في مؤتمر لفناني مصر: نرفض إرهاب "الزعيم" ونحيي الموقف المصري

في مؤتمر لفناني مصر: نرفض إرهاب "الزعيم" ونحيي الموقف المصري

| في تقارير، تاريخ النشر: الأربعاء ، 21 يناير 2009 - 19:16
أشرف زكي نقيب الممثلين في المؤتمر وإلى جانبه كل من أشرف عبد البافي وفتوح أحمد أشرف زكي نقيب الممثلين في المؤتمر وإلى جانبه كل من أشرف عبد البافي وفتوح أحمد
تغطية وتصوير: محمد ممدوح


عقدت نقابة الممثلين مساء الثلاثاء مؤتمرا لإعلان دعمها للفنان الكبير عادل إمام ضد الفتوى المتخلفة التي أصدرها زعيم تنظيم القاعدة ببلاد المغرب العربي بإهدار دم عادل إمام بسبب تصريحات صحفية أدلى بها الزعيم أثناء الاعتداء الإسرائيلي على غزة، والتي انتقد فيها موقف حركة المقاومة الإسلامية حماس.

حضر المؤتمر الذي رأسه الدكتور أشرف زكي نقيب الممثلين بمقر النادي النهري لنقابة المهن عدد كبير من أعضاء النقابة منهم فتوح أحمد وأشرف عبد الباقي ومحمد رياض ومحيي الدين عبد المحسن وسعيد عبد الغني ومحمد أبو داوود ودكتور هاني عبد الفتاح ودكتور عادل دربالة، كما حضر العديد من رجال الصحافة والإعلام.

بدأ المؤتمر بدعوة الدكتور أشرف زكي الحضور من الصحافة والإعلام بالوقوف دقيقة حداد على أرواح شهدائنا في غزة وقال: "إن فناني مصر موقفهم واضح تجاه أي اعتداء أو هجمة أو تصرفات بربرية من العدو الصهيوني، فنحن نعبر عن رأينا ونسافر ونجمع تبرعات وأشياء كثيرة غير ذلك، وإن دل هذا على شيء فيدل على غضب ورفض الفنانيين المصريين لما يحدث".

تابع زكي: "فوجئنا بحملة تحوم حولها العديد من علامات الاستفهام ضد رموز مصرية منهم رمز فني كبير وهو الفنان عادل إمام، ونحن لا نجتمع لكي ندافع عن شخص عادل إمام ولكنه يمثل بالنسبة لنا والأمة العربية رمزا كبيراً جداً فهو تاريخ ومشوار كبير جداً، فعندما نسمح النيل من رموزنا سيكون "علينا السلامة".

وأكمل زكي: "نحن لن نقف نشاهدهم يدمرون رمز من الرموز المصرية الكبيرة التي أعطت وغيرت بفنها، أتذكر عندما كنت حديث التخرج وشاهدت الفنان عادل إمام في نقابة الصحفيين وكان معه الفنانة سعاد حسني وقال وقتها في موقف يدين العدوان الإسرائيلي: "لدينا أدواتنا التي نستطيع أن نعبر بها" وكانت هذه الجملة القصيرة عميقة الدلالة ورسالة واضحة بمدى إيمانه بالقضية وبأهمية دور الفنان".

ثم عرض زكي تصريحات الفنان عادل إمام في معظم الجرائد المصرية والعربية وعلق عليها مؤيداً أن إمام لا يستحق هذا الافتراء وهذه الاتهامات التي انهالت عليه لمجرد أنه نصح القيادات الفلسطينية بأن تلتف حول شعبها بدلاً من التخفي.

وقال زكي: "باسمي واسم فناني مصر نرفض هذا الإرهاب للنيل من رمز في قيمة وحجم عادل إمام، لايوجد مشكلة ان نختلف معه ولكن نرفض أن يتهم بالكفر والخيانة والعمالة، وأرفض المزايدة على تاريخ وعطاء فنان كبير بحجم إمام هذا الرجل خلال مشواره الفني الكبير استطاع أن يغير ويعلم ويوجه، قد يختلف مع البعض ولكن نرفض الاتهامات والألفاظ التي قيلت مثل الكفر وإهدار الدم".

بعد انتهاء كلمة النقيب، توالت كلمات المشاركين فى المؤتمر فقالت الدكتورة عائشة العونقي مديرة العلاقات العامة بالمركز اليمني: "عادل أمام رمز كبيراً في الوطن العربي، وأشادت بدوره كسفير للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، قائلة نحن في اليمن أكثر من يعلم مدى صعوبة هذه القضية والتعامل معها بسبب العدد الكبير الذي ينزح إلينا من الصومال كل عام".

وأشارت إلى موقف الزعيم الذي زار اليمن وتجول بين اللاجئين الصوماليين، داعيا منظمة حقوق الإنسان ومنظمة الأمم المتحدة لحل تلك المشكلة، وأعتقد أن الإعلام لا يعلم بتلك التفاصيل، وأحب أن أقول لكم عادل أمام ساعدنا كثير في حل مشكلة اللاجئين الصوماليين".

أما الدكتور الفنان هاني عبد الفتاح الذي أشتهر بدور الشيوعي في فيلم "السفارة في العمارة" مع الفنان عادل أمام، فقال بعصبية وانفعال شديدين: "أنا لا أدافع عن عادل أمام لأنه ليس بمقدوري أن أدافع عن فنان كبير مثله، ولكن أطلب من النقابة كما طلب في البداية الدكتور أشرف زكي أن نقف موقفا متعاونا مع قضية التنوير وقضية المثقفين والمفكرين والفنانين الذي يُهدر دمهم ببساطة شديدة".

وقال الفنان محمد أبو داوود: "اجتمع مجلس النقابة واتخذ قرار المؤتمر ليس للدفاع عن عادل إمام، لأنه يملك القدرة والقوة للدفاع عن نفسه إذا كان متهماً، ولكننا ندافع عن الرأي والرأي الآخر، مرفوض رفضاً باتاً أن يكفر شخصاً أحد أو يُهدر دم أحد لمجرد رأي أو وجة نظر، فليختلفوا معه ويختلف معهم لكن لأن مصر هي الكبيرة، وفي النهاية نحن نفتح صدرنا لأي شقيق وأهلا بالجميع في مصر لأنها الحضن الأكبر، فنحن نعرض وجهة نظرنا فكل من لديه وجهة نظر يقولها".

في كلمات قليلة قال الفنان سعيد عبد الغني: "أنا لا أتحدث كثيراً وأريد أن أقول كلمة واحدة، إن مصر تعطي درساً في التصرفات والأزمات، هذا الدرس موجه للعالم كله وليس للعالم العربي فقط، مصر تجلس تفكر وتعرف فقد مررنا بمشاكل كثيرة وحروب كثيرة من أجل فلسطين والشعب الفلسطيني، ويمكن من أجل دول عربية أخرى، فمصر تعطي درساً وترجو أن يقدر الآخر الدرس".

وفي النهاية اختتم نقيب الممثلين الدكتور أشرف زكي المؤتمر بجملة أخيرة قال فيها: "منذ أربعة أيام رأيت تحركا من القيادة السياسية في مصر، فلولاه ما حدثت وقفتنا الاحتجاجية، فيجب باسمنا جميعا كفنانين مصريين أن نوجه الشكر والتقدير لهذا الجهود السياسية، ونشكر الرئيس حسني مبارك لأنه فعلاً بذل مجهود في الفترة الأخيرة تحديدا، لاحتواء الأزمة".


شاهد جانب من مؤتمر نقابة الممثلين لدعم عادل إمام


comments powered by Disqus

2004-2015 © FilFan.com يتم تطويره وإدارته بواسطة

clicking on ".search-btn" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close, .confirm" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".social-btn" adds class "open" on "#social-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#social-overlay"