مخرج "ولد وبنت" لـFilFan.com في العرض الخاص: قبلتين فقط في الفيلم ليست "إباحية"

مخرج "ولد وبنت" لـFilFan.com في العرض الخاص: قبلتين فقط في الفيلم ليست "إباحية"

| في تقارير، تاريخ النشر: الخميس ، 11 فبراير 2010 - 11:44
بوستر الفيلم الذي أثار الأزمة بوستر الفيلم الذي أثار الأزمة
حوار: منة محمود
كتابة: محمد صالح ومنة محمود
تصوير: مهاب ممدوح


شهد العرض الخاص لفيلم "ولد وبنت" إقبالا كبيرا سواء من الجمهور أو الفنانين الذين حرصوا على تهنئة "آل العدل"، الذين استقبلوا ضيوفهم في القاعة الخارجية لدور العرض في المركز التجاري "نايل سيتي"، قبل بدء العرض الخاص لأحدث أفلامهم الساعة التاسعة مساء.

حضر جميع أبطال العمل وعدد كبير من فريق العمل وعلى رأسهم المخرج كريم العدل والفنان أحمد داود ومريم حسن وهاني عادل وآية حميدة وسامي العدل والكاتبة علا عز الدين والمنتج محمد العدل.

كما حضر عدد كبير من نجوم الوسط الفني، لتهنئة أبطال العمل وعلى رأسهم الفنان الكبير محمود حميدة وماجد المصري والفنان السوري جمال سليمان والسيناريست تامر حبيب والمخرج عماد البهات والفنانة داليا إبراهيم.

وعلى هامش العرض الخاص الذي حرص FilFan.com على التواجد به ورصد ردود الأفعال وآراء الحضور صوت وصورة، وأجرى عدة لقاءات كان منها:

قال المنتج محمد العدل في تصريح خاص لـFilFan.com: "أتعامل مع كريم ابني وليس كريم المخرج، لذلك فأنا سعيد به باعتباره ابني أكثر من سعادتي به كمخرج".

وأضاف: لم أتخيل رد فعل الجمهور تجاه الفيلم، ولكني تمنيته، وهذا مصدر سعادتي، وقد أبلغت كريم أنني لن أتعامل معه فنيا قبل أن يثبت نفسه كمخرج ويطلب منتجون آخرون التعامل معه، وهو ما حدث بالفعل حيث وجدت إسعاد يونس تخبرني بأنها تريد إنتاج فيلم "ولد وبنت"، وأنها معجبة بالفيلم كثيرا، فقلت لها "جحا أولى بلحم طوره"، وتعاونت مع كريم في الفيلم.

وعن الانتقادات التي تم توجيهها للفيلم عبر موقع Facebook قال: أتوجه بالشكر لكل من انتقد الفيلم، خاصة على الجروب الذي جمع 33 عضوا، ونحن لابد أن نحترم رأيهم، رغم أننا لا نرى الفيم "إباحي" كما وصفوه، فنحن الفيلم الوحيد المعروض وليس عليه لافتة "للكبار فقط".

وعبر الفنان السوري جمال سليمان، الذي حرص على الحضور لتهنئة أسرة العدل الدكتور مدحت العدل والمنتج محمد العدل والمخرج الواعد كريم العدل، الذي أتوقع له مستقبل كبير.

وأكد سليمان لـFilFan.com أن تواجد عدد من الوجوه الصاعدة بالفيلم شيء جيد، ولابد أن يتواجد جيل كبار وجيل وسط وآخر للصاعدين، ولكن بشرط ألا يكون الجيل الأخير "مجرد موضة" وستزول.

وأضاف: هذا طبيعي ومتواجد في هوليوود، المخرجين الكبار مازالوا متواجدين، مع ظهور جيل جديد من المخرجين والممثلين الشباب.

وقال الفنان هاني عادل في تصريح خاص لـFilFan.com: "أتمنى أن أكون نجحت في وضع موسيقى مناسبة للفيلم، وأن أكون وُفقت في المشاهد القليلة التي شاركت فيها".

وعن دوره في الفيلم قال: جسدت في الفيلم دور الصحفي بهاء الدين، وهو شخصية متسلقة لم تظهر كذلك في البداية، وهو ثالث أدواري على الإطلاق، وأنا لا أفرض نفسي كممثل، وعندما يطلبني أحد للمشاركة بفيلم أوافق على الفور.

وقال الفنان ماجد المصري أثناء لقائه بـFilFan.com: "أبارك للمنتج محمد العدل على جرأته في إنتاج هذا الفيلم، وأتمنى أن تحقق هذه التجربة نجاحا، يستمر فيما بعد".

وأضاف: من الجيد أن يقف ممثلون شباب بجانب نجوم كبار، وذلك شيء جيد بالنسبة للمثل الجديد.

وقالت مريم حسن بطلة الفيلم في تصريح خاص لـ FilFan.com: منذ مشاركتي بفيلم "45 يوم" لم أشارك في أي أفلام بعد ذلك، وكنت أسعى للعودة بعمل جيد، وهو ما تحقق في فيلم "ولد وبنت".

وأضافت: السيناريو جيد للغاية، وكريم العدل مخرج هايل، وتجهيزاته للفيلم تنم عن تفكير جيد.

وعن الهجوم على الفيلم قالت: الجمهور لم يشاهد الفيلم، وإعلان الفيلم لا يحتوي على أي شيء خارج، وهذه الجروبات أضحكتني.

وعن دورها قالت: أجسد دور "شهد"، وهي شخصية لديها الكثير من المشاكل في حياتها، وهو ما يؤثر في تفكيرها، وينعكس على علاقتها مع الناس.

وقالت آية محمود حميدة في تصريح خاص لـFilFan.com: "شعوري الليلة جميل جداً بعد أن حضرت الفيلم مع أهلي وأصدقائي، وكلنا كنا سعداء للغاية".

وقالت عن ترشيحها للدور: أرسل لي كريم العدل بالسيناريو بعد أن شاهد أعمالي السابقة ووافقت على الدور، ووفقنا الله.

وعن مشاركتها بفيلم أبطاله ومخرجه من الوجوه الجديدة قالت: لم أخف من خوض التجربة، فالفكرة أن العمل نفسه جيد بغض النظر عن كون أبطاله من الشباب.

ووصفت تحضيرها للدور قائلة: حضرت مع كريم العدل بروفات على السيناريو ومع باقي الأبطال حتى بدأنا التصوير.

وعن رأي والدها الفنان محمود حميدة عن دورها في الفيلم قالت: بعد أن شاهد والدي الفيلم كان تعليقه لي "برافو" وكان سعيدا بالفيلم.

وصف المخرج الشاب كريم العدل لـFilFan.com شعوره بأول تجربة إخراجية قائلا: بدأ إحساسي اليوم في العرض الخاص لأول أفلامي بتوتر ثم بآلام في معدتي، وانتهى بعدم تصديقي لآراء الجمهور بأن الفيلم نال إعجابهم أم أنهم يجاملونني.

وعن بداية التجربة قال كريم: السيناريو كان لدى شركة العدل، وعندما قرأته بحثت عن السيناريست علا عز الدين، لأحاول إقناعها بأن أقوم أنا بإخراج الفيلم، وأنا متأكد من أنه لو أي شركة إنتاج أخرى أنتجت لي الفيلم غير العدل جروب، لم تكن ستنفق على الفيلم مثلما فعل والدي معي.

وعن الهجوم الذي واجه الفيلم عبر جروب "لا للإباحية" على موقع Facebook قال: أنا أرى أن الفيلم لم يهاجم، فالبلد بها أكثر من 80 مليون مصري، فعندما يحتوي الجروب على 30 شابا فهذا لا يعتبر هجوماً، واعتراضهم كان على الملصق الدعائي للفيلم.

وأضاف: "ومن وجهة نظري أرى أن البوستر كان ناعما فالبطلين يجلسان على البحر ومن الطبيعي أن يرتديا (المايوه) وليس بدلة وفستان، وفي النهاية هذه وجهة نظرهم".

وعما وصفه البعض بالمشاهد الخارجة قال: يحتوي فيلمي على قبلتين عاديتن فقط، مثل قبلات الأفلام القديمة كفيلم حبيبي دائماً أو غيره، فأنا لا أرى أن الفيلم به أي مشاهد خارجة فعلياً، ولو كان ذلك حقيقياً فشاهدوا باقي الأفلام الأخرى.

قال الفنان الشاب أحمد داود في تصريح خاص لـFilFan.com: لم أحلم بمثل رد فعل الجمهور اليوم على الفيلم، وأشعر أنهم حملوني مسئولية كبيرة، وأدعو الله أن أستحقها.

وأضاف: من حسن حظي أنني كنت أمثل في مشروع تخرج مع أصدقاء كريم العدل وشاهده، وطلبني لتجربة أداء لفيلم (ولد وبنت) واختارني كريم للدور، ومن حسن حظي أيضاً أن أعمل في هذا الفيلم في مثل هذا الوقت.

وأضاف: أنا أدين بالفضل لكريم العدل لأنه اختارني للبطولة بدون حتى عمل اختبار للكاميرا، وأنا أشكره على ذلك.

وعن تحضيره للدور قال: اجتهدت من أول يوم قابلت فيه كريم وحتى آخر يوم في التصوير، وكان يملأني الحماس للعمل بشكل كبير.

وعن بديته مع شباب ووجوه جديدة قال: لم ينتابني أي قلق أو خوف من العمل مع مخرج يعمل لأول مرة، وأيضاً مدير التصوير عبد السلام موسى، فكنا جميعاً يملأنا الحماس للعمل، وكنا أصدقاء أثناء العمل.

وعن دوره في الفيلم قال داود: أقوم بدور (سامح) شاب في كلية سياحة وفنادق، وباختصار هي قصة رومانسية تدور في 35 سنة، ونراه منذ كان في الخامسة حتى الثلاثينيات، بمشاكله وأحداثه وحياته، وأتمنى أن ينال إعجاب الجمهور.

وعن أصعب المشاهد قال: الفيلم كان بالنسبة لي كان يرعبني لأنه أول فيلم لي، ولكن أصعب ظروف تصوير كانت في المطر، حيث كان الجميع يشفقون علي من المطار والبرد، ولكن رد الفعل أنساني كل ذلك.

وعن مشهد ضربه لمريم حسن بالفيلم قال: اعتذر لمريم كثيراً، حيث أنني صفعتها على وجهها وضربتها بشده، وظلت مريم لثلاثة أيام لا تستطيع العمل، ولكني كان يجب أن أفعل ذلك حتى أحظى باحترام المشاهد كرجل في نهاية الفيلم.

وعن الهجوم الذي واجهه بوستر الفيلم قال: "الجروب يحتوي على ثلاثين فردا، وأنا أحترمهم جميعاً، وأقول لهم انسوا البوستر وشاهدوا الفيلم، واحكموا عليه بعد ذلك، وأنا لن أخجل إذا شاهدت والدتي أو أختي الفيلم.

كما أن الجروب الخاص بالفيلم على الـFacebook يحتوي على أكثر من 3500 شخص، في مقابل 30 شخصا في جروب (لا للإباحية) وأعتقد أن هذا يعتبر نجاحا لنا.

شاهد لقاءات العرض الخاص لفيلم "ولد وبنت"

comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"