منتج الفيلم المسيء مصري المولد تاجر مخدرات ومحتال .. والأبطال يتهمونه بالخداع

منتج الفيلم المسيء مصري المولد تاجر مخدرات ومحتال .. والأبطال يتهمونه بالخداع

محرر في الفن | في تقارير، تاريخ النشر: الأحد ، 16 سبتمبر 2012 - 13:44 | آخر تحديث: الأحد ، 25 نوفمبر 2012 - 15:40
نيكولا باسيلي وآنا جورجي نيكولا باسيلي وآنا جورجي
كشفت صحيفة "ديلي ميل" عن تفاصيل جديدة عن المدعو نيكولا باسيلي أبرزها أنه مصري المولد وتمت إدانته فيما سبق بالاحتيال والإتجار بالمخدرات، كما أنضمت بطلة العمل للمتنصلين من العمل واتهمت المنتج والمخرج بالخداع.



وفي تقرير لها نشرت الصحيفة الشهيرة الصورة الأولى من كواليس العمل والتي جمعت بين نيكولا مع آنا جورجي بطلة الفيلم والتي جسدت دور العروس الصغيرة للرسول –صلي الله عليه وسلم- من كواليس الفيلم.



وكشفت "ديلي ميل" عن أن نيكولا باسيلي المعروف أيضا باسم سام باسيلي منتج ومخرج العمل الذي يبلغ من العمر 55 عاما مصري المولد مسيحي ويعيش حاليا في ولاية كاليفورنيا الأمريكية وتمت إدانته من قبل بالاتجار في المخدرات والاحتيال وتم الإفراج عنه في يونيو 2011.



وأكدت بطلة العمل في تصريحات للصحيفة أنها تحيا في خوف على حياتها بعد عرض الفيلم الذي امتد على مدار 13 دقيقة أشعلت شرارة الغضب في مختلف أرجاء العالم الإسلامي.



الممثلة ذات الأعوام الـ21 أعربت عن فزعها من حالة الغضب العارمة التي تجتاح العالم الإسلامي من سيدني إلى المغرب مؤكدة أنه تم خداعها من قبل نيكولا.



وقالت: "كنت العب دور عروس صغيرة لشخصية تدعى جورج ولم أكن أدري أن اسم جورج سيتم ترجمته إلى محمد، أنا محبوسة في منزلي وأخشى أن الغاضبين في الشرق الأوسط يلومونني على العمل".



وتابعت: "أنا مسيحية كاثوليكية وهو ما قد يدفعهم لظن أنني أخفي حقدا أو كراهية ضد المسلمين، أنا لا أنام من الخوف وأبكي بصورة متواصلة منذ أيام، أشعر بالخيانة، وحزينة لأن وجهي سيظل مرتبط بهذا العمل البشع إلى الأبد".



وأردفت: "أنا وطاقم العمل ظننا أننا نعمل في فيلم بعنوان "محارب الصحراء" Desert Warrior كما أن نيكولا لم يناقش معنا أي شيء يتعلق بالدين".

وأكدت جورجي "دخلت الفيلم على أنني سأقدم شخصية هيلاري العروس الصغيرة لجورج، في الفيلم الذي تدور أحداثة في الدولة المصرية القديمة حول مذنب فضائي سقط في الأرض ورأت بعض الجماعات أن هذا المذنب هو الوحي وحاربوا من أجله".



وبررت الممثلة الشابة المشاهد المركبة في العمل: "كان من المفترض أن يضم العمل عدة لقطات بمؤثرات خاصة لذا فكانت أغلب المشاهد امام شاشة خضراء (كرومه)، حيث صورت أغلب مشاهدي مع جورج ولم أدري مطلقا أن الفيلم سيت تحريفه بهذه الصورة".



واختتمت حديثها قائلة: "العمل تم انتاجه بميزانية منخفضة للغاية ، كنت اتقاضى 75 دولار في اليوم، قد أكون ساذجة، ولكن لم أجد أي ما يدعو لأتخذ حذري من نيكولا، فببساطة تقدمت للدور ونجحت في الفوز به وقدمت دوري ولا يوجد أي منا من كان يدري أن هناك مخطط خاص وراء هذا العمل".



وبهذا تنضم جورجي إلى زميلتها المشاركة في العمل سيندي لي جارسيا التي تنصلت من الفيلم أيضا وقررت مقاضاة نيكولا.



واستدعت السلطات الأمريكية نيكولا للاستجواب، بعد الاحتجاجات التي شهدتها العديد من عواصم الدول الإسلامية بعد عرض العمل فيما تشهد القاهرة مظاهرات في محيط مبنى السفارة الأمريكية، فيما قتل غاضبون السفير الأمريكي في ليبيا فجر الخميس.

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"