رشا مهدي: الوقوف أمام عادل إمام كان الحدث الأهم في مشواري الفني

رشا مهدي: الوقوف أمام عادل إمام كان الحدث الأهم في مشواري الفني

حوار: محمد عاشور | تصوير: محمد صلاح | في لقاءات، تاريخ النشر: الأربعاء ، 18 سبتمبر 2013 - 17:44 | آخر تحديث: الثلاثاء ، 1 أكتوبر 2013 - 7:40
رشا مهدي رشا مهدي
بعد أن تألقت في رمضان بـثلاث أدوار مميزة من خلال مسلسلات "العراف" و"تحت الأرض" و"على كف عفريت"، أثبتت الفنانة رشا مهدي على أنها نضجت فنيا، بعد أن أظهرت قدرتها علي القيام بأدوار مختلفة كليًا، ولأنها واحدة من قراء FilFan.com أيضا إلى جانب كونها فنانة، كان لنا معها هذا الحوار.

شاهد لقاء FilFan.com مع الفنانة رشا مهدي

رمضان 2013 كان مختلفا ومميزا لك خاصة مع ظهورك في 3 أدوار مختلفة..
- بالفعل، لقد كانت سنة "حلوة" عليا.

قدمت دور "الصحفية" في "العراف" مع عادل إمام.. كيف كان شعورك عندما عرفتِ انك مرشحة للوقوف أمام "الزعيم"؟
مشاركتي في مسلسل "العراف" مع الزعيم عادل إمام أهم خطوة في مشواري الفني، وشعرت بسعادة غامرة فور علمي باختياري.

من المؤكد أن التعامل مع نجم كبير بحجم عادل إمام مختلف، ما الذي تعلمتيه من منه؟
استفدت من رؤيته الفنية، ومن خبرته في التعامل مع الفنانين في موقع التصوير، ومن بساطته التي لم أكن أتوقعها.

ما استعداداتك للدور، خاصة وأنك ستقفين أمام الزعيم؟
هذا المسلسل أسرع مسلسل وافقت عليه واندمجت به، وساعدني على ذلك كتابة الأستاذ يوسف معاطي التي سهلت علّي كل ملامح الشخصية، بجانب المخرج رامي إمام الذي عوضني عن فترة الاستعداد الطويلة التي احتاجها قبل المشاركة في أي عمل بفضل توجيهاته.

رشا مهدي



قدمت من خلال المسلسل شخصية صحفية، واستخدمتي مصطلحات خاصة بالصحافة، كيف علمتي هذه التفاصيل؟
الحقيقة من خلال السيناريو الذي توافر به جميع التفاصيل، بالإضافة لاجتهادي في معرفة بعض التفاصيل من بعض المقربين.

كواليس العراف لن أنساها، كنت أتواجد فيها دائما حتى لو لم يكن لدي مشاهد أصورها، وذلك لحبي في التواجد مع جميع أفراد العمل.

وماذا عن مشاركتك في مسلسل "تحت الأرض"؟
المسلسل من الأعمال المقربة لي، لأنه مع نفس الفريق الذي تعاونت معه سابقا في مسلسل "المواطن X"، ومع نفس الشركة التي أرتاح في التعاون معها، بالإضافة إلي أن السيناريو كان رائعا ويتمتع بعمق اجتماعي وسياسي، لذلك هو مسلسل مهم بالنسبة لي.

هذا بالإضافة إلى لأن الشخصية نفسها بها محاور مختلفة كثيرة وتغيرات كثيرة بسبب المراحل والمواقف التي تمر بها والظروف التي تعيشها.

وماذا عن أجواء العمل في كواليس المسلسل؟
شعرت أنني كنت مع أصدقائي قبل أن أكون في عمل، وحضرنا للمسلسل معا وحفظنا أدوار بعضا البعض وليس مجرد أدوارنا فقط، لذلك حقق المسلسل رد فعل جيد لدى المشاهدين بسبب روح فريق العمل الظاهرة على الكاميرا، وتم تصنيفه على أنه من الأعمال الجيدة في رمضان.

هل استفدت من فترة التحضير الطويلة بعكس مسلسل "العراف"؟
أكيد فترة التحضير كانت مفيدة، على عكس مسلسل "العراف " الذي ساعدني حظي في أن أعوض فترة التحضير القصيرة بتوجيهات ومساعدات مؤلف ومخرج العمل.

ولمست نجاح "تحت الأرض" من ردود أفعال الجمهور من خلال مقابلاتي معهم، كما تصادف وجودي في احد المقاهي وسمعت بعض المجودين يستخدمون مصطلحات كانت تقال في المسلسل، وهو ما يؤكد نجاحه وتعلق الجمهور به.

رشا مهدي


عرض لك أيضا مسلسل "على كف عفريت" والذي تأجل عرضه أكثر من مرة.. هل أثر التأجيل على المسلسل؟
بالفعل المسلسل مر بظروف صعبة وكان من المفترض عرضه في موسم رمضان 2012، وعرض في رمضان 2013.

وكنت أفضل عرضه في 2012، لأن المسلسل كان يتناول فترة ما بعد ثورة 25 يناير، وهو ما اختلف تماما عن الأوضاع التي وصلنا لها حاليا.

هل الظروف الإنتاجية هي السبب في عدم تحقيق المسلسل انتشار أكبر؟
أنا ممثلة، ليس لي علاقة بالمشاكل الإنتاجية أو ما ينتج عنها، في النهاية أنا أقدم دوري فقط، وفي الوقت الذي يحدده مخرج العمل.

كيف استطعت التوفيق بين تصوير "العراف" و"تحت الأرض" في نفس الوقت؟
العراف بدأ قبل تحت الأرض، وصورت جزء كبير من مشاهدي فيه قبل تصوير المسلسل الثاني، وهذا ساعدني كثيرا، وبعد بدء تصوير تحت الأرض بفترة استكملت تصوير "العراف"، ولم تتعارض مشاهدي في العملين، وهذا بفضل الله.

هل من الممكن أن تعيدي فكرة المشاركة بعملين مرة أخرى؟
نعم، ولكن في حالة توفر نفس الظروف، أي أن يكون العملين إضافة لي ومع فريق عمل سيضيف لي، وأن يكون العملين من نوعية المسلسلات التي لا يمكن رفضها.

وماذا عن السينما، هل ستقدمين عملا قريبا؟
من المؤكد أن الظروف التي تمر بها مصر أصابت السينما، والإنتاج قل، بسبب انه أصبح مخاطرة حتى الجمهور نفسه أصبح قلق من زيارة السينما.

ما الدور الذي تحلمين بتقديمه؟
أتمنى أن أسال نفسي هذا السؤال، لكن كل ما أتمنى تقديمه، مسلسل قوي يحقق انتشار، ودور مختلف عن الأعمال التي قدمتها من قبل، لكن نوعية الشخصية لا احدد ملامحها مسبقا.

هل ارتبطي مع أي جهة او مجموعة على عمل في رمضان المقبل؟
بالفعل توجد بعض الاتفاقات ولكن لم تتحدد ملامح لنوع المشاركة أو هذا التعاون.

هل من الممكن خلق مواسم جديدة إلى جانب موسم رمضان للدراما؟
في حالة مساندة الفضائيات للأعمال المصرية وتوفير مساحة لها اكبر سيكون لدينا أكثر من موسم طوال العام، مما يزيد من فرص العمل في المشاهدة.

هل تتابعين الدراما التركية؟
لا .. أنا أحب متابعة الأفلام أكثر، لان مدتها ساعتين فقط، فلا أستطيع أن أرتبط بعمل لحلقات طويلة.

هل من الممكن أن تتابعين عمل من 200 حلقة أو 300؟
مستحيل.. وقالت ضاحكة:"عندي عمر عاوزه أعيشه".

ولو عرض عليك المشاركة في هذه النوعية من الأعمال؟
أرفض الفكرة بشكل عام، لكن لا أحب أن احكم على الفكرة من الخارج، في حالة عرضها عليا سأدرس الموضوع أولا وعناصر العمل هي التي ستحكم إن كنت سأشارك أم لا.

ما هي أمنياتك في الفترة المقبلة؟
أتمنى الاستقرار لمصر وأن تصل لما نتمناه في خيالنا ليس فقط أن تعود لما كانت عليه، لأن مصر تستحق الأفضل دائما. وعلي الصعيد الشخصي، أن أعيش في بلدي بسعادة، وأن أقدم أعمال جديدة بالنسبة لي وتمثل إضافة في مشواري.

شاهد لقاء FilFan.com مع الفنانة رشا مهدي

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"