاقة إلى لجنة تحكيم Arab Idol

محمد صالح | في تقارير، تاريخ النشر: الأربعاء ، 9 أبريل 2014 - 22:40 | آخر تحديث: الخميس ، 10 أبريل 2014 - 0:52
هل ينجح كفوري في مهمته الجديدة؟ هل ينجح كفوري في مهمته الجديدة؟
1992، يسير الشاب ذو الـ 18 عاما بإحدى شوارع بيروت القديمة، يلمح ذلك الإعلان المثبت بعيدا تحت اسم "ستوديو الفن"، والذي يعلن أنه يتيح الفرصة لتحقيق أحلام المواهب الصغيرة ووضعهم في مصاف النجوم، يحدث ذلك بينما كان يردد الشاب الصغير كلمات أغنية "قلبي عشقها" للنجم الأبرز في بلاده حينها.

يعود المراهق الصغير بعدها لمنزله، ينظر لصور نجمه المفضل التي يحتفظ بها على جدارن غرفته، يسيطر عليه سؤالا واحدا ظل يكرره لدقائق عديدة، لما لا؟

بالطبع لم يتخيل الفتى الصغير وقتها أنه سيكون البديل الأول للنجم اللامع بعد 22 عاما!

صالون الحلاقة بداية للنجومية
قد لا يعرف الكثيرين أن النجم اللبناني كان يعمل في بداياته في صالون حلاقة!

وعمل كفوري وهو في سن الـ 16 عاما في أحد صالونات الحلاقة في بيروت، وهو ما كشف عنه صديقه ربيع بارود، مالك صالون Kinzo الذي عمل به كفوري.

يقول ربيع عن كفوري: "درس وائل في مدرسة الـ Sainte Famille، لم يكن تلميذاً مشاغباً، كان يغنّي معظم الوقت، وكانت المدرّسات يطلبن إليه أن يغني، وكان هو يستمتع في الغناء لهنّ، وكنّ يشدن بصوته رغم تقصيره في الدراسة.

وأضاف: "همّه الوحيد كان الغناء الذي كان مسيطراً على مشاعره وأحاسيسه، كان ميشال يبحث دائماً عن شقق في عمارات ما زالت قيد الإنشاء، ليصعد إليها ويبدأ الغناء فيها حيث يستطيع سماع صدى صوته، فيشعر أن صوته يتنقّل بجمالية بين جدران تلك العمارة، أحيانا كان يصطحب معه أصدقاءه إلى ذلك المكان ويسمعهم صوته.

مرحلة "ستوديو الفن"
استفادة وائل كفوري من المشاركة في برنامج اكتشاف المواهب اللبناني "ستوديو الفن" عام 1992، ربما لا تتوقف فقط على النجاح الكبير الذي حققه في البرنامج.

وائل كفوري تألق كثيرا خلال مشاركته بالبرنامج، واستطاع تحقيق الميدالية الذهبية رغم تواجد العديد من المواهب التي حققت شهرة واسعة لاحقا.

ونافس كفوري في الموسم ذاته كل من صديقته إليسا، ديانا حداد، كلودا الشمالي، كاتيا حرب، جوانا ملاح، معين شريف، وكاتيا فرح.

وبالطبع سيستفيد وائل كفوري من تجربته الناجحة حينما يدخل تجربة جديدة في Arab Idol، ولكن كعضو لجنة تحكيم وليس متسابق، وبطبيعة الحال فهو حقق الاستفادة ذاتها من قبل عند مشاركته في Xfactor.

اختيار مفاجئ
إذا كان الإعلان عن مغادرة راغب علامة لبرنامج اكتشاف المواهب Arab Idol مفاجئا للبعض، فإن الإعلان عن خليفته بالبرنامج هو مواطنه وائل كفوري، ربما يحمل الكثير من عناصر المفاجأة أيضا.

وجاء الإعلان عن اسم وائل كفوري بديلا للنجم اللبناني الكبير مفاجأة بعض الشيء، ارتباطا بكون الأول أحد أعضاء لجنة تحكيم برنامج اكتشاف المواهب X Factor، والذي يعتبر منافسا لـ Arab Idol.

المفاجأة أيضا تكمن في أن اسم كفوري لم يتم تداوله على الإطلاق في الأيام الماضية فيما يخص خليفة راغب علامة، وتداول البعض أسماء أخرى لعل أبرزها الفنان السعودي الكبير محمد عبده.

فراغ كبير
سيتعين على وائل كفوري أن ينفذ بعض الخطوات إذا أراد عدم ترديد جمهور البرنامج للجملة أعلاه، فهل ينجح النجم اللبناني في ملئ فراغ مواطنه؟

التجربة الجديدة التي يقدم عليها وائل كفوري تبدو مثيرة إلى حد كبير، وأمام الأخير تحدي كبير ارتباطا بكون Arab Idol هو برنامج اكتشاف المواهب الأبرز على الإطلاق في الوقت الحالي، أو في كل الأحوال فهو يحقق شعبية ومتابعة كبيرة تتعدى نظيرتها بالنسبة لـ Xfactor.

سيكون على النجم اللبناني أخذ مكانة كبيرة داخل لجنة تحكيم البرنامج، كما كان يفعل في Xfactor، ولكنه بالطبع سيواجه بعض المتاعب كونه يخوض التجربة الجديدة وسط مجموعة من النجوم جلسوا بجوار بعضهم البعض لموسمين كاملين.

ولكن هذا الأمر سيكون ليس صعبا إلى حد كبير، إذا ما شاهدنا تجربة النجم الكوميدي أحمد حلمي في برنامج Arabs Got Talent، والذي نجح في أن يأخذ وضعه داخل لجنة التحكيم رغم أنه الموسم الأول له.

كما أن كفوري عليه تجنب الاصطدام بالنجمة أحلام التي دائما ما تثير الجدل داخل لجنة التحكيم، خاصة في ظل ما يتردد عن أنها كانت السبب المباشر في رحيل راغب علامة عن البرنامج.

النجم اللبناني ربما أيضا لا يجد له أصدقاء داخل لجنة تحكيم البرنامج، مثلما كان الحال في Xfactor، بعدما كان يشكل ثنائيا مميزا مع صديقته إليسا.

Xfactor
سيدخل وائل كفوري تجربته الجديدة في Arab Idol بعد قرابة عام من مشاركته في لجنة تحكيم احد أهم برامج اكتشاف المواهب وهو Xfactor.

ولكن على النجم اللبناني أن يفطن إلى أن الأمر مختلف، فيما يخص نسبة متابعة البرنامج، مرورا بأشياء أخرى كثيرة.

ولكن يكون كفوري "مدربا" كما كان الحال في Xfactor، وعليه وضع لمساته الخاصة خلال مشاركته بالبرنامج ليتجنب فخ الوقوع في الجمل التقليدية من نوعية "صوتك رائع"، أو "أداء مميز"، والتي تسيطر على أغلب محكمي تلك النوعية من البرامج.

شاهد وائل كفوري في "ستوديو الفن"


comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"