زواج أهل الفن: كثير من الحب .. كثير من الطلاق! (1)

زواج أهل الفن: كثير من الحب .. كثير من الطلاق! (1)

محمد صالح | في تقارير، تاريخ النشر: الخميس ، 27 أكتوبر 2011 - 15:5
شويكار والمهندس احتفظا بعلاقة الحب شويكار والمهندس احتفظا بعلاقة الحب
إذا كان طلاق علا رامي وأبو الليف-أو أبو الريش- قد فاجأ البعض، فإن ذلك ليس منطقيا إلى حد كبير، فما حدث جزءا من استثناءات كثيرة تبحث عن قاعدة!

فإذا كان من الثوابت في مجتمعاتنا الشرقية أن تستمر العلاقة الزوجية لسنوات عديدة، تنتهي في الغالب بوفاة أحد الزوجين .. فإن الوضع "فنيا" يبدو مختلفا.

وفيما نجح الزواج بين فنانين، واستمر حتى وقتنا هذا، فإن حالات الطلاق الكثيرة تعكس "توترا" يبدو أنه يظهر بشكل مفاجئ في العلاقة بين "النجم والنجمة" في مرحلة بعينها من مراحل زواجهما.

وقد يكون الزواج بين الفنانين ناجحا في بعض الأحيان، وتوجد نماذج كثيرة لذلك، ولكن من المؤكد أن الطلاق أيضا كثيرا "أكثر من اللازم".

ولا توجد قاعدة تستطيع من خلالها أن تفهم لماذا يحدث الطلاق بهذا الكم، فالأمر لا يتعلق مثلا بنجومية كل منهما، أو نوعية الفن الذي يقدمه إحداهما.

دعونا نرى آخر تلك الحالات ..

إذا نظرنا للموضوع من زاوية "المنطق"، فإن طلاق أبو الليف وعلا رامي غريبا إلى حد كبير، بالنظر إلى العلاقة بينهما، ومراحل علاقتهما التي انتهت بالزواج.

أبو الليف وعلا ارتبطا بقصة حب استمرت عدة سنوات، ولكن القدر حال دون أن يُتمم تلك ويُنهي العلاقة بالزواج.

وابتسم القدر لأبو الليف وأصبح أحد أشهر مطربي مصر على الإطلاق في 2010، ليتزوج من محبوبته في العام ذاته، قبل أن يُعلنا الانفصال فجأة!

وفيما لم تتحدت علا رامي عن الأمر، فإن أبو الليف أعاد الطلاق لخلافات عرفت طريقها إلى علاقتهما، وتسببت في الطلاق، رافضا الكشف عن هذه الخلافات، باعتبار أن الأمر لا يهم الإعلام.

وهو ما نتج عنه العديد من الشائعات، لعل أبرزها تداولا و"طرافة"، رفض المطرب المثير للجدل الاستجابة لطلب زوجة بالتخلي عن لحيته الكثيفة!

وإذا كانت تلك أجواء طلاق الفنانون حاليا، فماذا عن الماضي؟

ونستعرض فيما يلي 6 حالات، قد تكون "الأبرز" فيما يخص حالات الطلاق بين الفنانين في العقود الوسطى من القرن الماضي، على أن نستكمل حالات حدثت فيما بعد في جزء آخر.

شويكار X فؤاد المهندس

الفتاة التي تألقت في كل الأدوار في أوائل حقبة "الستينات"، وأصبحت نموذجا للمرأة الحسناء التي يتمنى أي رجل الزواج بمثلها، كانت من الطبيعي أن تختار أحد أبرز نجوم السينما حينها ليكون زوجا لها.

تزوج الثنائي الشهير في 1963 بعد عدة أعمال بالسينما والمسرح لاقت نجاحا كبيرا، ويعرف كثيرون قصة الزواج التي بدأت بأن طلب فؤاد المهندس يد شويكار على المسرح، بينما كان يتشاركا بطولة مسرحية "أنا وهو وهي"، بعد أن كان قد صرح لها بحبه في خلال كواليس مسرحية "أنا فين وإنت فين".

الزواج بين شويكار والمهندس نتج عنه العديد من الأعمال الفنية الناجحة، التي استمرت حتى مسرحية "أنها حقا عائلة محترمة" عام 1979.

وفجأة، تم الطلاق بين الثنائي بعد 20 عاما من الزواج، ولكن كل منهما احتفظ بعلاقته الجيدة بالآخر.

وفي منتصف التسعينات، عادا للعمل معا من جديد في مسلسل تليفزيوني، توقف عرضه بسبب حرب الخليج، كما تشاركا بطولة مسرحية "روحية اتخطفت".

وظهر حب فؤاد المهندس لشويكار عبر التصريحات التي أدلى بها أكثر من مرة قبل وفاته في 2006، فيما تجلت مشاعر حب شويكار للنجم الراحل أثناء دفنه، بعد أن انهارت وهي تودع شريك حياتها.

وقالت شويكار بعد وفاة المهندس: سأظل طوال عمري حزينة على فنان ملأ الدنيا ضحكا وسعادة في الترفيه عن شعبه من المحيط إلى الخليج، لم أعشق غيره طيلة عمري، وحبي لا حدود له فكان كل شيء بالنسبة لي وعلى رغم انفصالنا لكن علاقتنا ظلت قوية ووثيقة فهو بحق فنان مبدع قدمنا سويا أنجح أعمالنا.

كما قالت في تصريحا لها: ما كان يجري في شرايين فؤاد المهندس ليس دما، إنما بهجة وعشق لتمثيل غرق فيه منذ طفولته ليصبح بحق استاذ الكوميديا فأصبح سببا في اسعاد الملايين وإشاعة البهجة في قلوبنا حتى تربع على عرش الكوميديا.

فاتن حمامة X عمر الشريف

تُرى من هي المرأة التي تجعل رجلا يُغير ديانته من أجلها .. أنها فاتن حمامة.

فقد احتاج عمر الشريف أن يُحول ديانته من المسيحية للإسلام كي يستطيع الزواج من معشوقته فاتن حمامة، ولكن الزواج انتهى بعد 20 عاما، عقب خلافات كثيرة أنهت واحدة من أشهر قصص الحب القرن الماضي.
الخلافات بين النجمين بدأت بعد أن تحول الشريف من نجما مصريا إلى فنانا عالميا يعرفه الكثيرون في أمريكا وأوروبا، فقد اختار الشريف الشهرة العالمية على أن يظل بجانب حبيبته.

ويقول مقربون من الثنائي إن العلاقات النسائية لعمر الشريف كانت تصل لفاتن حمامة عن طريق الصحف العالمية، وأن الفنانة الكبيرة كانت تضطر للسفر خارج مصر لرؤية زوجها.

ولكن على الرغم من ذلك، فإن للفنان العالمي أكثر من تصريح يقول فيه إنه لم يحب سوى فاتن حمامة، رغم تعدد علاقاته الغرامية في هوليوود.

5 أفلام فقط هي التي جمعت عمر الشريف بفاتن حمامة، هي "صراع في الوادي" عام 1954، "صراح في الميناء" عام 1956، "لا أنام" عام 1957، "سيدة القصر" عام 1985، "نهر الحب" عام 1960.

شادية X عماد حمدي

20 عاما بينهما لم يمنع الزواج من أن يحدث، فقصة الحب الملتهبة بين الفنان الكبير والشابة المتألقة كفيلة بأن تجعل الزواج واقعا لابد منه مهما رفضه الآخرون.

فعائلة شادية كانت ترفض أن يكون عماد حمدي زوجها لابنتهم، نظرا لفارق السن الكبير بينهما، ولكن الزواج تم في هدوء وبدون حفلا للزفاف.

وبعد فترة، تعددت الخلافات بين الزوجين، لينتهي زواجهما في إحداها بعد أن صفع عماد حمدي شادية على وجهها بعنف، ما جعلها تصر على الطلاق وترفض الصلح.

تألقت شادية مع عماد حمدي في العديد من الأعمال الفنية، من بينها "أزهار وأشواك" عام 1946، و"أقوى من الحب"، وليلة من عمري", وقدما بعد انفصالهما عام 1959 عملين هما "ارحم قلبي"، و"المرأة المجهولة".

فريد شوقي X هدى سلطان

مشهد واحد بفيلم "حكم القوي" كان كفيلا بتعلق قلب "وحش الشاشة" بالوجه الجديد، ليتم الزواج بعد انتهاء التصوير بأيام قليلة.

كان ذلك في 1951، وقتها كانت هدى سلطان تظهر للمرة الأولى كبطلة لفيلم سينمائي، بعد أن شاركت مع ليلى فوزي بفيلم "ست الحسن"، بينما كان فريد شوقي يتواجد على الساحة الفنية بمصر لمدة 4 سنوات حينها.

وحسب ما نُشر في هذا الأمر، فإن الفنان الراحل كان ينادي هدى سلطان باسمها خلال التصوير، ما كان يتسبب في إعادة المشهد لأكثر من مره .. وتواجدهما سويا لوقتا أطول.

ونتج عن الزواج ناهد فريد شوقي، أحد أبرز الأسماء في عالم الإنتاج في العقدين الأخيرين.

ولا يُعرف سببا حقيقا للطلاق بينهما، ولكن نُشرت بعض التقارير عن أن فيلم "امرأة على الطريق"، الذي شاركت خلاله هدى سلطان مع رشدي أباظة، كان سببا مباشرة للطلاق، بعد أن ضم عددا من المشاهد رفضها "الملك".

سامية جمال X رشدي أباظة

بدأت العلاقة بين الثنائي عقب فيلم "الرجل الثاني" عام 1959، الذي تألق خلاله كلا منهما، ليتزوجا ويستمر الزواج ما يقرب من 18 عاما.

وعن أسباب الطلاق، عددت الأقاويل التي لا يُعرض حتى الآن صحة أيا منهم.

فقد تحدث البعض أن النجم الوسيم لم يعشق الراقصة الحسناء بالقدر الكافي، بالمقارنة مع عشقه شرب الخمر.

وتسبب إدمان أباظة للخمور في سوء حالته الصحية، وكان سببا مباشرا في حدوث الطلاق.

فيما ذكر آخرون أن "الغيرة" تسببت في ابتعاد النجمين عن بعضهما البعض، وأن سامية جمال هي من طلبت الطلاق.

ليلى مراد X أنور وجدي

5 أفلام احتاجها كل من أنور وجدي وليلى مراد كي يعلنا زواجهما، وهو ما تم في 1947.

فقط شارك الثنائي في عدد من الأفلام حملت جميعها اسم ليلى، من 1941 إلى 1946، أشهرها "ليلى بنت الريف" و"ليلى بنت الفقراء".

وظهرا معا في 4 أفلام بعد زواجهما هي "عنبر" و"غزل البنات" و"حبيب الروح" و"بنت الأكابر".

بمرور 7 سنوات على الزواج، ألقى أنور وجدي بكلمة الطلاق للمرة الثالثة في وجه ليلى مراد، لتنتهي واحدة من أكبر قصص الحب في تاريخ السينما المصرية.

في الجزء الثاني: كيف تصرف عمرو دياب بعد سنوات من ترك شيرين رضا؟ وما الذي دفع حسين فهمي وميرفت أمين للانفصال؟

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"