يسرا اللوزي لـ FilFan.com: فخورة بالتعاطف مع سلمى .. والإخوان لن يحققوا أهداف الثورة

يسرا اللوزي لـ FilFan.com: فخورة بالتعاطف مع سلمى .. والإخوان لن يحققوا أهداف الثورة

حوار: ياسمين كفافي | في لقاءات، تاريخ النشر: الثلاثاء ، 21 أغسطس 2012 - 14:0
يسرا اللوزي يسرا اللوزي
إذا كنت واحدا ممن تأثروا أو بكوا بعد ذبحها في مسلسل "خطوط حمراء"، فعليك أن تقرأ تعليق "سلمى" على ذلك.

فى رأيك، لماذا أصيب الجمهور بصدمة بسبب موت الشخصية التى جسدتيها فى "خطوط حمرا" ؟

توقعت أن الناس تتعاطف مع الشخصية، لكن أن يصل رد الفعل لهذا الكم من النكت والأفيهات والبكاء والعويل، بصراحة سعدت جدا وشعرت بالفخر لأن احاسيسى وصلت لقلب الجمهور.

البعض هاجم السقا وقال إن أداءه مبالغ فيه، كيف تردى على هذا؟ وهل كان العمل أمامه جيد خاصة أنكم تتعاملون لأول مرة؟

كل واحد حر في وجهة نظره، وطبيعي أن أي ممثل لا يقنع جميع المشاهدين، لأن في النهاية هذه "أذواق"، أنا أجد من يقول لي إن تمثيلي "بارد ومعنديش دم ولا إحساس"، هذا شيئا عاديا.

هل لك حساب شخصي موثوق به للرد على أي اخبار كاذبة؟

لدي حساب على Twitter باسم Yosloz، وفي بداية 2013 سيكون لدي page على Facebook وموقع شخصي، وأحب التأكيد على إن أي شخص بيتكلم بإسمي على Facebook فأنا غير مسئولة عن أقواله، واتمنى ألا يتعامل الجمهور مع تلك الحسابات غير الصحيحة.

كثرة الاعمال فى رمضان مضر أم مفيد؟

بالتأكيد ضد الفنان والعمل، لأن المشاهد لا يجد وقت للنظر للشاش،ة وطبيعى أن الانسان يحتاج للنوم والذهاب للعمل والتعبد، لذلك فوقت المشاهدة قليل، وكان الأفضل تقديم أعمال قليلة ولكن ذات قيمة.

لماذا وافقت على دورك فى مسلسل "فيرتيجو" مع هند صبرى خاصة أنك تظهري محجبة في معظم الاحداث؟

أولاً الدور جديد وفيه تحدي كبير وصعب، وبصراحة لم اكن اتجرأ وأقبله لو لم يقف المخرج عثمان أبو لبن بجانبي، ويقوم بتدريبى بنفسه على الدور، بالإضافة إلى أن الرواية رائعة ولها شعبية كبيرة، وهذه هي المرة الأولى التي اشارك فيها بعمل مأخوذ عن رواية، كما أننى احببت فريق العمل كله واستمتعت جداً بالتمثيل أمام هند صبري وأحمد حاتم ومحمد صالح وناهد السباعي ونضال الشافعي.

هل توافق يسرا على تخفيض أجرها لو طلب منها طالب معهد سينما العمل بفيلم مستقل؟

عادي، كل الممثلين سواء معروفين أو لا، يشاركون بالأفلام المستقلة، لأنهم يريدنون الشعور بمتعة تقديم عمل من أجل المتعة وليس المكسب، وهذا معناه أنهم يتنازلون عن أجرهم بالكامل، وأحياناً توجد شركات إنتاج تنتج أفلاما مستقلة مثل "مايكرفون" وفي الحالة دي الأجر يكون فيه تنازل كبير من الممثلين والفنيين أيضا.

كيف تقيمى الثورة إلى الآن وانت ممن شاركن بها، مع ابتعاد القوة الليبرالية لصالح الإخوان؟

لا أجد فارق بين السياسات الإقتصادية الخاصة بالليبراليين ومثيلتها الخاصة بالإخوان، الاثنان يطالبون بسوق رأسمالي حر يعتمد على تحكم المستثمر صاحب رأس المال، فأنا بالنسبة لي الاثنين أسوأ من بعض ولن يحققوا أهداف الثورة .

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"