بشرى: سأجسد داليدا في 2015 وأطلقت أول خط أزياء في العالم باسمها

بشرى: سأجسد داليدا في 2015 وأطلقت أول خط أزياء في العالم باسمها

حوار: ياسمين كفافي | في لقاءات، تاريخ النشر: الأحد ، 16 مارس 2014 - 15:42 | آخر تحديث: الأثنين ، 17 مارس 2014 - 15:0
بشرى بشرى
هي نجمة صاحبة "سبع صنايع"، مطربة وراقصة باليه ومذيعة ومصممة أزياء ومذيعة ومتحدثة لبقة بعدة لغات، لفتت الأنظار إليها كممثلة، ثم لمعت في الغناء عندما شاركت محمود العسيلي أغنية "تبات ونبات"، بعدها انطلقت في أفلام مثل "678" و"جدو حبيبي" الذي قامت بإنتاجه أيضا، فهل نجحت كمنتجة؟ وما أسباب عدم تحقيق الفيلم لإيرادات؟ وما سر انسحابها كمذيعة من برنامج "مصر البيت الكبير"؟ وما قصة صراعها مع نيكول سابا على مسلسل "داليدا"؟

*هل صحيح أنك غضبت من إعلان نيكول سابا كبطلة لمسلسل "داليدا"؟
نيكول صديقتي وأفرح لها جدا، وصرحت أن من حقها ومن حق كل فنانة تجسيد شخصية المطربة العالمية الراحلة، طالما أنها ترى في نفسها قدرة على تقديمها، ولكن أنا أول من طرح اسم داليدا لتقديم شخصيتها في مسلسل تليفزيوني، وصرحت أنني سأقوم بالدور، وكل الصحف ومواقع الإنترنت تشهد بذلك، وحصلت بالفعل على موافقة من شقيقها كي أقدم المسلسل والذي قد يشارك في إنتاجه، كما أن العمل ستشارك في إنتاجه فرنسا وبلجيكا.

وتابعت: بصراحة أنا أرغب في تقديم عمل ضخم ومحترم عن داليدا، ولذا فسأضطر لتأجيل عرضه إلى 2015، لأنه سيكون مسلسل موجه للعالم، ويضم ممثلين عرب وأجانب، وسيتم دبجلته حسب البلد التي سيعرض بها.

*هل شاهدت الفيلم الفرنسي الذي يروى قصة داليدا؟
لم يعجبني أداء الفنانة الفرنسية، فهي لم تكن شبه داليدا، رغم مجهوداتها لتحسين أدائها، وشعرت بأن السيناريو ابتعد عن حياة داليدا الحقيقية، ولم يعطها حقها كنجمة عالمية.

*هل يجب على السيرة الذاتية أن تتوغل في الحياة الشخصية، أم تركز على أعماله وفنه؟
ببساطة لن تهتمي بحياة الفنان إلا بسبب أعماله التي اشتهر بها، ولا يجب أن تطغى الحياة الشخصية على الحياة العامة، وإنما أرى أنه يجب تناول كل منهما بالتساوي وعلى نفس القدر، وحياة الفنان العامة جزء من حياته الشخصية.

*هل حضورك حفل افتتاح شركة "ميدنايت صن" يعني أنها ستشارك في إنتاج المسلسل؟
لا يوجد اتفاق رسمي بشأن هذا، ولكني سأجرى مع المسؤولين في الشركة لقاء عمل قد ينتج عنه عدة أعمال، وأنا أحاول أن أرضي كل أطراف المنتجين لان كل منهم له اختياراته الخاصة.

*بمعنى؟
كل منتج يفرض عليك مخرج أو كاتب معين، ومن الصعوبة أن أقنع كل جهات الإنتاج لترضى بمخرج واحد وتتفق عليه، ولأن لي خبرة في الإنتاج فسأحاول أن أرضي كل هذه الجهات المنتجة.

*ما سر انسحابك من برنامج "مصر البيت الكبير"؟
بصراحة لم أرتاح في البرنامج، فمفهوم "البيت الكبير" يعكس الدفء والإحساس بالأسرة وأنه مكان لكل المصريين، ولكني شعرت أن الدفء تحول إلى "فريزر"!

*هل وقعت مشاكل خلال انسحابك من البرنامج؟
كل مقدمي البرنامج أصدقائي، ماعدا شاهيناز النجار التي لا أعرفها شخصيا، ولم يلقى انسحابي وفسخ تعاقدي أي مشاكل، ولو كنت ظللت في البرنامج لخسرت أصدقائي أشرف عبد الباقي وغيره، وهو ما أرفضه.

*ما هو عملك القادم؟
تعاقدت بالفعل على بطولة مسلسل "تفاحة آدم" مع الفنان المبدع خالد الصاوي، وريهام عبد الغفور، وسنبدأ التصوير فور أن يتماثل خالد للشفاء، وألعب في أحداث المسلسل دور مساعدة خالد التي تنتقل معه في حياته من الفقر للثراء، وما يميز هذا الدور تحديدا أنه يتحول من الدراما إلى الكوميديا، فضلا عن أن المخرج علي إدريس يخوض من خلال المسلسل تجربته التليفزيونية الأولى، بعد أن تعاونا سويا في أفلام منها "جدو حبيبي"، وأنا شخصيا أعشق العمل معه كمخرج، والمسلسل من إنتاج شركة "العدل" التي قدمتني في مسلسل "لقاء على الهوا" في بداياتي الفنية، وإلى جانب مسلسل "تفاحة آدم"، فإنه معروض علي مسلسلين آخرين لم أوافق على أي منهما بعد.

*متى سنرى بشرى في بطولة مطلقة في الدراما التليفزيونية؟
كانت ستتحقق مع مسلسل "الشهرة" لعمرو دياب، والذي تم تأجيل تصويره دون أسباب واضحة من قبل المؤلف مدحت العدل والمخرج أحمد نادر جلال، وربما يعود هذا لضيق الوقت.

هل اختلفت تجربتك كمنتجة في "جدو حبيبي" وفي "عائلة ميكي"؟
لا يجوز أن تصبح كل الأفلام بنفس المضمون، فمن الضروري التنوع لإرضاء جميع الأذواق، فيجب أن نرى فيلما للأسرة وللشباب وللمرأة، ولكن ما يعيب السوق السينمائي عندنا هو احتكاره لنوع واحد من الأفلام، ويتم تقديمه باستمرار إلى حد ملل المشاهد منه.

وأضافت: لقد أهملنا لفترة طويلة الأفلام التي تطرح قضايا كبار السن، عكس هوليوود التي مازالت تقدم أفلاما أبطالها تعدوا الـ 80 عاما مثل فيلم Last Vegas من بطولة روبرت دي نيرو، ومورجان فريمان، مايكل دوجلاس، ولا يجوز أن تكون السينما مقتصرة على الشباب فقط.

هل نجح فيلمي "عائلة ميكي" و"جدو حبيبي" على مستوى شباك التذاكر؟
فيلم "عائلة ميكي" نجح جدا، أما فيلم "جدو حبيبي" فتزامن يوم طرحه مع اشتباكات بورسعيد، وكانت النتيجة انصراف الجمهور عن الذهاب لدور العرض، ولكنه عرض في بعض رحلات الطيران، كما أن بعض القنوات القنوات الفضائية عرضته بشكل غير قانوني، ولكن رغما عن هذا كانت ردود الأفعال تجاهه جيدة جدا.

وتابعت: "أنا اكتشفت أن أسطورة "نجم الشباك" موضة قديمة كـ "الديناصورات"، لأنه أصلا لا يوجد شباك كي يكون له نجم، ومنذ 3 سنوات وأفلامنا لم تعد تحقق إيرادات كبيرة، باستثناء أفلام الأعياد، لأن الناس تخرج من منازلها وتذهب إلى دور العرض في هذه المناسبات.

*ما هي أخبار ألبومك وما رأيك في قيام دنيا سمير غانم بطرح ألبومها على You Tube؟
أعجبتنى الفكرة، وقد اطرح جزء من ألبومي على الإنترنت، وقاربت على الانتهاء من تسجيل أغنياته بالكامل، ولكن لم احدد عنوانه النهائي بعد، بعد ومن أهم أغنياته "قالولي بيحبك"، وHow Are You، و"هو مين" من ألحان عمرو مصطفى، وقررت تأجيل طرح الألبوم بعد أن شعرت بأن الناس لا ترغب في جو رومانسي لانشغالها بالأحداث السياسية الجارية
.
*هل فكرتي في تصميم الأزياء، خاصة وأنك من أكثر النجمات أناقة؟
بالفعل افتتحت خط أزياء بعنوان "داليدا"، وهو خط الأزياء الأول الذى يحمل اسمها في العالم.

*أنت صاحبة ثقافة سياسية، فمن ستختاري كرئيس لمصر؟
في الانتخابات الرئاسية السابقة اخترت حمدين صباحي لأنه كان الرجل المناسب في تلك الفترة، أما اليوم فمصر تحتاج إلى المشير عبد الفتاح السيسي، حمدين سياسي محترم، ولكنه ليس المطلوب في المرحلة الراهنة.

*هل ورت أبناؤك "إسماعيل" و"ليلى" جزء من مواهبك المختلفة؟
(ضاحكة) "إسماعيل" مثل والده يهوى العلوم والأبحاث، أما شقيقته "ليلى" فاقتربت من منافستي في الغناء واللعب على البيانو.

*لماذا اخترت اسم "اسماعيل" لإبنك؟
لأني أحب الإسم، وتيمنا بإسم قريب والده.

*وأخيرا، هل لديك صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي؟
كل الصفحات المكتوب عليها كلمة Official فهي رسمية، أما الصفحات التي تحمل اسمي فقط فكلها مزورة.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"