شريف رمزي: اكتساح "هاتولي راجل" لشباك التذاكر مرهون بإلغاء حظر التجوال!

شريف رمزي: اكتساح "هاتولي راجل" لشباك التذاكر مرهون بإلغاء حظر التجوال!

حوار: ياسمين كفافى | في لقاءات، تاريخ النشر: الأحد ، 13 أكتوبر 2013 - 8:49 | آخر تحديث: الأثنين ، 14 أكتوبر 2013 - 12:12
شريف رمزي مع إيمي سمير غانم في العرض الخاص لـ "هاتولي راجل" شريف رمزي مع إيمي سمير غانم في العرض الخاص لـ "هاتولي راجل"
ماذا لو عشنا فى عالم افتراضى استطاعت فيه المرأة اضعاف الرجل بدواء اخترعته عام 1940، بحيث يجعل انجاب الذكور بنسبة رجل مقابل كل ستة نساء، مما يعنى تحول المجتمع كليا إلى مجتمع أنثوى، المرأة هى المسيطرة فيه وتتغير به الادوار بعد أن أصبح الرجل مثل المرأة المستكينة فى البيت، بينما أصبحت المرأة هى الفريق القوى المسيطر على العالم.

كانت هذه ببساطة حبكة الفيلم الكوميدى "هاتولى راجل" الذى قام ببطولته وعمل على فكرته من البداية الفنان الشب شريف رمزى، الذى وافق على تجسيد دور جريء وجديد جدا، فبعد انقلاب أحوال المجتمع أصبح الرجل هو فتاة الليل التي تتصيد زبائنها، لذلك كان معنا هذا اللقاء مع شريف رمزى للتعرف على أسباب قبوله للدور.

أولا مبروك على الفيلم، ما الدور الذي تلعبه به؟
بصراحة الدور صعب وبدون مرجعية من الأساس لأنه يقدم لأول مرة. ففى العالم الافتراضى الذى يستعرضه الفيلم، ألعب دور فتاة ليل بعد أن انقلب حال المجتع وأصبحت الدعارة مهنة الرجل، والحمد لله قدمت الدور بطريقة كوميدية وغير مبتذلة.


لماذا تردد أن الفيلم لن يطرح فى العيد؟
الموسم يعتمد على حفلات تبدأ من الساعة ٦ مساء و١٢ بعد منتصف الليل وحفلة السوبر فى الثانية صباحا، وبعد أن توقفت الحفلات الصباحية في هذا العيد نظرا لحظر التجوال، لم يعد هناك سوى حفلة السادسة مساء، لأن حفلة التاسعة تنتهي قبل موعد الحظر ببعض الدقائق، مما لا يسمح للمشاهد بالعوده إلى منزله.

حتى الأفلام الأجنبية لم تعد تدر إيرادات كبيرة والموسم لم يعد يستوعب سوى الأفلام قليلة التكلفة أو المقاولات التى تستطيع تعويض ما صرفته من خلال حفلتين فقط، أما الأعمال الكبيرة فمن الصعب تطرحها الآن لذلك كان هناك تردد فى طرح الفيلم خاصة وأنه يضم نحو ستة أبطال من الشباب ونحو ١٥ نجم كبير كضيوف شرف.

كنا بالطبع نتمنى أن يرفع الحظر مع الاكتفاء بقانون الطوارئ لكن للاسف تصرفات جماعة الاخوان غير المسؤولة تأزم من الموقف وتجعل مواجهة الدولة لهم حتمية.

بحديثك عن الإخوان، ما أنسب طريقة للتعامل معهم كمواطن مصرى وفنان شارك فى مسلسل الجماعة؟
الاخوان سيظلوا على هذا الحال لفترة طويلة لأنهم يمرون بما نعرفه فى علم النفس بحالة الانكار، والتي تليها مرحلة الاستيعاب، وأعتقد أن ردود فعلهم ينقسم إلى نوعين، الأول بدأ يستوعب ما حدث وسيرتجع، بينما النوع الثاني يقاوم بعنف.

ورغم أن قانون الطوارئ كفيل بسجنهم، لكني في الوقت نفسه أعذرهم لأنهم عاشوا ثلاثين سنة خاضعين لقياداتهم يزرعون أفكارهم بهم كما يشائون، ثم اختفت هذه القيادات مما تسبب في حالة تخبطهم هذه، وأقول لهم أنهم أضاعوا فرصة ذهبية لحكم مصر.

هل الفيلم من انتاج والدك؟
لا، الفيلم من انتاج حسين ماهر منتج جديد صاحب شركة "ميدنايت صن"، وهو عاشق للفن، ويعد "هاتولي راجل" الفيلم الثالث له.

من المشاركين فى العمل؟
"هاتولى راجل" تأليف كريم فهمى وإخراج محمد شاكر، ويشارك به ستة ممثلين شباب وهم أنا ويسرا اللوزى وأحمد الفيشاوى وميريت وإيمى غانم، ومجموعة من ضيوف الشرف الكبار على غرار فيلم "البحث عن فضيحة".

بما أن هذا الموسم يتميز بالأفلام قليلة التكلفة، كم تبلغ ميزانية الفيلم؟
لا استطيع تحديد الرقم، لكنه يتخطى السبعة مليون جنيه.

فى رأيك الجمهور الآن يبحث عن أفلام الشباب أم النجوم الكبار؟
الناس تبحث عن السينما الحلوة، الناس أصيبت باكتئاب من السياسة وحظر النجوال، فهم بحاجة إلى وجبة خفيفة، المواطنون مشتاقون إلى الخروج ودخول السينما، ولو تم رفع حظر التجوال في العيد، أتوقع أن تحطم إيرادات الفيلم كل الموازين.

هل ترى أنك شريك أساسى فى الفيلم؟
بعد مرحلة الانتشار، قررت ان أقدم اعمالا جيدة أو أن أمكث في بيتنا، لقد قدمت "العراف" و"الجماعة" و"سمير وشهير وبهير"، وكنت أتمنى منذ فترة أن أقدم فيلما كوميديا رومانسيا، ولكن كل ما عرض علي كانت أفقار مكررة على غرار شخص يحب فتاة ووالدها رافض زواجهما.

لكن عندما قرأت "هاتولى راجل" انبهرت بالفكرة وعملنا عليها عدة مرات لتتحول البطولة الفردية إلى بطولة جماعية، وأصريت على ألا أكون البطل الأوحد في الفيلم فتحولت الحبكة الى ثلاث قصص حب وسط كوميديا فى عالم افتراضى والفيلم يسخر من البنات من خلال قصص الشباب والعكس، ببساطة الفيلم ممتع وكوميدى.

هل العنوان غرضه الاستفادة من نجاح سخرية باسم يوسف من الشيخ محمود شعبان؟
الفيلم كان اسمه "ستة لواحد" أى عدد الاناث التى تولد مقابل الذكور، ولكن شعرنا أن العنوان سيجعل المشاهد يظن أنه فيلم عن كرة القدم، ثم اشتهرت مقولة محمود شعبان فطرحنا الأمر فى استفتاء على الجمهور عبر موقع "Facebook" واعجبهم اسم "هاتولي راجل".

هل تحضر لأعمال أخرى؟
لا، انتظر أولا عرض الفيلم خاصة بعدما انتهيت من "العراف"، وهو من الأعمال الدرامية القليلة التى وافقت عليها لاننى لا احب العمل فى التلفزيون ولكن العمل مع عادل امام أمر مختلف ويجعلني أصنع التاريخ. اتمنى ان تتكرر التجربة فقد حقق المسلسل أعلى نسب مشاهدة واستفدت بخبرة تعادل مشاركتي في عشرين فيلما.

لماذا قال عادل إمام أن والدك لا يحبه؟
لأن فى الماضى أيام المنافسة بينه وبين نادية الجندى كان والدى يوزع أفلام نادية الجندى، وكان والدى يحارب أفلام عادل امام لأنه منافسه وليس لشخصه، ولكن أعتقد أن عادل امام ممثل محترف ولا تفرق معه مثل هذه الأمور، وهو بنفسه الذي اختارنى للمسلسل، إنه يعاملنى كابنه ويتحدث معى يوميا.

ماذا عن حياتك العاطفية، هل ارتبطت؟
لم يحدث ذلك حتى الآن، ولكن بالتأكيد سأرتبط في يوم من الأيام فلا مفر من القدر.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"